Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 09 آب 2017
  630 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل معلومات للفائدة .. / الشاعر كاظم الوحيد
27 تشرين2 2017
شكرا للشاعر المبدع كاظم الوحيد على نشر موضوعه والذي يحمل بين طياته معل...
عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...

مدونات الكتاب

عمل الطاغية صدام على تقريب رجال الفلوجة منه, عبر تسليمهم المناصب والحساسة في الجيش ومؤسسات الدو
2406 زيارة
محرر
16 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أظهر تقرير تابع لدائرة الهجرة الدنماركية (Udlændingestyrelse
4482 زيارة
محرر
28 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -يعقد برلمان كردستان يوم غد الاحد اجتماعا مهما في ظل أنباء ذك
896 زيارة
حيدر الصراف
05 تشرين2 2017
ها قد مرت ما يقارب الأربع من العقود على الثورة الشعبية ألأيرانية التي اطاحت بنظام الشاه و اقامت
392 زيارة
هل بدأنا نفتقد الانسانية وسط جو مشحون بالكراهية والطائفية رغم مساحة الارض الواسعة واحتوائها للج
567 زيارة
د.عامر صالح
20 أيلول 2016
" لم ينجز شيء رائع إلا على أيدي أولئك الذين اعتقدوا بأن هنالك في داخلهم قوى تتفوق على الظروف "&
2820 زيارة
مرام عطية
09 تموز 2017
سأستعيرُ من ورودكَ قطفةًلأوشِّحَ بها أشعاري ومن أشواقكَ سأوقدُ جمرةًعلى متن وريدي لأذوِّبَ الثل
971 زيارة
انواع هناك نوع من الإبادة وفرض الإرادة بطرق قانونية ملتوية (تحت مظلة مجلس الأمن )على الشعوب من
2291 زيارة
المواطن العراقي وخاصة من أبناء بغداد،التي أوجع قلوب أهلها الإرهاب،يمتلك من المواهب العديدة مما
2655 زيارة
انعام كجة جي
03 نيسان 2016
مثلما ينطبق على الدول. ومن تلك الحسابات أن تحذف قناة تلفزيونية ألمانية مادة فكاهية تمسّ الرئيس
2118 زيارة

رسالة مؤلمة للشهداء/ عزيز حميد الخزرجي

قد أنسى .. لكنني لا أنسى أيها الشُّهداء مدى عطفكم و رحمتكم و رأفتكم ألّتي كانتْ تشمل كلّ شيئ من حولكم, بل كنتم تذوبون شوقاً للحقّ و للعدل, و حقّاً آثرْتُم على أنفسكم, و صبرتُم على آلأذى و الجّوع و التعذيب و جاهدتم في الله حقّ جهاده فآتاكم اليقين و أنتم تُقدّمون حتّى لقمتكم للفقراء .. حتى عشقكم الله فأخذكم عنده نحو السّموات العلى! و هكذا دخلتم الجّنة بآلعشق مع آلأقتدار و أنتم تتحسّرون على عباد الله .. رغم كلّ الصعوبات التي أحاطت بكم و حفّتكم الملائكة مفتخرةً بكم أمام الشيطان و أتباعه, بعد ما غلب آبونا (آدم) عليه السلام و راهنوا بغباء أمام الله تعالى .. بأنّ التكبر و الغواية و الظلم المُعلن من حكومات الأرض القائمة هي نصرهم العملي على أرض الواقع, مقابل سحقكم و دحضٌ مزاعمكم التي كنتم توعدون بها الناس بآلنّصر و الخلافة الألهية أو الشهادة التي كان الجميع يتخوّف منها! تَصَوَّرَ هؤلاء الشياطين بأنّهُم إنتصروا عليكم .. بحُكّأمهم و بتأييد الناس ألجّهلاء و ما علموا بأنّ شهادتكم هي النّصر الحقيقيّ الأكبر بل هي فوق النصر .. هي الخلود الأبدي .. و لا يعدله شيئ في هذا الوجود! لكن بقينا نحن .. نُصارع الهمّ و آلألم و قلّة الحيلة بعد أن بقينا وجدنا نجوب الدّنيا بلا مأوى و لا ناصر أو معين؛ أحباّئي و أساتذتي الشهداء؛ يا من كنت أستأنس بهم وحدهم .. يوم قلّ فيه الناصر و المعين؛ إنّ دنيانا هذه التي إستحقرتموها و تركتموها بغير أسفٍ و حسرة .. بل بفرح كبير؛ ما زالت تعجّ بآلفاسدين الذين يزدادون يوماً بعد آخر .. و أكثر بكثير من الزّمن الذي كُنتم فيه لدرجة النفاق! إنّهم - أيّ الحُكومات و من يُصفّق لهم في الأحزاب و الأئتلافات - يُريدون تعبئة كلّ الناس كآلحمير لإدامة آلفساد بشكلٍ قانونيّ برلمانيّ, بعد ما كان محصوراً عليهم و على أحزابهم و أسيادهم! و آلكريمُ فينا, مهضومٌ حقّهُ؛ و المُجاهد الأصيل مذمومٌ و مسروق يريدونه تبعاً ذليلاً, و لا يُكرم إلاّ المنافق ألفاسد ألذي يُداهنهم و يُصفّق خلفهم و يُنادي بغباءٍ مُفرط: (عليّ وياك عليّ)! و ما (عصر ما بعد المعلومات) بقيادة المنظمة الأقتصادية العالمية؛ إلا شاهد و دليل كبير على ذلك, إنهم يريدون مسخ الأمم بأكملها, كي لا يبقى هناك صديق أو مؤيد لكم! بل المحنة أيضاً أيّها الشهداء العظام؛ هي أنّ أصدقاء الأمس من آلّذين كانوا يفتخرون بكم في الظاهر قد إتّخذوكم هُزواً و ستاراً يتوزّرونكم لمآربهم و جيوبهم؛ و إصطفّوا اليوم مع الفاسدين و المستكبرين, و يفعلون ما يفعلون بلا وازع و لا ضمير .. ثمّ يظهرون مع كلّ ذلك .. أمام الناس و يتحدّثون عنكم .. متظاهرين بوراثتكم و نهجكم! و لذلك حقّاً ما قالهُ آلزّعيم الهندي (غاندي ) يومَ وَصَفَ المنافقين بآلقول: [إنّ أكبر نجاحات الشيطان تتحقّق حينَ يظهر و إسم الله على شفتيه]. إنّهم – أيّ مدّعي الدِّين و الأيمان و الدّعوة لله – يفعلون بنا أسوء ممّا فعله و يفعلهُ اقرانهم من آلحُكاّم و الرّؤوساء في بلدان العالم الأخرى, بل و أكثر من ذلك, حيث ينهشون لحوم الفقراء برواتبهم المليونية و بسياراتهم و حماياتهم و نثرياتهم و إيفاداتهم و بدمٍ باردٍ و لا يستحون و لا يُبالون بأحد أو بقانون أو دين, و الجريمة الأكبر و الأكثر ألماً في هذا الوسط؛ أنهم ما زالوا يُصلّون و يصومون أمامَ الناس و ربّما في بيوتهم لتخدير ضمائرهم بأنفسهم لتبرير فسادهم و نفاقهم! من هذا الواقع الأليم؛ من واقع ألنّفاق ألّذي باتَ سلوكاً طبيعياً للدُّعاة ناهيك عن غيرهم, من الذين يعتذرون لك في الخفاء و يُعظّمون شأنك و أستاذيّتك عليهم .. لكنهم يستنكرون حقّك في العلن و أمام الجموع؛ من هذا الواقع المزيّف, أُخاطبكم أيّها الشهداء ألعظام بحرقةٍ و ألمٍ, و أنتمُ آلأقرب إلى آلله المُقتدر و طلبكم عند الله مستجاب: بأنْ تطلبوا آلرّحمة للناس ألمُضلّليّن من الحكام و تتوسطوا عند ربكم الأعلى كي يُنقذ البشريّة المعذبة من ظلمهم .. بظهور المنقذ الكبير .. فقد مُسخ الناس و باتَ صعباً .. بل و مستحيلاً تغيير ما بأنفسهم نحو الأفضل مع هذا الوضع المحكوم بآلظلم و ألمأزوم الذي يظهر الشيطان فيه كلّ يوم أمام الناس و يتحدّث عبر الأعلام عن الله و عن حقوق الناس و هو يريد الشرّ و الفساد و سرقة الفقراء, و لا حول و لا قوة إلا بآلله العلي العظيم. عزيز الخزرجي

قيم هذه المدونة:
0
مواربة أبليس/فراقد السعد
للمواطن رب يحميه / علي علي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 18 كانون1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

حسين سليم
1 مشاركة
هدى الحسيني
1 مشاركة
علي بن رابح
3 مشاركة
فارس العاني
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن مدير تنفيذ
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحريتينوآل ال
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق
فِي كتابهِ الجديد (صور من الماضي البعيد.. ستون عاماً صحافة) يقودنا الصحفي المخضرم محسن حسين (أبو علا
اختيار اربيل عاصمة ثانية للعراق سيمنعهم من الانفصال مثلما عملها بوتين بكازان عندما ارادوا الانفصال ج
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركطالب القيادي في كتلة الرافدين البرلمانية مقرر مج
شعار المهرجان الرئيسللفترة من 23 ــ 25 / 9/ 2014 , يقيم المركز الثقافي العراقي في اسكندنافيا ـ الدنم
 حسام هادي العقابي – شبكة أعلام الدانماركفي واقعة غريبة من نوعها نجح أطباء وممرضات في مستشفى بمدينة
1ـــ عندما يصبح نظام الفدرالية والأقاليم موساً في بلعوم الدولة والمجتمع وجب رفضه واسقاطه عن ظهر العر
في هذه المناسبة الحزينة للسنة الخمسين للإحتلال الإسرائيلي للضفة الغربية، سأكتب سلسلة من المقالات الت