Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...
حسين يعقوب الحمداني سلطات إقليم كردستان تقترح التفاوض مع بغداد بشأن إرسال مراقبين عراقيين إلى مطاري أربيل والسليمانية
28 أيلول 2017
تحية طيبه صحيح أنها ثقافة وهي كلمة موثوقة ومؤدبه !!لكن أليس بغريب التس...
حسين يعقوب الحمداني اجتماع سري يجمع سياسيين أكراد بمسؤولين من أمريكا وفرنسا.. تفاصيل مفاجئة تُكشف لأول مرة
28 أيلول 2017
أستعادة كركوك أهم خطوة على الحكومة العراقيه أتخاذها لأنها اليوم هي رجل...
حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
27 أيلول 2017
تحيه طيبة أستاذ ..نعم هذا وقع حقيقي لأن السلطه تمنح لأأناس ليسوا أكادم...

مناقشة علنية لاطروحة دكتوراه في اكاديمية البورك للعلوم

 عبدالسلام البياتي / اعلام الاكاديمية

شهدت اكاديمية البورك للعلوم  الاسبوع الماضي ، مناقشة علنية لاطروحة الدكتوراه المقدمة من قبل الطالب شهاب وهاب رستم والموسومة ( الاحزاب الكردية في العراق  بين النضال وتحقيق الاهداف المطلوبة ) .

وقد جرى مناقشة الاطروحة من قبل لجنة خاصة بشكل علني وامام جمهور من الضيوف ، ومنح الطالب الفرصة للدفاع عن اطروحته حيث استعرض بشكل مختصر وسريع الاهداف والاسباب التي دفعته الى التركيز واختيار هذا البحث دون غيره .

واشاد طالب الدكتوراه شهاب وهاب رستم بدور الاكاديمية المهم في منحه فرصة اكمال دراسته العليا ، ومساعدته في تأمين المشرف ودعمه بما يحتاج من اجل النجاح.

وقد تضمنت لجنة المناقشة .. الاساتذه :

  • الاستاذ الدكتور رشيد الجزراوي .. رئيسا
  • الاستاذ الدكتور طلال النداوي .. عضوا
  • الاستاذ الدكتور طلال العيسى ..مشرفا
  • الدكتور نجم الدين بيرقدار ..عضوا

ويذكر ان اللجنة منحت الطالب في نهاية المناقشة  والمداولة ، درجة الدكتوراه في العلوم السياسية وبتقدير جيد جدا .

قيم هذه المدونة:
لا اقسم بالنفس اللوامه / عبد صبري ابو ربيع
تلعفر- رؤية تحليلية لمعطيات التحرير / عبدالجبارنور

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 16 تشرين1 2017