Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 20 حزيران 2017
  1285 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

ماجد زيدان
13 آب 2017
اعلنت وزارة النفط عن اتفاق مبدئي بين العراق وايران لاستغلال حقلين نفطيين مشتركين على الحدود بين
823 زيارة
بدات التحضيرات لانعقاد (المؤتمر الانتخابي الثالث لبرلمان الطفل العراقي)2017- 2020 بالتنسيق وحضو
1629 زيارة
د. طه جزاع
08 نيسان 2016
لا شك أن صحوة ضمير القضاء، هي من دلائل البدايات الصحيحة للإصلاح، فحين يغيب ضمير القضاء يدب الخر
2519 زيارة
خلود الحسناوي
20 نيسان 2017
خلود الحسناوي /  حواريـــــة القيـــــد   ....................................قا
1883 زيارة
لاادعي انه افضل الموجودين علما وسياسة ولااقول انه الافضل لان في فترة حكمه استتب الامن وبدأ النا
5323 زيارة
منذُ عشراتِ السّنين و قبل السّقوط الفضيع لنظام صدام المجرم بربع قرن؛ كتبنا الكثير من النّشرات و
2812 زيارة
حينما يتمكن الجلاد من الضحية وفرض ارادته عليها والزامها على الخنوع والخضوع لمشيئته والاستسلام ل
1913 زيارة
جواد دوش
08 تموز 2017
ابو بكربن عبد القاهر بن عبد الرحمن بن محمد الجرجاني كـيـف نـنـظـر إلـى شـعـر هـؤلاء الـذيـن تـب
1193 زيارة
نجوي عويس
01 حزيران 2017
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقطاع ال
1462 زيارة
حسام العقابي
23 تشرين2 2016
 حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانماركاستقبل رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي سفير ا
2136 زيارة

إالتفت يا حنظلة / صالح هشام !

إلى كل طفل عربي ، حمل الحجر ، في وجه جراد العصر الحديث !
إلى متى ستظل يا حنظلة ، تصد عنا بوجهك ؟
متى تفك قبضتيك خلفك ؟ ماذا تنتظر منا يا حنظلة نحن بني يعرب؟ ، إنك تأبى التطلع إلى وجوهنا الصفراء الموشومة بمرارة الهزائم وطعم الانكسارات ، فكل يوم يرمينا التاريخ إلى مزبلة التاريخ ، لكننا نكابر ونعاند ونعلن عليه العصيان ، نتمرد عليه ونفصله سراويل قصيرة على مقاس هكذا أراده لنا الجنس الأشقر القادم من وراء ضباب البحار والمحيطات ! فما بالك ياحنظلة تأبى أن تلتفت إلينا وتمسح أوجاعنا ،فإننا فيك نتلمظ حلاوة المستقبل والأمل والحلم ، أم أنك غاضب منا و تتمنى أن تنهد حيطان السد النحاسي لذي القرنين ، فينهار ، وتخرج ياجوج وماجوج من كل حذب وصوب ، فتستفنا ترابا وتمتصنا عظاما وتمسح عن جبين هذه الأمة خزيا وعارا ، عل التاريخ يتخلص من كفنه الأبيض الذي كفناه به ، ويخلصنا من هذا الغبن ، والظلم ومن خيانة الأوطان فمفاتيح العودة أصابها الصدأ ، عل ياجوج وماجوج تدمرنا وتخلطنا شعوبا وقبائل من البحر إلى البحر ، لتخلق منا جيلا عربيا جديدا فيه شيء من رائحة النخوة العربية القديمة ٠٠٠جيلا يأبى الخضوع والاستسلام ، جيلا يحفظ حكاية ( الأسد والثيران الثلاثة ) يمسح عار السلف بكبرياء خلف جديد ٠٠ جيلا يعيد للتاريخ العربي ريقه الذي جف وبريقه الذي خبا وخفت ٠٠٠ تاريخ أكلته أرضة الحذيبية العربية المعاصرة !
علك يا حنظلة توقظ فينا نخوة العربي في معمعة داحس والغبراء وتذكرنا ببطولات أبي زيد الهلالي ٠٠ وعدل عمر وكرم حاتم ، ومن يدري علنا نصبح العنقاء تبعث من تحت رمادها فتنفخ في كيرنا المثقوب نارا ، علنا نصبح حمم بركان هائج تجد ثقب الخلاص ٠٠فتخرج لتجتاح المدى فنعلم العالم حساب الصفر والجبر والدورة الدموية من جديد ، علنا يا حنظلة ، نغتسل بحبات رمال الصحراء العربية ، وننفض عنا غبار لعنة البترول والترف الفقير واستهلاك ما بجوف الأرض في غياب عقلية إنتاج سدت مسامها ، ونزيل حكم القبائل !
علك ياحنظلة تخرج عن صمتك مرة أخرى ، علك تزرع فينا ولو ذرة كرامة داسها فجور الكراسي المهترئة ، المتهالكة ، علك تسلمنا مشعل بروميثيوس ، علك تعيدنا يا حنظلة لجادة صواب افتقدناه منذ تحسست سيوف الأنانية أعناقنا ،منذ أعدمنا صاحب القصيد والقصيدة وسحلنا الفيلسوف والفلسفة باسم الردة تارة والزندقة تارة والإخلال بأمن الكراسي أخرى ، فدمر فينا الإحساس والذوق والذائقة ،منذ صودر وجودنا العربي في صالونات القمار والمواخير الغربية !
، التفت ٠٠٠
التفت إلينا يا حنظلة ٠٠٠
فك قبضتيك يا حنظلة ٠٠٠
فك أسرنا في أوطاننا٠٠٠
فك قيودنا في سجوننا الكبيرة ٠٠٠
فإننا لم نعد نخاف سيوف زناة الليل والسياسة الجبانة العجفاء ، العجماء ٠٠ المسلطة على رقابنا في كل لحظة وحين ، لقد أصبحنا يا حنظلة ( ذئابا أصابها الجرب والسعار نعض بعضنا ٠٠٠ نقتل بعضنا ٠٠٠ وعندما يهدأ الإعصار نغتصب أنفسنا ٠٠٠فنظل ندور في حلقة مفرغة كقط يريد أن يتخلص من ذيله عضا ،فلا هو أراح ولا هو استراح ٠٠٠
يا حنظلة لقد ( أصبحنا يهود التاريخ نعوي في صحرائنا العربية بلامأوى ) أصبحنا عباد فرقة وتفرقة ٠٠٠ نجتر كالبهائم اللوم والعتاب ٠٠٠ أصابنا عمى الألوان ٠٠٠ لم نعد نميز الغاية من وجودنا ٠٠٠ ونحن نقتات على فتات الآخرين ٠٠ التفت يا حنظلة ٠٠٠ !
عل نظرة منك تنزل - على واقعنا الآسن المتخن بالجراح - بردا وسلاما !!

قيم هذه المدونة:
0
غوايات لحظة الأفول / العامرية سعدالله
حوار مع الشاعرة السورية ازدهار نمر رسلان : خَلعتْ

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 19 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

iraqidk
1 مشاركة
مروة الديب
1 مشاركة
راويه هاشم
2 مشاركة

مقالات ذات علاقة

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق في سبات ولم
مِنْ  تـُقى جئنا  دعاءًحاملاًنبضَ السَّماءْفانبثقنامِنْ سناهاكيف يحيابينَ وصلٍ بينَ قطعٍكلُّ وجهٍمِن
خرج بعد ان أستحم وهو يغني ... قولي أحبك كي تزيد وسامتي فبغير حبك لا أكون جميلا ... سعيد بما يردد شار
أيتها  الصرخة  المجنونة  في  داخليتعمدت  أ لأ  أمسك  لجامك الليلةكهتافات  عفوية تركض  في  الشوارعأست
أبحرت في البحار الواسعة ومحيطاته في رحلة قصيره أبحثفيها عن الحب وأيامه الجميله علي أجده في مكانا ما
حَبيبتى..كُلّ سنة وأنتِ طيّبة دائماً أبداً.. حَتى لوظلَ بالنسبة لكِ.. أنا ( هو ).. وأنتِ ( هى ).. وب