ادباء الانسحاب / عالية طالب - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 369 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

ادباء الانسحاب / عالية طالب

• قد يكون العنوان غريبا ويمكن ان يحيله المتلقي الى السياسة اكثر مما يدخله في الثقافة ، وما ينطبق على السياسة قد ينطبق على الثقافة بوجه او باخر ، لكن ما نشير اليه هنا هو الثقافة وتمفصلاتها التي تعطي دائما وجها من اوجه الانسحاب عن المواكبة المطلوبة لمن ينتمي فعليا الى مفهومها ومشغلها الفكري والتحليلي.
جلسات دورية تعقد في مراكز ثقافية وبحثية وبعناوين مهمة تسهم في اغناء العقل وتحديث معلوماته ومثلها مهرجات ومؤتمرات وورش عمل متخصصة في شؤون الثقافة وتفرعاتها، وكلها ترسل دعواتها للأدباء ليغنوا الجلسات بالآراء والمناقشات والتعقيبات ، وغالبا ما يعلن ذات الادباء استهجانهم واعتراضهم فيما لو تغافلت بعض تلك الانشطة عن اشراكهم ودعوتهم !! واقع الحال يشير الى ان اغلب من يشترك في هذه الانشطة يشترك فيها " بالاسم " فقط دون ان يكون مساهما فاعلا في نقاش او تعقيب او ابداء رأي والادهى من هذا هو غيابه عن حضور الجلسات في المؤتمرات وتفضيله الاحاديث الجانبية او الجلوس خارج قاعة المؤتمر مكتفيا بلقاءات الاصدقاء او التنزه في الامكنة التي يدعى اليها فيما لو كان النشاط خارج مدينته.
هذه الظاهرة يشترك فيها الجميع نساء ورجال ، والجميع الذي نقصده هو الاغلبية وليس الكل اذ ما يتبقى في قاعة الجلسة من حضور لا يمثل الا نصف من تمت دعوتهم !!
الاديبة لها حصة اكبر في هذا التيه ولها صمت خاص في المناقشات والحوارات التي تنبثق عن الجلسات وكأن حضورها هو برواز لصورة ثقافية وليس تفاعلا حقيقيا يحلل ما يطرح وقد يكون لها رأي مخالف لكنها لا تفصح عنه علنا بل تبقيه داخل صمتها وكأنها تخجل الرأي الاخر.
هل الانشطة الثقافية مناسبات للأصدقاء والمعارف؟ وهل حضور المؤتمرات هو سياحة و" تغيير جو" ؟ وهل وجود الاديبة فعلا جندريا فقط ام هي طاقة فعلية عليها ان تثبت حضورها فيها لتكتمل صورة المثقف الواعي في القضايا المختلفة .
جلسات على مدار الاسبوع سواء في اتحاد الادباء او في المراكز الثقافية المتعددة تفتقر غالبا الى جمهور حقيقي لم يأت لأخذ صورة ينشرها لاحقا في مواقع التواصل أو يلتقي فيها بحديث شخصي لا علاقة له بالجلسة التي حضرها، فيما تقبع المرأة وهي تختار مقعدا ملاصقا لامرأة اخرى لتنشغل باحاديث جانبية تؤثر سلبا على وقائع عمل النشاط وتركب الاصغاء المطلوب.
ولنصل الى حقيقة ثابتة تقول ان اغلب من يعترض على عدم دعوته ، هو من لا علاقة له بتفاصيل جلسات المؤتمرات ولا ثقافتها !!!!

وفاة النجم الكويتي عبد الحسين عبد الرضا بعد معاناة
اكاديمية البورك للعلوم في الدنمارك : مناقشة علنية

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 20 تموز 2018

مقالات ذات علاقة

19 تموز 2018
غَصْب عَنْ.. مُراقبُ الأحْلامِ؛ وبراء الأمُنْيات؛ وغوّاص شَطّ الحُزْنِ؛ مُحرّمُ رَقْصات فا
25 زيارة 0 تعليقات
تحتَ ظلِّ الرّيحِ المُنفَلِتَةِ منَ القافِلَةنُرَتِبُ وهمَنا المَلسوعِ بِبُؤسِ اللّحظةنتنف
9 زيارة 0 تعليقات
تحية لبصرتنا الحبيبة ولأهلها الكراموالقصيدةُ دعوة للبصريينأن لايلدغوا من جحرٍ مرتين واكثرر
46 زيارة 0 تعليقات
18 تموز 2018
على قارعة الغبارلقد سكرتُجئت على خمرٍغببتُ الراح غبَّاًليس من لهوٍ وأُنسٍولا من ضلال وكفرك
83 زيارة 0 تعليقات
هذا الولَد شِ احْلَيله طيب او وفة بمنديلَه ريحة وطنَّـا بغيرته من الخورة جايب هَيلَه .....
36 زيارة 0 تعليقات
18 تموز 2018
الى الزعامات التي أفسدت وبنت إمبراطورياتها على حساب العراق وشعبهوحوش على دمانا تَجمعواسرقو
65 زيارة 0 تعليقات
18 تموز 2018
يتيمان في الحب ______________ايها القادم من خلف الالم مع نسيم الهضاب واريج زهورها البرية ي
45 زيارة 0 تعليقات
16 تموز 2018
نشوةعاشها؛ سكنت غرائزه،،،حسناءاهتمت بمظهرها؛ جذبته،،،لؤمادله الطريق ؛ نهره،،،بخيلكنز مالا؛
167 زيارة 1 تعليقات
16 تموز 2018
هل ترتكز الثقافة العربية على مقومات فكرية وقيم يجعلانها تمضي في بناء مشروع حضاري، يرتكز عل
140 زيارة 0 تعليقات
من گذلته ينباگعينه وسِيعة خلگشايل بجفنه عراگمِدثَّر بهامَة صَبرما دنِّگَتْ للنَّاسما يْبوس
138 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 12 آب 2017
  1945 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

في بادئ الامر مؤمن كمواطني عراقي بأن العملية السياسية في العراق برمتها مبنية على خطأ ومؤمن
(التاريخ يقراء برؤى متعددة)ان جدلية قراءة التاريخ وتوثيقه جدلية قديمة جعلت المورخين ومن يق
في خطوة من برنامج الحكومة القادم هي دعم القطاع الخاص وأمكانية تحويل بعض من شركات القطاع ال
عبدالجبارنوري
02 كانون2 2018
نعم أن ترديد نغمة تأجيل الأنتخابات هي نغمة نشاز ومفتعلة بل هي ولادة أزمة جديدة من موروثات
رائد الهاشمي
20 نيسان 2016
وسائل التعليم ووسائل الإيضاح تشهد تطوراً متسارعاً وبشكل يومي وفي جميع دول العالم وحتى المت
وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ولن ي
ليس غريبا القول بان حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي جاءت في اصعب مرحلة يمر بها العراق بعد
لا يختلف اثنان على ان التواصل مع المحيط العربي والاقليمي يجب ان يكون على اشده لاسيما ونحن
قال لي لماذا تمازحه انه شحاذ (مجدي( فضحكت وقلت له كلنا شحاذين ولكن كل منا بطريقته...... قا
د. هاشم حسن
01 تموز 2016
تنشَط هذه الايام التغريدات عبر وسائط التواصل الاجتماعي عن الدعاية الانتخابية وتنطوي على سخ

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال