عيد الصحافة.. ماذا نريد ؟ / عماد جاسم - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

عيد الصحافة.. ماذا نريد ؟ / عماد جاسم

صحيفة في عام 1869 وهي صحيفة الزوراء, ليكون هذا اليوم بمثابة الإعلان عن فتح جديد لبلاد أخذت تمنح اهتماما كبيرا لهذا المولود الذي سيكون فيما بعد المؤسس للإعلان عن توجهات فكرية متنوعة, واستمرت الصحافة العراقية على مدى عقود من الزمن برفد الحياة الثقافية والسياسية بمواهب ورموز إبداعية وسياسية كان لها تأثير واضح في ازدهار الحركة الثقافية والفنية العراقية, واليوم وباستعادتنا ذكرى الاحتفال بعيد الصحافة العراقية, تساورنا المخاوف على واقع الحريات من خلال ما يتناقله بعض الصحفيين والناشطين من توجه البرلمان لتشريع قوانين تحد من حرية التعبير, ذلك المكسب الذي رحب به عشاق العمل الصحفي وكان سببا في تأسيس عشرات الصحف والقنوات الفضائية بعد عام 2003, فقد أعرب صحفيون عن قلقهم من وجود حراك سياسي يتوجه نحو إقرار قانون حرية التعبير وقانون آخر عن حق الحصول على المعلومة, وهي قوانين كتبت بأقلام سياسية وحكومية ما استدعى قيام تجمعات وروابط إعلامية لتشكيل معارضة بدأت بالحراك المضاد لإيقاف تشريع تلك القوانين التي يرون أنها تحاول خنق ما تبقى من الحريات وبالتالي وضع العصا في عجلة التقدم الذي يتمناه الكل, لتطور الصحافة العراقية, ومن هذه المنطلق جاء احتفال هذه العام حاملا معه مطالبات شديدة اللهجة بضرورة إيجاد تشريعات تمنح الصحفيين المزيد من الحريات بل وتسعى إلى وضع الإعلام العراقي الجهة الرقابية المهمة لرصد أخطاء الدولة إن وجدت ودعم النجاح الحكومي عبر النقد والتقويم, وهناك من رحب بكلمة التهنئة التي قدمها رئيس الجمهورية بهذه المناسبة والتي دعا فيها إلى أهمية خلق بيئة مناسبة للعمل الإعلامي الحر, وإقرار قوانين تخدم العمل الصحفي, مستنكرا كل أنواع التهديدات والمضايقات التي تطول الصحفي, وهو ما وجده الكثيرون خطابا مقبولا ومتعقلا يحتاج إلى تفعيل على أرض الواقع, كما تكررت هذا العام مطالبات تشير إلى خطورة ظاهرة الغلق الجماعية لعدد من الصحف ووسائل الإعلام نتيجة التقشف أو غياب الدعم الحكومي, ما أدى إلى توقف إصدار الكثير من الصحف الورقية وغلق بعض القنوات التلفزيونية الأمر الذي يستدعي المراجعة في ظل تسريح أعداد كبيرة من الصحفيين بدون راتب تقاعدي مجزٍ ما يضيف معاناة أخرى على كاهل الأسرة الصحفية, ويبدو أن احتفال هذا العام تزامن مع مجموعة مشاكل تتطلب الوقوف بحزم والتبصر بمعالجات سريعة قبل الاحتفال بأمجاد الصحافة العراقية واستعادة بريقها المشرق بالكلمات فقط!

الإعلام ولغة الضمير.. / عماد جاسم

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 20 تشرين1 2019

مقالات ذات علاقة

28 تموز 2019
في الأزمات المستعصية على الحل لعقود يشتد فيها اعادة انتاج خطاب الكراهية للمكونات الاجتماعي
209 زيارة 0 تعليقات
لا يخفى على الجميع أن النظام العشائري في العراق يعد من الأنظمة الاجتماعية التي دأبت الجماع
935 زيارة 0 تعليقات
 زرعها الإنكليز(كخلية نائمة) في أحشاء دولتنا عند الولادةلقد وجد الإنكليز ، عندما شرعوا بإح
2788 زيارة 0 تعليقات
29 أيار 2017
شهد أحد أحياء بغداد الاسبوع الماضي حدثاً مؤلماً قد يكون الأول من نوعه في عموم العراق ، فقد
3526 زيارة 0 تعليقات
22 تشرين1 2017
"احسبها زين".. عبارة لطالما سمعناها ممن هم بمعيتنا، في حال إقدامنا على خطوة في حياتنا، وسو
2730 زيارة 0 تعليقات
24 كانون1 2017
مصطلح الأستدامة المالية        Financial  Sustainabilityأو الحكومية هو أحد المصطلحات المست
2467 زيارة 0 تعليقات
لماذا نتعلم؟حينما وجهنا هذا التساؤل لاب لم تتاح له الفرصة للتعليم والتعلم وهو من الرعيل ال
494 زيارة 0 تعليقات
06 حزيران 2018
قيل في الأثر أن ثلاثة تجلي البصر: الماء والخضراء والوجه الحسن. وأصبح هذا القول مثالا يبتهج
831 زيارة 0 تعليقات
07 أيار 2018
على أرض مساحتها 437,072 كم مربع، يقطن منذ بضعة آلاف من السنين شعب اختلفوا في قومياتهم وأدي
1208 زيارة 0 تعليقات
13 نيسان 2018
توهموا لما ظنوك ميتا وبلا أكفان !على الجسر يصطف التاريخ مذعورا !؟ وينشق من تابوت السجين تا
1576 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 01 تموز 2017
  2516 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

وردَ إلى موقعنا على الإنترنت ،سؤال من الأستاذ \ محمد رسلان    طالباً الرأى والفتوى فى موضو
نزار حيدر
18 أيار 2017
تأثرت حد البكاء وانا أتابع الفيلم الذي نشره الارهابيون عن مقتل الصحفي الاميركي (جيمس فولي)
ادهم النعماني
03 كانون2 2018
طريق النجاح واحد !ادهم النعمانيليس هناك ما يؤذي الإنسان أكثر من الانتظار،فالانتظار صفة إنس
واثق الجابري
09 كانون1 2016
ترك حيدر أرمتله وولدين وبنتاً؛ أكبرهما كرار 13سنة، وأول جواب لأبنه؛ عند السؤال عن مستقبله
هل تدخل موسوعة غينيس في كربلاء لتدون احداث عاشوراء القياسيةموسوعة (غينيس) هي عبارة عن كتاب
اثبتت الوقائع والاحداث التي يمر بها العراق في هذه الايام المفصلية ان الجيش العراقي هو المد
دعينا مع غيرنا لحضور القداس الساعة الخامسة من عصر هذا اليوم الاحد ، صدقا لاول مرة احضر فيه
كبيرة هي المخاطر التي تحيط بالعملية السياسية عامة, والشعب العراقي خاصة, بسبب إستغلال بعض ا
مديحة الربيعي
01 كانون1 2014
صباحاً يرتدون بزاتهم الأنيقة, ويدخلون بسياراتهم المصفحة, ليمارسوا أعمالهم في أروقة القصور,
يبدو ان ( اللعب ) اصبح على المكشوف و لم يعد مخفيآ و صار ( اللأعبين ) يعلنون عن انفسهم بوضو

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال