Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 08 تموز/يوليو 2017
  582 زيارات

اخر التعليقات

رعد اليوسف كنت رئيسا لمصر../ طه جزاع
25 تموز/يوليو 2017
احسنت دكتور طه .. التفاتة رائعة .. ومتابعة جميلة تمثل اضاءة لازالة ظلا...
رعد اليوسف المحمرة.. مدينة الدم ! / د. حسن السوداني
25 تموز/يوليو 2017
رحمه الله .. هذه حالنا .. سجون وحروب ودمار .. وما زال الموت والقتل يحا...
رعد اليوسف الصحافة والصحفيون / د.كاظم العامري
17 تموز/يوليو 2017
سلطة الصحافة تعززها سلطة الحكومات في الدول الراقية.. وتنتهكها وتضعفها ...
ساره سامي رِسالة إلى شَهيد / ساره سامي
16 تموز/يوليو 2017
أستاذي الغالي أسعد كامل ألف شُكر لكَ لدعوتي لشبكة الإعلام العراقي. إن...

مدونات الكتاب

زكي رضا
16 نيسان/أبريل 2017
قراءة في كتاب " التشيع العلوي والتشيع الصفوي "ان الشر الكبير الذي يواجه الحركات والنهضات السياس
2267 زيارة
سامي جواد كاظم
15 كانون1/ديسمبر 2013
هل ان الحكومة العراقية طاغية وفق رؤى وانتقادات السياسيين لها حتى من نفس ابناء المذهب ؟ هل تستحق
1769 زيارة
رفعت نافع الكناني
13 حزيران/يونيو 2017
العلاقات الأمريكية القطرية وما أفرزته قمم الرياض اربع سنوات مرت على تولي الامير تميم بن حمد آل
587 زيارة
احسان الشوكه
20 نيسان/أبريل 2017
النجف الاشرف / احسان الشوكة زار رئيس هيئة النزاهة القاضي علاء الساعدي محافظة النجف الاشرف ال
2629 زيارة
علي الابراهيمي
30 أيلول/سبتمبر 2014
الإلحاد دين من لا دين له ، هكذا هو بنظري ، رغم انه احد فروع اللادينية ، لكنّ معتنقيه يعتقدون بع
2086 زيارة

صعوبات تواجه البيان الختامي لمجموعة العشرين

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

وصفت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل المحادثات حول صيغة البيان الختامي لقمة العشرين، بأنها "صعبة للغاية"، على ضوء بقاء خلافات حول قضايا عدة، أبرزها حرية التجارة وتغير المناخ.

وأشارت ميركل في بيان إلى أنه لا يزال أمام المفاوضين الرسميين في القمة الكثير من العمل للتوصل إلى اتفاق حول البيان الختامي لمجموعة العشرين قبل انتهاء الاجتماعات مساء اليوم السبت.

وناقشت القمة خلال يومها الأول مجموعة واسعة من الموضوعات بما فيها مكافحة الإرهاب، والتجارة الحرة والعادلة، والتنمية في إفريقيا، والمناخ والطاقة، فضلا عن الوضع في كوريا الشمالية.

ويبدو أن هناك توافقا واسعا بشأن مكافحة الإرهاب ودعم التنمية في إفريقيا، إلا أن موضوع المناخ، إضافة إلى التجارة – لا يزالان إلى حد ما، متعثرين بسبب الموقف الأمريكي.

المناخ.. واشنطن ضد بقية العالم

وكشفت ميركل أنه لم يظهر خلال جولات المحادثات الأولى، حل بشأن الصياغة التي ستخرج عن القمة بخصوص سياسة المناخ. وأوضحت أن الغالبية العظمى من قادة العشرين أعلنوا التزامهم باتفاقية باريس، وأن خروج الولايات المتحدة من الاتفاقية يدعو للأسف.

وتابعت ميركل، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان موجودا، قبل أول لقاء رسمي يعقده مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، في الجلسة الخاصة بموضوع المناخ وألقى كلمة، لكن من الصعب التنبؤ بكيفية تسوية الخلافات القائمة والتوصل إلى نوع من التفاهم.

وبحسب تسريبات إعلامية، كانت دول المجموعة (عدا الولايات المتحدة)، عازمة على تضمين البيان الختامي للقمة إشارة بشأن "تنفيذ عاجل" لاتفاقية باريس للمناخ "التي لا رجعة عنها".

كما كان من المنتظر، حسب المسودة، أن ينص البيان الختامي على أن الدول الأخرى في المجموعة قد "أحيطت علما" بتراجع الولايات المتحدة عن الاتفاقية.

وذكرت مصادر أنه من غير المعروف ما إذا كانت مسودة البيان الختامي ستظل بهذا الشكل، إذ أن الصين ترفض أن يصدر البيان دون الولايات المتحدة، وقال مهو جوانجياو نائب وزير المالية الصيني إنه "لا ينبغي استبعاد أحد"، مشيرا إلى أنه من الممكن للمحادثات أن تتضمن انتقادات لكن البيان يجب تبنيه بالإجماع.

في الوقت نفسه، نصت المسودة على أن "الولايات المتحدة أكدت التزامها القوي باتباع نهج عالمي يقلص غازات الاحتباس الحراري، ويدعم النمو الاقتصادي ويفي بحاجات أمن الطاقة".

تحدي الحمائية الأمريكية

وفيما يتعلق بموضوع التجارة، مثلت النزعات الحمائية للرئيس ترامب تحديا صعبا لمجموعة العشرين، التي تأسست أصلا بهدف تحسين التنسيق العالمي بعد الأزمة المالية العالمية عام 2007.

وقالت ميركل في هذا السياق، إن "الكل تقريبا يؤمن بضرورة حرية التجارة ونزاهتها أيضا، لكن أتوقع أنه فيما يخص التجارة في البيان الختامي فإن أمام المسؤولين (عن إعداد البيان) الكثير من العمل الليلة".

 وكانت ميركل صرحت بأن هذه "القمة تعقد في ظل تحديات صعبة وعالم يعيش اضطرابا"، ما يجعل من شعار القمة، وهو "ضمان الاستقرار، وتحسين الاستدامة، وتحمل المسؤولية"، أمرا صعب المنال، محذرة من المبالغة في توقع النتائج.

المصدر: وكالات

متري سعيد

قيم هذه المدونة:
مسؤول أممي: 1675 وفاة بالكوليرا خلال 3 أشهر في الي
الغاز المسال ودماء الشعوب المباح / تمارا حداد

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الأربعاء، 26 تموز/يوليو 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مدونات الكتاب

أمل الخفاجي
14 حزيران/يونيو 2016
لفني بعطره  وغمرني بالأشواق  ألبسني طوق الياسمين  فأزاح عن روحي غ
1629 زيارة
محرر
14 كانون1/ديسمبر 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قالت مؤسسة أبحاث التسلح في الصراعات الأربعا
1362 زيارة
ايمان سميح عبد الملك
22 حزيران/يونيو 2017
منذ القدم والاعياد مرتبطة بالامجاد، وهناك بعد روحي يتحقق من خلال المشاركة الفعلي
589 زيارة
د.حسن الخزرجي
21 تشرين2/نوفمبر 2016
 1. الديانة اليهودية :* ان منطق الفكر اليهودي ينطلق من مسؤولية المرأة عن ال
1581 زيارة
غازي المشعل
10 حزيران/يونيو 2014
ليس من طبعي أن أكتب مقالاً انفعالياً او سريعاً كرد فعلٍ اندم عليه مستقبلاً .. ول
2025 زيارة