Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 21 حزيران 2017
  3063 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

في برنامج نقطة حوار على محطة البي بي سي صباح اليوم كان الحوار مع قاسم عطا والتفجيرات والخروقات
4273 زيارة
عبد الخالق الفلاح
21 حزيران 2017
لايختلف اثنان من ان مخاض العراق الدموي منذ حوالي 14 عام هو الغزو الامريكي للعراق وفرض العملية ا
859 زيارة
هاشمية تسكن مدينة المعامل على اطراف بغداد، اعتادت في الصباح على زقزقات العصافير واصوات الاطفال
2470 زيارة
المقدمة |العراقيون يعرفون من هم المجرمون بحقهم... فهم عملاء وسنحاسبهم حساباً عسيراًإنشاء اللهمح
2224 زيارة
مريام الحجاب
30 تشرين2 2016
على خلفية استمرار التقدم للجيش السوري في حلب وتحرير عدة أحياء المدينة يحاول المسلحون المحاصرون
1871 زيارة
د. خالد السلطاني
07 تشرين2 2014
يهدى د. خالد السلطاني مؤلف كتاب "صباح الخير... ايتها العمارة"، الصادر حديثاً (2014)، في عمان –ا
2326 زيارة
محرر
29 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشف رئيس الوزراء العراق
2770 زيارة
عبدالامير الديراوي : نور الموسويالبصرة: مكتب شبكة الإعلام في الدنماركتجربة تحمل طعم التوحد
1943 زيارة
نعمة ابوعمره
24 أيار 2014
الأعمال بعد إغلاق المعابر في قطاع غزةأزﻣﺔ ﻣﺗﻔﺎﻗﻣﺔ يعاني منها اﻻﻗﺗﺻﺎد اﻟﻔﻠﺳطﯾﻧﻲ ﺟراء اﺳﺗﻣرار ﻓرض
2345 زيارة
سالم مشكور
27 آذار 2017
عندما خرجت اليابان من الحرب مدمرةً، إجتمع إمبراطورها بالمستشارين وسألهم : من أين نبدأ البناء ؟
2184 زيارة

"هتلر" الذي قضى ٧٠ سنة مختبئاً.. للقصة وجه آخر!

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

العربية.نت – عماد البليك:يدعي مسن أرجنتيني من منطقة سالتا، أنه الدكتاتور الألماني أدولف #هتلر ، وأنه قضى السنوات السبعين الماضية في الاختباء. ففي مقابلة مع صحيفة "باتريوتا" المحافظة جدا، يشرح المهاجر الألماني أنه وصل إلى الأرجنتين سنة 1945 بجواز سفر يُعرّفه باسم هيرمان غونتربيرغ.

ويزعم أن جواز سفره مزور قام باستخراجه الجيستابو وهو البوليس السري النازي، وذلك قرب نهاية الحرب العالمية الثانية في 1945. ويقول إنه "قرر الخروج من المخبأ بعد أن تخلت أجهزة المخابرات الإسرائيلية رسميا، عن سياستها المتمثلة في متابعة مجرمي الحرب النازيين السابقين في العام الماضي".

ويضيف الرجل: "لقد تم إلقاء اللوم عليّ بالكثير من الجرائم التي لم أرتكبها قط. وبسبب ذلك، اضطررت لقضاء أكثر من نصف حياتي مختبئا من اليهود، ولذلك فقد نلت عقابي سلفا". ويدعي أنه يستعد لنشر سيرته الذاتية من أجل استعادة صورته العامة.

يذكر أنه لو صح أنه هتلر – وهذا مستحيل – فهذا يعني أن عمره 128 سنة فهتلر الحقيقي من مواليد 1889م وقد توفي في عام 1945.


للقصة وجه آخر!

ويدعي المسن الأرجنتيني قائلاً: "لقد تم تصويري كرجل سيئ فقط لأننا فقدنا الحرب. ولكن عندما يقرأ الناس الجانب الآخر من القصة، فإنهم سوف يغيرون الطريقة التي ينظرون بها لي". ويعلن أن كتابه سيكتب تحت اسم أدولف هتلر، وينبغي أن يكون متاحا في سبتمبر.

