التطبيع وسياسة الخطوة خطوة / عبد الخالق الفلاح - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

4 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 794 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

التطبيع وسياسة الخطوة خطوة / عبد الخالق الفلاح

لم تعد العلاقات الحميمة بين العدو الإسرائيلي ومملكة آل سعود خافية على احد وتجاوزت الخطوط الحمروتخطت كل القيم والواجهة المستقبلية لتدمير كل دول الخليج والدول العربية وشمال افريقيا، والتراشق الخليجي الحالي مسرحية من عدة فصول ويتم تقسيم ادوارها من خلاله وعلى مراحل قادمة وهو جزء لايتجزاء من تلك السياسة . ولعل الانتقال السريع والمفاجئ لولاية العهد السعودي يعكس تسارع الأحداث في هذا البلد ويدل على وجود أمر خفي وهذا ما أكدته مبادرة ترامب السريعة لتقديم التهاني لابن محمد بن سلمان.

ويبدوإن هذه التولية هي المسمار الأخير في نعش هَرِم الاسرة الحاكمة وهوتطبيق عملي لمشروع كونداليزا رايس في بناء الشرق الأوسط الجديد والكبير وتغيير الحدود بين دول الشرق الأوسط ، وإنشاء دول جديدة، وكل ذلك يدل إلى انتضار وقوع كارثة تنتقل نيرانها لتشعل جميع دول المنطقة .

العلاقة لم تبقى مجرد اقاويل بل باتت جهاراً نهاراً كما اللقاءات والزيارات الرفيعة المستوى سراً وعلناً. ولم تعد تل أبيب تجد حرجاً في إخراج هذه اللقاءات إلى الضوء، طالما أن السعودية "بملكها وأمرائها، لا يخجلون من العلاقة مع إسرائيل".على حساب الامة الاسلامية والعربية وقد ارتبطت الرياض اكثر بعد الاتفاق على ان تكون جزيرتي تيران وصنافير جزء منها لان السعودية اصبحت ملزمة باتفاقية كامب ديفيد التي لم تعد اتفاقية مصرية إسرائيلية فقط بعد تنازل مصرعن تلك الجزر للمملكة هي الغاية ولعلها الوسيلة لربط المملكة بمعاهد كامب تيفيد التي وقعها الرئيس انور السادات .والعالم الاسلامي ينتظرهذا التطبيع المشؤوم في اقرب وقت لامحال بعد اكمال الترتيبات اللازمة وما توحي بذلك الزيارات واللقاءات المستمرة والخفي هو اعظم.

تؤكد وسائل الإعلام الإقليمية والدولية على حجم الزيارات المتبادلة بين مسؤولي الكيان الصهيوني ومسؤولي النظام السعودي في السنوات الثلاثة الماضية ، حسب معظم وسائل الإعلام، وتأتي هذه الزيارات في وقت يتحدّث فيه بعض المحللين العرب والكثير من الخبراء الصهاينة ، “عن ضرورة التطبيع ورص الصفوف بين تل أبيب والرياض لان هما العاملان الرئيسيان لانهاء القضية الفلسطينية وتحقيق السلم للكيان الصهيوني الغاصب وهناك انظمة اخرى تستعد لهذا الزواج برعاية السيد الأميركي بين الكيان الصهيوني من جهة وتلك الأنظمة ، وهذا ما يوحي بتطورات ومشاريع خطيرة ستعيشها المنطقة العربية وشعوبها في قادم الأيام ، وقد نشر موقع ”ديسدينت فويس” الأميركي تقريرا عن العلاقة الإسرائيلية السعودية مشيراً إلى أن التلاقي في هذه العلاقة ينعكس في عدة صور، فمن جهة "إسرائيل" ترى نفسها ( ديمقراطية) تزدهر، والسعودية تقدم نفسها ( كزعيم ) طبيعي للعرب كما تعتقد وتروج لها في وسائل الاعلام ، وهي لا تملك الوزن الكافي في المنطقة بما يخولها استعراض عضلاتها وفرض سياساتها على دول المنطقة كما أن الوحشية ، وسياسة الفصل العنصري والطائفية ، وصفات الدول الاستعمارية الاستيطانية التوسعية ونشر الإرهاب في جميع أنحاء المنطقة ، يجمعها مع الكيان الاسرئيلي تحت المظلة الأميركية ويجعلهما في الواقع حلفاء طبيعيين.وقد بدأت بالفعل المملكة العربية السعودية وإسرائيل محادثات لإقامة علاقات تجارية بين البلدين، وهذا التقارب و المحادثات من المتوقع أن يكون لها تأثير كبير على شكل التحالفات في المنطقة الفترة المقبلة ايضاً . ونقلت صحيفة تايمز اللندنية عن مصادر سعودية أن "وفداً سعودياً قاده اللواء المتقاعد انور عشقي بعد ان كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية عن زيارة قام بها اللواء عشقي إلى القدس المحتلة والتقى كلاً من مدير عام وزارة الخارجية دور غولد، الذي نعرف أنه صار صديقه منذ وقت طويل، ومسؤول التنسيق الأمني في الضفة الغربية المحتلة يوآف مردخاي في فندق الملك داود" . "ويبدو ان أطرافا في السعودية وجدت في إتصالات عشقي محاولة لتأسيس قناة مباشرة دون تحمل مسئوليات رسمية " الزيارةً إلى إسرائيل العام الماضي 2016، هي لتقريب وجهات النظروأضافت أن "القادة الإسرائيليين الكبار مُتحمِّسون لتوسيع هذا التحالف".

وكشفت الصحيفة ايضاً عن أن المحادثات التي تجري بين السعودية والكيان إسرائيلي تطورت بعد زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اخيراً، للبلدين . وانطلقت الزيارة، في أواخر مايو/أيار الماضي، بعد أول رحلة جوية مباشرة بين العاصمة السعودية الرياض ومدينة تل أبيب، وذلك عندما غادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المملكة على متن الطائرة الرئاسية متوجهاً إلى محطته الثانية الكيان إسرائيلي في أولى جولاته العالمية رئيساً للولايات المتحدة.

ويتوقّع محللون، ان تظهر تلك العلاقات السرية بين إسرائيل والمملكة على السطح في القريب العاجل وقال المحلل الاسرائيلي ميلمان إنّه خلال ولاية تامير باردو كرئيس للموساد تعزز التعاون الوثيق مع أجهزة استخبارات صديقة للموساد، في دولٍ قريبةٍ وبعيدةٍ، على خلفية وجود مصالح مشتركة. ومن هنا اقترح وزير النقل والاستخبارات للكيان الاسرائيلي يسرائيل كاتس عرضاً مؤخراً على "غرينبلات" ممثل الرئيس الأمريكي، خطة "سكة قطار السلام الإقليمي"، والتي تتحدث عن ربط إسرائيل بالأردن ومنها إلى السعودية ودول الخليج عبر شبكة سكك حديد تسمح للدول العربية بالوصول إلى البحر المتوسط.

وقد كانت بعض الانظمة العربية الرسمية طوق النجاة للكيان الصهيوني ، فكلما عاشت "دويلة إسرائيل اللقيطة" في أزمة امتدت لها أيادي بعض هذه الانظمة لتنقذها . ففي الوقت الذي يخلص فيه المتحدثون في مؤتمر صحيفة "جروزاليم بوست" السنوي، الذي انعقد العام الماضي 2016 في نيويورك، إلى توقع "مستقبل مظلم لاسرائيل تأتي يد بعض دول التعاون الخليجي " لتمتد من تحت الطاولة وبعيداً عن شعوبها، فتعطي أملاً ومزيداً من المدد المادي والاقتصادي لإسرائيل، عبر صفقات بلغت حتى الآن مئات الملايين من الدولارات

عبد الخالق الفلاح – باحث واعلامي

لاتوجد دائرة حكومية معصومة عن الخطأ / د.علاء الأم
دعوة لحضور أمسية تنويرية عن حضارة العراق في كوبنها

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 19 تموز 2018

مقالات ذات علاقة

12 كانون2 2018
صدر حديثًا عن مجموعة الشروق العربية  للنشر والتوزيع الطبعة العربية روايه   
0 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2018
عادت مشكلة عودة النازحين الى الاماكن التي نزحوا منها بقوة الى الواجهة السياسية والمطالبة ف
0 زيارة 0 تعليقات
11 كانون2 2018
شبكة الاعلام / رعد اليوسف # لو اجتمع كل الجبروت في كوكب الارض على ان يمنع إنسانا من الأحلا
1 زيارة 0 تعليقات
بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت،
1 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2018
لعلي لست المتعجب والمستغرب والمستهجن والمتسائل الوحيد والفريد، عن تصرفات ساستنا وصناع قرار
1 زيارة 0 تعليقات
29 نيسان 2017
متابعة : شبكة ال&#
2 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2018
سياسي عراقي انتخب عضواً لمجلس النواب بعد عام 2003 لدورتين وكان وزيراً للأتصالات لدورتين في
2 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2018
في الثمانيانت, وتحديدًا اثناء فترة معركة القادسية – قادسية صدام (المقدسة) قدسها الله وحفظه
2 زيارة 0 تعليقات
ألعراق ليسَ وطناً بداية؛ معظم أوطاننا ليست بأوطان خصوصا الأسلامية و العربية و غيرها .. و ا
2 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 03 تموز 2017
  2473 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

كتبت آلاف المقالات عن سوريا والعراق وفلسطين وليبيا والخليج ومصر وتركيا وإيران، وكتبت في ال
تشهد الساحة الإقليمية نشاطاً وتغييرات لافتة، ومن ضمن جملة التغييرات يحدث التقارب السعودي –
عبدالجبارنوري
02 نيسان 2018
مقالتي هذه تصبُ في أفادة صانعي القرار السياسي في العراق من هذه الأزمة التي عصفتْ بالمنطقة
       عندما يعتلي الضعفاء الكراسيغالبا ما يحدث في التأريخ،
ماضٍ عجوز يلتقطُ الأيّامَ بحذرِ قرصانٍ خذلتْهُ الأشرعة . . . بألفِ رُقعةٍ ورُقعة يرمّمُ
 وبعد أقل من شهر ونصف على وداعنا عام واستقبالنا آخر  بدأت تتغير الكثير من المواقف. ورغم أن
ماجي الدسوقي
27 آذار 2016
إن الأنظمة الديمقراطية في أوروبا التي تستقبل اللاجئين وتمنحهم الأمان والجنسيات والاستقرار
على الرغم من العلاقة المتميزة والشديدة الخصوصية بين العراق والولايات المتحدة سلباً او حتى
سامي جواد كاظم
03 أيار 2011
الخطاب الرزين والرصين لا يتخلله الفكر المشين واذا ما برز له معاند او مكابر فانه يعود خائبا
د.عامر صالح
12 آب 2016
" فقر الجهول بلا عقل إلى أدب.... فقر الحمار بلا رأس إلى رسن "     

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال