Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

محرر تكريم الاستاذة وداد فرحان في مهرجان الجواهري السادس الذي اقامه منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي
16 آب 2017
حقيقة اننا نشعر بالفخر الكبير لتكريم الصحفية المبدعة في الغربة الزميلة...
رعد اليوسف اكاديمية البورك للعلوم في الدنمارك : مناقشة علنية لاطروحة دكتوراه
16 آب 2017
مبارك لك دكتور فاروق ونتمنى لك المزيد من التفوق والنجاح خدمة للمسيرة ا...
عبدالامير الديراوي شبكة الاعلام في الدانمارك: مؤسسة حاربت الارهاب واحتفلت بيوم القضاء عليه / ادريس الحمداني
04 آب 2017
نعم كان لشبكتنا دورها الوطني الرائد في متابعة الاحداث في وطننا العزيز ...

فَلنبصقُ عليهم! / محمد حسب العكيلي

(اذا مات العرب تموت الخيانة)
تشرتشل
الى قادة العرب, كل القادة.. اذهبوا الى تايلاند واعملوا سماسرةً في دعارتها!
الخائنون والصامتون الخائفون والكاذبون والمنافقون لا اخجل ان اعريكُم من عرائكم..
لا يسعني ان اكتب عن خياناتكم الكبرى, لكني سأعطيكم واحدةً صغيرةً منها وهي خيانة عراقية الجنسية.
ثُلة من الشباب البريء, لم يتمتعوا ببراءة تَفتُح زهرة عُمرهم, يُقصفون ويُقتلون يوم امس على مرأى ومسمع من عيون قادة العراق من رئيس الوزراء حتى اصغير عميل في الخلايا الامريكية او الايرانية.
الحشد الشبعي وجنوده - بأستثناء القادة - جزاهم الله خيراً اجر دمائكم, اما بعض القادة الذين يتسابقون لارضاء مشاريع امريكية او ايرانية او سعودية او قطرية فهم لا يستحقون حتى البَصق, قطر والسعودية الخائنان الاكبر عربياً!
اما القادة الخائنون فسينصبون خيم العزاء ويستقبلون المعزين وكأنهم فقدوا اولادهم, اولادهم الذين يدرسون ويسهرون (ويتسكعون) في بيروت وطهران ويخلدون على اسرة اوربية او امريكية ووسائد من ريش العصافير العربية!
متى تستيقظون من نومة ضميركم؟ ومتى تصدقون عبارة ان الله يَمهلُ ولا يَهملُ؟!

محمد حسب العكيلي
بغداد
10-8-2017

قيم هذه المدونة:
الرجل الذي أعاد الأذان باللغة العربية إلى تركيا ..
قصيدة : من ديوان الشاعرة وفاء عبد الرزاق ( أدخلُ ج

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

:
الجمعة، 18 آب 2017