لكن كثيرا من الناس حول الرجل، بما في ذلك زوجته البالغة من العمر 55 عاما، وتدعى أنجيلا مارتينيز، يعتقدون أن هيرمان غونتربرغ ليس بالطبع أدولف هتلر، ولكنه ببساطة يعاني من الخرف.

وتقول السيدة مارتينيز إن زوجها لم يتحدث أبدا عن هتلر حتى قبل عامين تقريبا عندما بدأ تظهر عليه علامات مرض الزهايمر. وتضيف: "في بعض الأحيان، كان ينسى من أكون أنا، وأين يكون هو. وكأنه في حالة انجذاب مرضي، ثم سيبدأ الحديث عن اليهود والشياطين. ثم يعود إلى طبيعته".

وهي تعتقد أن زوجها ربما كان نازيا وأنه قد يشعر بالذنب بشأن ماضيه، لكنها مقتنعة بأنه ليس هتلر.

مستقبل مجرمي النازية

وحتى لو كان هذا المسن مشكوكا فيه، فقد أثار نقاشا متحركا في إسرائيل وفي الجالية اليهودية الأميركية، بشأن مستقبل مجرمي الحرب النازية.

وكان الموساد قد عزز طموحه في الماضي بالقبض على مجرمي الحرب النازية، أمثال أدولف أيخمان وكان ذلك في عام 1960 في الأرجنتين، لكنه تخلى عن هذه المهمة على مدى السنوات الأخيرة.

وقد انتقد مركز فيزنتال، الذي ما زال يحاول البحث عن المجرمين النازيين ومحاكمتهم، إسرائيل علنا في مارس الماضي، قائلا إن الدولة اليهودية "تتعاون بالكاد" مع مهمته.

وبعد مرور أكثر من 70 عاما على نهاية الحرب العالمية الثانية، لا تزال هناك دول ومؤسسات قليلة تحاول العثور على النازيين الباقين على قيد الحياة ومحاكمتهم، ومعظمهم سيموت دون أن يعاقبوا على جرائمهم.

قيم هذه المدونة:
0
الروائي الكبير .. غائب طعمة فرمان وشخصيات ثقافية ع
بداية الصلات بين نوري السعيد والامير عبد الاله

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 23 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

من مواليد الرابع عشر من أيلول عام 1950 في قضاء (علي الغربي) التابع لمحافظة ميسان، نشأ يتيماً بعد أن
إن هناك رجالاً يتركون في النفوس أثراً ويحفرون في القلوب ذكرى طيبة تجعلهم نموذجاً يقتدى به . و الوائل
الاستاذ محمد عبدالرزاق القبانجي 1989/1902 مطرب العراق الاول، ولد في بغدد - محلة سوق الغزل.غنى القبان
 ولكسر حاجز الخوف قابل سلام عادل بمعيّة كل من عضوي اللجنة المركزية عامر عبدالله وعبدالقادر اسماعيل ا
ولكسر حاجز الخوف قابل سلام عادل بمعيّة كل من عضوي اللجنة المركزية عامر عبدالله وعبدالقادر اسماعيل ال
 ليس من السهل اختزال حياة الأستاذ الدكتور هاشم الخياط ببضعة كلمات، وليس من السهل تلخيصها بأسطر
انتهتْ مهمة (كوكوش) عند هذا الحد، ورحلت إلى طهران بعد انقضاء المرحلة الأساسية، أما يعقوب، فقد عاد إل
د. مهند مبيضينكتبتْ أجمل قصائدها التي لم تنشر بعد لزوجها وهو في سجن الجفر، ودونت رسائلها لبقية الأسر
مَن منا لا يعرف الست لنده.. وانت تقرأ قصتها اتمنى ان نسأل أنفسنا هل ما زلنا نحمل طيبة اهل الناصرية ا
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قال أندرو باسيفيتش أستاذ التاريخ والعلاقات الدولية بكلية "باردي"