الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

فضائية عراقية تعرض برنامجا عن الربيع !! / زيد الحلي

استوقفني برنامج تلفزيوني عرض الاسبوع الماضي، من احدى القنوات الفضائية العراقية عن الربيع، وازهاره ورياحينه، تحدث الى البرنامج المذكور عدد من مبدعينا عن الربيع في حياتهم، واثره على انجازاتهم ..
لا تعليق لي على فكرة البرنامج، سوى ان عرضه في هذا الظرف الجهنمي في صيف قائظ، شديد الحرارة، لا يلائم نفسية المشاهد، رغم قناعتي ان الربيع ليس بمسمياته، كفصل من فصول السنة، إنما هو إحساس مستمر، دائم وليس شهورا دوّارة في مسيرة السنين التي تأخذ من الانسان رصيده في الحياة رغماً عنه، وعلى هذا الاساس ارى ان مفهوم الربيع يختلف من شخص الى آخر، ومن نفس بشرية الى اخرى
فكم من الاشخاص من هم بأعمار الربيع، لكنك تراهم يعيشون خريفاً دائما في ملبسهم وحواراتهم ونظرتهم الى الحياة، على عكس اشخاص آخرين يعيشون ربيعاً دائما في كل شيء، بغض النظر عن تقلبات الفصول والزمن والحياة وجريان السنين.
وعلى صعيد الابداع، نجد (مثلاً) ان اغنية (الربيع) الشهيرة ورائعة الموسيقار فريد الاطرش، كُتبت ولحنت وغُنيت لأول مرة في كانون ثاني من شتاء عام 1970 ببيروت ، ثم اعاد الاطرش غناءها في حفلات شم النسيم في نيسان بالقاهرة من العام ذاته ، وفي اوج الاحباطات العاطفية للفنان الراحل فريد الاطرش .. وهناك رائعة (دافنشي) الشهيرة (حكاية من الربيع) انجزت في فصل شتائي شديد البرودة، كثير الامطار والثلوج .. وحتى رائعة الموسيقار (بتهوفن) مولد ربيع، اكتملت في فصل صيف قائظ، لكن صورها الموسيقية تغنت بالربيع ومفاتنه.
بكلمة موجزة اقول : ان الاحساس بالربيع هو الاساس، وليس بعدد اشهر مستلة من تقويم السنة، فالقلب النابض بالربيع يبقى مشرقاً حتى النفس الاخير .. ويبقى معطاءً وحنوناً يضم في جوانحه كل اشراقات الحياة. وبرغم ان حديثنا اليوم، عن الربيع يأتي وقد دخلنا في اوج (جمرة القيظ )، إلا انني (شخصياً) لدي احساس كامل بالربيع، فالذين لا يعيشون ربيعهم، مثل الذين يولدون في ظلمة الليل .. فهم بلا وجوه، وبلا قلوب .
والياس هو الطوفان الذي يغرق كل شيئ.. والانسان بلا احساس بالربيع، هو شجرة عقيمة لا تثمر .. مع امنياتي للقراء الكرام بربيع دائم متحدين حرارة (جمرة القيظ)!

قيم هذه المدونة:
1
حوارات جمرة القيظ / زيد الحلي
خدعونا بقولهم : الانسان كائن اجتماعي / زيد الحلي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الإثنين، 19 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركسيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراقيينالسادة في
رحم الله أمي وجعل الجنة مثواها ومستقرها، وكل تحيات التقدير والاحترام والحب لروحها الطاهرةقال الله تع
كنا نزرع نبتة في عيد الشجرة، تنمو معنا، تخضر، تعانق النسمات الباردة، تتدلى منها لآلئ الندى تعطر التر
بدأ شهر الأفراح بولادة جبل شامخ وهو مولانا سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين (عليه السلام) ويلي هذه &
  تكثر الاشتباكات بين القوى الامنية وقوى مسلحة تنسب الى هذا الطرف او ذاك او الى الحشد الشع
هل كان كرار كيوسف عليه السلام، بهي الطلعة، حسن الخلقة جميل الوجه والصورة، ما جعل أخوة يوسف يبيتون له

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 23 تموز 2017
  1290 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ( الكعكة ) وتفاهات الخصوم .. / حسين كاظم الموسوي
19 شباط 2018
تحيه طيبة الموضوع ممتاز جدا من حيث الصورة الأنسانيه والوطنية للسيده حن...
حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...

مدونات الكتاب

عندما ارادت ( ايران ) و حلفائها ( النظام السوري و حزب الله اللبناني ) منازلة ( امريكا ) و جيشها
1104 زيارة
تمثل «الوحدة» من المفاهيم العزيزة على الإنسان التي تنزل على صدره منزل الماء البارد في يوم حرور،
3915 زيارة
تفتق الوردرضابه والشهدولي في عينيهاكأس خمروحلاوة خدوبين شفتيهاتمرح القبل والسعدوالندى بلسم للجر
2857 زيارة
د. هاشم حسن
23 آب 2017
صيفي كان داخل كتاب... كل دقيقة كانت في حياتي تشبه اللعب،كان وقتي يمر بنفس الإعادة،لم أشعر بأن ش
1651 زيارة
شامل عبد القادر
17 كانون2 2017
الشبابُ هم أكثر شرائح المجتمع العراقي ثقافة ووعيا ونضوجا وصحة ولياقة وعمرا، وأغلب شباب العراق ي
2912 زيارة
محرر
28 أيلول 2011
يكشف المستور عن الفساد الادري والمالي  لمديرالمركز الثقافي العراقي في السويد ورئيس وسكرتير اتحا
2857 زيارة
نظام الدولة العربية السورية والمتمثل بقيادة الرئيس العربي السوري الشبل لأبيه بشار حافظ الأسد هو
2904 زيارة
سامي جواد كاظم
20 نيسان 2011
لرب قارئ كريم سيقول ان تفرقة المسلمين تعد من اهم غايات اعداء الاسلام وانهم جهدوا انفسهم وامواله
3245 زيارة
لم يعد خافياً على أي إنسان مسلم أو غير مسلم إن الشعارات التي يرفعها الدواعش التي تدور حول الدفا
2115 زيارة
في آذار (مارس) عام 2002 دُعيت للمشاركة في منتدى الدوحة للديمقراطية والتنمية والتجارة الحرة الذي
3061 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال