Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

اسعد كامل معلومات للفائدة .. / الشاعر كاظم الوحيد
27 تشرين2 2017
شكرا للشاعر المبدع كاظم الوحيد على نشر موضوعه والذي يحمل بين طياته معل...
عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...

مدونات الكتاب

بدور العبيدي
05 حزيران 2011
عندما أخذ الحصار ينخر في عظام العراقيين تمكن الكثير من المبدعين والفنانين أن ينتقلوا إلى مرافئ
2816 زيارة
فيصل الهطفي
04 أيلول 2017
عيد الغدير أفضل أعياد أمتي حديث شريف قاله الرسول محمد صلوات ربي عليه وآله الاطهار الم يسبقه عيد
720 زيارة
وطن مفجوع بكل الأحتمالات, فيه المواطن خائف ومُخِيف محاصراً ويُحاصِر وللخونة خوفهم واوسمة وألقاب
1660 زيارة
حسين محمد العراقي
26 حزيران 2016
تونس التي “تمر بساعات عصيبة وخطيرة والتي يمكن أن تتحول إلى مأساةأن الحكم  الدكتاتوري  في عهد زي
2938 زيارة
     يشوب قطاع التّعليم العالي العديد والكثير من المشاكل والمعوقات،بعضٌ منها عالميّ والآخر محلي
2678 زيارة
ريم أبو الفضل
26 تموز 2015
كثيرا ما تستوقفنى أحداث..أشخاص..مواقف قد أكون فيها بطلة، أو كومبارس ..متفرج، أو قارئوليس ما يست
2689 زيارة
د.عامر صالح
07 آذار 2017
 في العام 1977 وفي القرار (32 / 142 ) دعت الجمعية العامة الدول إلى إعلان يوم من أيام السنة
2123 زيارة
محرر
01 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -بقيت دول الخليج وفي طليعتها السعودية، ودول أخرى ذات غالبية م
3019 زيارة
صبري الناصري
15 آذار 2017
يحتفل المجتمع الدولي يوم 10-12- من كل عام باليوم العالمي لحقوق الإنسان وهو اليوم الذي أعلنت فيه
2573 زيارة
عادل سعيد
08 آذار 2017
لا رغبةَ لي في المَوتِكما كُلَّ يومتبرّعوا بِخَشبِ تابوتِ الليلةلِحَمْلةِ صُنْعِ القباقيبِمن أج
1755 زيارة

حسين برطلة ... رافقتك السلامة / رفعت نافع الكناني

حسين سلطان حسن ابا علي  ، هل قذفتك امواج بحر الطائفية المقيتة العاتية ، ام دفعتك رياح داعشية صفراء غادرة  من ربوع غناء تنعم بالمحبة والتسامح والألفة والضحكة البريئة والربيع الدائم ، فتركت مرابع الطفولة والنشأة الاولى وموطن الاباء والاجداد منذ مئات السنين وذكريات الحب الاول والعشق من بعيد عندما كنت صبيا يافعا ، هاربا من اعصار همجي طائفي مقيت لايعرف الدين والانبياء والرحمن الرحيم  . اعرف ان في ذاكرتك الف حكاية وحكاية ، الف حكاية عن وحوش بشرية قطعت اوصالكم وقتلت أعز اهاليكم واحبابكم وسبيت أشرف نسائكم واطهر صباياكم ، ونهبت ثرواتكم واموالكم وما تملكون ، والتي افنيتم العمر لمواصلة دروب العمل الشاقة الشريفة ، لتصبحوا بين يوم وليلة مشردين لاجئين نازحين في اوطانكم . نعم انه التاريخ الرديئ الذي يعيد نفسه مرات ومرات وبأسم الاسلام وهدًي السلف الصالح وتحت ساريات الرايات السوداء لدولة الاسلام الجديدة !      

 

تركت بيتك في ليل دامس لاتنساه الذاكرة ابدا ، وشددت الرحال الى المجهول وانت لا تعلم الى اية جهة تقصد ، وفي اي جزء من هذه الارض تلقى نصيرا ومواليا وانت لاتعلم بأي طريق مجهول سائروماذا يتنظرك من احداث ومأثر وخطوب  . اين المستقر في هذه الدنيا التي اصبحت كغابة وحوش وكواسر ؟ اين المأوى وانت خائر القوى تتساقط احلامك  وجيوبك خاويات ؟ لعن الله من سرق احلامك وذكرياتك الجميلة ومواطن الصبا ، لعن الله من حرق المساجد والكنائس وهي عامرة منذ مئات السنين تتعانق بحب سرمدي ، لا اسوار لا فواصل لاجدران عالية تفصل الاثنين !  اي ظلمة حلًت عليكم ابناء وطني الجريح المسلوب . لقد اجتمعت عليكم وعلينا وحوش الارض وشذاذ الافاق وفاقدي الشرف والوجدان ... وحوش لايجمعها جامع ولا يربطها رابط ، ردائهم قصير وفكرهم عقيم ، وجدائلهم كثة اشبه بالكلاب السائبة !    

 

وصدق من قال ان ارض الله واسعة ، ولسان حاله ( حسين السلطان ) يردد ساحتفظ بهويتي ، ساحتفظ بكرامتي ، ساحتفظ ببقايا احلامي ، وأرنوا من بعيد لعشًي الذي سلبوه والذي منحني الدفئ والكرامة وحب الاخر منذ سنين . تبا لكم زناة الارض ،  تبا لكم قوادي الطائفية ، تبا لكم ياوحوش الصحراء ، تبا لكم ياجرابيع الرمال العربية ، تبا لكم مطايا الجهاد ، تبا لكم ابناء البغايا والغانيات ... ارض الفراتين واسعة وستبقى امواج دجلة والفرات تغسل ادران من استباحوا المدن الامنة ونكلوا بأهلها وكتبوا اسوء قصة طائفية عرفتها البشرية . وكما اوصلت المياه الصندوق الذي حمل الرضيع موسى الى قصر فرعون بدون  (تشابيه ) ، حملت اكف القدر ، الغريب في وطنه من مدينة برطلة *العذراء الى مدينة تغفو على شاطئ دجلة  اسمها العزيزية واسط  تحتضن كل ضيف يحل في ربوعها ، تتلقاه بالاحضان ، تحترم خصوصياتهم وتقضي حوائجهم وتتفاعل مع معاناتهم وهمومهم .

 

 لم تكن غريبا بيننا ، لم تكن نازحا وخائفا بل انتم اهل الدار ، كنت اخا لنا وصديقا وفيا ، تعلمنا منك اسطورة البسالة وحب الناس والثبات على المبادئ ، اقمت 3 سنوات بيننا لم نعرف عنك وعن عوائلكم المحترمة الا الخير والامانة ، كنتم نموذج للاخلاق الحسنة والشرف القويم والسلوك الجيد ... مئات العوائل احتضنتها مدينتنا ، لقد كانوا نموذج للناس الاشراف المسالمين ، كانوا مدرسة للصبر وتحمل ذاك البلاء الكبير الذي حل بهم وبمدنهم ، نقف اجلالا لكم ونرفع قبعاتنا احتراما لكم . اليوم ابطال العراق حرروا  برطلة مدينة الكنائس والمساجد ودور العبادة المختلفة ، وتم طرد مجرمي داعش من هذه الديار المقدسة بعد ان هدموا وحرقوا كل شيئ ، اليوم فاجئني ابا علي حسين السلطان وهو يقبلني ويقول (ابرينا الذمة ابا محمد ) غدا نعود لديارنا ، وجهش بالبكاء ، صمت رهيب انتابني وقلت له ( انت تبرئنا الذمة ) بقدر ما حزنت لفراقهم ، فرحت وزهوت لعودتهم الى ديارهم التي تنتظرهم بفارغ الصبر والشوق . واخر عبارة نطق بها ننتظركم في ربوعنا .     

*  برطلة مسقط  رأس يوسف سلمان ( فهد ) مؤسس الحزب الشيوعي العراقي 

 

                      رفعت نافع الكناني

 عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.                          

قيم هذه المدونة:
0
هل ان زيارة السيد الصدر للسعودية بداية لعهد جديد ؟

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 11 كانون1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فترة ما قبل ا
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف الفكري والثق
قابلت هذا العام الكثير من الشباب خلال تواجدي في الفعاليات والمؤتمرات والندوات، وكثيراً ما يتم سؤالي
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات الفضائية ال
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقطاع الأعمال
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التوحيد وأنها
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بالمواقف النب
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير السلبي ال
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام يحمل بين ثن
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد الله حمد