الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة (عدد الكلمات 481 )

الدروز.. نبض حياة بلا حدود / ايمان سميح عبد الملك

منبر العراق الحر :منذ فجر التاريخ والانسان يتمسك بقوى خفية ,يخفف من خلالها عن خوفه وقلقه، ليشعر بالحماية والامان ,بدءا بعبادة الاوثان وصولا الى المذاهب والاديان . لكل دين او مذهب صورة واضحة خاصة به ,ان كان على مستوى الارث الديني، او الطقوس والخطاب،وقد اتاحت صورة الطقس الديني فرصة الاندماج في الوجدان العام لدى الشعوب على اختلاف عاداتهم وطقوسهم ،حتى باتوا يعرفوا بعضهم البعض من خلال الممارسات الدينية. عندما نقرأ أقوال الحكماء والعارفين ، نستطيع الفهم والتمييز، من دون ان ننغّر من ادراك واختلاف المسالك،فمن بين طبقات التاريخ المكتوب يتبين لنا بأن الدروز هم خليط من القبائل العربية نشأت في مصر وهاجرت الى بلاد الشام ،واستقرت في “سوريا ،لبنان ،الاردن وفلسطين” ، هي فرقة باطنية تؤله الخليفة الفاطمي الحاكم بأمر الله ، أخذت جلّ عقائدها من الاسماعيلية حيث نسبت الى نشتكين الدرزي، يعملون بسرية أفكارها التي هي غاية في المعرفة والحق،هو لا ينازع اي دين ، مبدأه التعرف على الذات الجوهرية من خلال تحليل كوني ، ومفهوم الخالق والخليقة ومن المفهوم الفكري لروح الكون. الديانة الدرزية هي ديانة توحيدية ، يؤمنون بالله الأحد ، هي ليست ديانة جديدة، انما ظاهرة متجددة من الايمان القديم بنسبة أكثر صفاء ،فيما نجد أن اسرار الديانة الدرزية معروفه لدى العقال ، لديهم طقوس خاصة بهم يمارسوها في مكان الصلاة “الخلوة”،ويسمح للعقال الصلاة فيها دون غيرهم، والمعروف بأن الديانة الدرزية تؤمن باله واحد وكذلك بمبدأ “التقمص” ويؤمنوا بالزواج الاحادي ، أهم اعيادهم هو عيد الأضحى الذي يتم الاحتفال فيه مع العيد الاسلامي، أما بالنسبة للميراث فهناك وصية، وفي حال وفاة الموصي دونها تعود التركة الى اعتماد وتشريعات المذهب الحنفي ، من عاداتهم ايضا” الباس الاموات اجمل الثياب ووضعهم في توابيت فارهة وتبدأ الصلاة بتلاوة سورة الفاتحة. يتداولوا كتب الحكمة بالنسخ اليدوية ، ايمانا منهم بأن الطبع يساهم في سوء تفسير رسالتها وتشويهها وتحريفها على ايدي ضعاف العلم ،هناك مقامات ومزارات يقدسها الدروز،أما مشايخ الدين الذين لهم مرتبة عالية يعتمرون اللفة المدورية التي لا تعتمر على هامة احد من العقال ،ولم تشهد في تاريخ العقيدة الدرزية الا أربعة مشايخ فقط لبسوا المدورة وهم ” الامير عبد الله التنوخي” “وابو يوسف طريف” في فلسطين والشيخ ابو حسن عارف حلاوي”في لبنان والشيخ ابو محمد جواد ولي الدين .من العائلات الدرزية العريقة في لبنان التي لمع اسمها في التاريخ ، آل نكد، تلحوق ،عبد الملك ، وعماد وجنبلاط، عداك عن المعنيين ،الارسلانيين،البحتريين والتنوخيين الذين حكموا لبنان خلال حقبة طويلة من الزمن. لقد حافظ الدروز في القرى العربية والدرزية على تراثهم وعلى تاريخهم المرتبط بتاريخ الشعب العربي، وساروا فى طريق “الاصلاح الاقتصادى” والسلام ،هي طائفة مسالمة تسير نحو الانفتاح والعقلانية والتشجيع على الاطلاع والتعمق المبني على الفكر ،المنطق ،الفهم والادراك.الدين بالنسبة اليهم ليس ايمان اعمى، بل هو ايمان عاقل. لا يمكن عدّهم رقما” هامشيا”، بكل مجتمع هم جزء فيه مهما شكلوا بنسبته العددية ، واثرهم الايجابي المجتمعي ظاهر للعيان لكل مطلع ، الى ان اصبحوا فيه قبه الميزان ، لهم نكهة مجتمعية تبقى طاووسية الطعم تفوح بالاشتراك مع جميع اهل الوطن بلا استثناء ، منهمكين بصنع الحياة واعادة بناء الانسان والعمران.

0
ديون العراق البغيضة والسيادية - الأسباب والمعالجة!
النصر المؤزرعلى داعش واستلهام الدروس والعبر / فارو

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الثلاثاء، 22 أيار 2018

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن مدير تنفيذ
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحريتينوآل ال
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق
فِي كتابهِ الجديد (صور من الماضي البعيد.. ستون عاماً صحافة) يقودنا الصحفي المخضرم محسن حسين (أبو علا
اختيار اربيل عاصمة ثانية للعراق سيمنعهم من الانفصال مثلما عملها بوتين بكازان عندما ارادوا الانفصال ج
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركطالب القيادي في كتلة الرافدين البرلمانية مقرر مج

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني صحفي يشكو مسؤولا هدد بتعليقه على بوابة مبنى مجلس البصرة
01 أيار 2018
تحية طيبة أنا شخصيا لاأجد الخبر غريب في العراق وربما ملايين أخرى من ا...
حسين يعقوب الحمداني زيارة مدير “سي أي ايه” لانقرة نذير شؤم / عبد الباري عطوان
01 أيار 2018
تحية طيبة نوجه سؤالا للأستاذ عبد الباري عطوان هل هو الدور ؟ وهل ضروري...
حسين يعقوب الحمداني تهامة اليمن : ترد على تصريح السفير الأمريكي وتحالف العدوان بمسيرة حاشدة
01 أيار 2018
سؤوال عن السبب الحقيقي الذي تحيى من أجله الولايات القاتله الأمريكية هل...

مدونات الكتاب

ماجي الدسوقي
27 آذار 2016
إن الأنظمة الديمقراطية في أوروبا التي تستقبل اللاجئين وتمنحهم الأمان والجنسيات والاستقرار تعرضت
3406 زيارة
جمعة ابراهيم
30 أيلول 2017
بعد التحية يعرف سيادتكم انني ممن يحترمون القضاء ويجلونه ويعتبرونه صمام الامان لحياتنا الاجتماعي
1949 زيارة
د.سناء الخزرجي
15 تشرين2 2016
ونحن إذ نبحث في أسباب عودة المجتمع العربي والإسلامي الى الجاهلية المذمومة، يقودنا المنطق الى ال
3579 زيارة
أمل الخفاجي
03 أيلول 2016
وأرمي قلبي في بحر عينيك وبحرك عميق ليس له قرار وخوفي تنين أحمريبتلع براءة الضحكات أأقاوم. ..؟؟و
3455 زيارة
منذ شهر نيسان وهو حزين, فحبيبته قد توفيت وبشكل مفاجئ, كان قد اتفق معها على الزواج في أيلول القا
1825 زيارة
سوسن المظفر
01 تموز 2016
استيقظت هذا اصباح بصعوبة فائقة ، الأرق القى بمصراعيه على وسادتي . وأخذ مني كل ساعات الليل . أجا
3517 زيارة
بسم الله الرحمن الرحيم﴿ وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْ
2524 زيارة
ستار الجودة
22 كانون2 2015
لازال الحزن السرمدي يطغي على ملامح وجهه الملك السومري الخامس "كلكامش" ملك اورك رغم الحرفية العا
3312 زيارة
عماد آل جلال
13 نيسان 2016
ليس في ذهني الخوض مجددا في الصراع وليس الحوار الدائر بين الكتل السياسية وسياسي السلطة، لتشكيل ح
3451 زيارة
محرر
14 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - سجل عدد الصحفيين المعتقلين والمحتجزين في العالم لعام 2016 ا
3351 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال