Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

رائد فهمي
27 كانون1 2016
اختطاف الصحفية والناشطة المدنية أفراح شوقي والاعتداء على عائلتها من قبل جماعة مسلحة خارجة عن ا
1961 زيارة
يتوزع المطالبون بـ«الإقليم السني في العراق» بين الباحثين عن حل لشعور بمعاناة صعبة، وحالمين بحكم
2156 زيارة
زيد الحلي
13 تشرين2 2016
ان تعلن عن اشيائك واحاسيسك بحقيقة وواقعية ، فأنت انسان يسبح ضد التيار المجتمعي ، وان سكتَ واختر
1881 زيارة
حب في حقيبة النسيان .. وبعد أن رحلت عني .. تخبرني مارأيكِ أن نعودْ .. بعد أن شوهتني .. وخرَّبت
1782 زيارة
سامي جواد كاظم
06 تشرين2 2017
اسلوب الطغاة الغدر هذه قاعدة وسيرة اي طاغي في العالم تجد لها مثيل في مكان وزمان اخر بينما حكام
273 زيارة
محرر
25 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تعيش مدينة الموصل حالة حرب منذ 100 يوم تتخللها غارات على م
1652 زيارة
حسام العقابي
06 تشرين2 2016
 حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر من
1896 زيارة
محرر
18 كانون1 2016
 متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشف تقرير أمريكي جديد أن الجيش السعودي وعلى الرغم من
1570 زيارة
عباس سرحان
07 أيار 2014
من جديد يتعرض السكان في جنوب السودان إلى هزة عنيفة بفعل المعارك الدائرة هناك منذ 15 كانون الأول
2256 زيارة
حاتم حسن
31 أيار 2015
استمرارا للغة اكثر من عقد كامل... هيمنت فيه تفجيرات الفساد والطائفية والقنابل, نستخدم مفردة الت
2342 زيارة

الدروز.. نبض حياة بلا حدود / ايمان سميح عبد الملك

منبر العراق الحر :منذ فجر التاريخ والانسان يتمسك بقوى خفية ,يخفف من خلالها عن خوفه وقلقه، ليشعر بالحماية والامان ,بدءا بعبادة الاوثان وصولا الى المذاهب والاديان . لكل دين او مذهب صورة واضحة خاصة به ,ان كان على مستوى الارث الديني، او الطقوس والخطاب،وقد اتاحت صورة الطقس الديني فرصة الاندماج في الوجدان العام لدى الشعوب على اختلاف عاداتهم وطقوسهم ،حتى باتوا يعرفوا بعضهم البعض من خلال الممارسات الدينية. عندما نقرأ أقوال الحكماء والعارفين ، نستطيع الفهم والتمييز، من دون ان ننغّر من ادراك واختلاف المسالك،فمن بين طبقات التاريخ المكتوب يتبين لنا بأن الدروز هم خليط من القبائل العربية نشأت في مصر وهاجرت الى بلاد الشام ،واستقرت في “سوريا ،لبنان ،الاردن وفلسطين” ، هي فرقة باطنية تؤله الخليفة الفاطمي الحاكم بأمر الله ، أخذت جلّ عقائدها من الاسماعيلية حيث نسبت الى نشتكين الدرزي، يعملون بسرية أفكارها التي هي غاية في المعرفة والحق،هو لا ينازع اي دين ، مبدأه التعرف على الذات الجوهرية من خلال تحليل كوني ، ومفهوم الخالق والخليقة ومن المفهوم الفكري لروح الكون. الديانة الدرزية هي ديانة توحيدية ، يؤمنون بالله الأحد ، هي ليست ديانة جديدة، انما ظاهرة متجددة من الايمان القديم بنسبة أكثر صفاء ،فيما نجد أن اسرار الديانة الدرزية معروفه لدى العقال ، لديهم طقوس خاصة بهم يمارسوها في مكان الصلاة “الخلوة”،ويسمح للعقال الصلاة فيها دون غيرهم، والمعروف بأن الديانة الدرزية تؤمن باله واحد وكذلك بمبدأ “التقمص” ويؤمنوا بالزواج الاحادي ، أهم اعيادهم هو عيد الأضحى الذي يتم الاحتفال فيه مع العيد الاسلامي، أما بالنسبة للميراث فهناك وصية، وفي حال وفاة الموصي دونها تعود التركة الى اعتماد وتشريعات المذهب الحنفي ، من عاداتهم ايضا” الباس الاموات اجمل الثياب ووضعهم في توابيت فارهة وتبدأ الصلاة بتلاوة سورة الفاتحة. يتداولوا كتب الحكمة بالنسخ اليدوية ، ايمانا منهم بأن الطبع يساهم في سوء تفسير رسالتها وتشويهها وتحريفها على ايدي ضعاف العلم ،هناك مقامات ومزارات يقدسها الدروز،أما مشايخ الدين الذين لهم مرتبة عالية يعتمرون اللفة المدورية التي لا تعتمر على هامة احد من العقال ،ولم تشهد في تاريخ العقيدة الدرزية الا أربعة مشايخ فقط لبسوا المدورة وهم ” الامير عبد الله التنوخي” “وابو يوسف طريف” في فلسطين والشيخ ابو حسن عارف حلاوي”في لبنان والشيخ ابو محمد جواد ولي الدين .من العائلات الدرزية العريقة في لبنان التي لمع اسمها في التاريخ ، آل نكد، تلحوق ،عبد الملك ، وعماد وجنبلاط، عداك عن المعنيين ،الارسلانيين،البحتريين والتنوخيين الذين حكموا لبنان خلال حقبة طويلة من الزمن. لقد حافظ الدروز في القرى العربية والدرزية على تراثهم وعلى تاريخهم المرتبط بتاريخ الشعب العربي، وساروا فى طريق “الاصلاح الاقتصادى” والسلام ،هي طائفة مسالمة تسير نحو الانفتاح والعقلانية والتشجيع على الاطلاع والتعمق المبني على الفكر ،المنطق ،الفهم والادراك.الدين بالنسبة اليهم ليس ايمان اعمى، بل هو ايمان عاقل. لا يمكن عدّهم رقما” هامشيا”، بكل مجتمع هم جزء فيه مهما شكلوا بنسبته العددية ، واثرهم الايجابي المجتمعي ظاهر للعيان لكل مطلع ، الى ان اصبحوا فيه قبه الميزان ، لهم نكهة مجتمعية تبقى طاووسية الطعم تفوح بالاشتراك مع جميع اهل الوطن بلا استثناء ، منهمكين بصنع الحياة واعادة بناء الانسان والعمران.

قيم هذه المدونة:
0
ديون العراق البغيضة والسيادية - الأسباب والمعالجة!
النصر المؤزرعلى داعش واستلهام الدروس والعبر / فارو

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 24 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 سيحل الباحث
ملتقى الثقافات حوار ثقافي وموسيقى مساء الجمعة 11/4/2014 وعلى موقعه في منطقة سلوسن/ستوكهولم, وبالتعاو
بدعوة رسميّة من صحيفة "مصر المستقبل" المصرية السياسية الشهيرة شاركت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان
برعاية وزير الصناعة والتجارة التشيكي، يان ملادك، نُظم في براغ لقاء اقتصادي-اجتماعي حول العراق، حضره