الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

من هو المناضل ايها الفاسدون؟!! / د. حميد عبدالله

ألنضال مكابدة وليس لجوءا الى عواصم الترف ، مكابدة في الصبر والتحمل والجوع والتكميم والملاحقة والمواجهة والقبض على الجمر حتى ينتصر الماسك على الجمرنفسه فينطفئ في يده من غير ان يضعف او يهن او يرف له جفن !
المجاهد ليس من هاجر او نفي او اختار اجمل مدن الارض ليسقر فيها لا يرى شمسا ولا زمهريرا ، ولا من يخرج من ملهى ليلي ليدخل في علبة لهو اخرى ، ولا من يؤسس الشركات او يبسط الكف مستجديا المال من جهات تشتري ذمم الخائرين ، وشرف المطعون بوطنيتهم ، ولا من يتاجر بقضيته فيجعل منها دجاجة تبيض ذهبا ، ولا من يصبح نجما في شاشات الفضائيات ليكيل الشتائم للنظام السابق ويحصي مآخذه وهي لاتحتاج لان تحصى ، او تشخص لان العالم كله كان يعرفها ، ولا من يؤسس حزبا مدعوما من هذه الدولة ، او مسخرا لاغراض مشبوهة لخدمة دوائر اكثر مشبوهية، ولا من يناضل بالتصريحات بعيداعن ملاحقة رجال الامن ، ولا من يكتب بعيدا عن مقص الرقيب ، ولا من يشتم من غير وجل ولاخوف من ان يدهم بيته ،او يعتقل او يغيب، ا او يقطع اربا ، او يجبر على الجلوس على راس قنينة مدببة!!
المناضل هو من صمد في الداخل ،وأكل الخبر الاسود المعجون ببراز الطيور وبرادة الحديد والقش والحصى ، من غسل يديه بصابون الحصة التموينية الذي ، لفرط رداءته، كانت تنظفه الايدي ولا ينظفها!
المناضل من كان يدخل شارع المتنبي متأبطا كتبه ، ليست تلك التي اشتراها من ذلك الشارع، بل التي جلبها من مكتبته ليبيعها ويشتري بثمنها سروالا لابنه من سوق ( اللنكة)، او تنورة مستعملة لزوجته وافدة من العواصم التي يتنعم بها (المناضلون ) الذين اجلسوا على كراسي السلطة بزفة المحتل وجوقته ، المناضل هو من يخشى ان يطرق بابه فيعتقل بسبب زلة لسان، او نكتة سمعها من فكه ساخر ادمت قلبه ممارسات التجبر والظلم ،المناضل هو من ظل في العراق شاهدا على سنوات الرمادة والقهر ،وبقي ممسكا على جمر الجوع والتجويع والترغيب والترهيب والترعيب وتوثيق الهمس واحصاء الانفاس !
فرقوا بين ترف المنافي وشقاء الصمود داخل العراق ، بين المترفين الذين توردت وجوهمم فرط الدلال و العافية ، وبين الاشقياء الذين اشتعلت رؤوسهم شيبا ولما يبلغوا سن الرشد بعد!
اولئك هم وأولاء نحن !

أسخياء بالدمع .. بخلاء بالدم !/ د. حميد عبدالله
ديمقراطية..وبنادق..وملثمون! / د.حميد عبدالله

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

بلاد الرافدين تعاني من شح المياه !!‎إنها مفارقة مبكية وتنذر بخطر قادم .. ‎بعضهم المحللين و
1028 زيارة 0 تعليقات
07 آذار 2017
 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفك
3146 زيارة 0 تعليقات
28 حزيران 2017
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح
2598 زيارة 0 تعليقات
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
707 زيارة 0 تعليقات
08 آذار 2018
يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار--- زهرة وأبتسامة وحبتحية أجلال وأكرام وحب وتقدير لتلك
767 زيارة 0 تعليقات
31 أيار 2018
قبل أيام قلائل، شاهدنا مباراة نادي ريال مدريد الاسباني ونادي ليفربول الإنكليزي، في نهائي د
207 زيارة 0 تعليقات
30 أيار 2017
أختتم مجلس النواب العراقي فصله التشريعي بتاريخ 25\5\2017م، بإقالة النائب محمد الطائي، بعد
2629 زيارة 0 تعليقات
14 شباط 2018
لعلي أحسن القول إن شبهت صناعة المشاكل والعراقيل في بلدنا، والمحاولات اليائسة والبائسة لإيج
934 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين1 2017
عذرا سيدي ياحسين فقلمي المتواضع يقف عاجزاً، أمامك، وكلما أردت الكتابة عنك، ينتابني شعور ال
2181 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2018
عندما اعلن عن تشكيل " تقدم " قلنا مع القائلين انها خطوة في الاتجاه الصحيح وشعرنا بالارتياح
1214 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

كنا قد نشرنا في صفحة "ذاكرة عراقية" موضوعا من حلقتين للزميل مظهر عارف تناول فيه احداثا من
نشرنا في أوقات سابقه الكثير من المواضيع التي تطرقنا فيها الى المستوى اللاإنساني الذي يمارس
هادي جلو مرعي
05 نيسان 2017
في حديثه الأخير في مؤتمر عام ببغداد تحدث رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي عن الحشد الشعبي
مؤرخ ، ومرب عراقي ، أستاذ جامعي ، وسياسي ، وباحث متميز ، كان له ، رحمه الله ، حضوراً متميز
مهدي نوري ال كسوب
14 حزيران 2017
ان مايقلق العالم اليوم هو الارهاب . فالارهاب اصبح كالكوارث الطبيعيه التي لايمكن السيطره عل
د. طه جزاع
30 تموز 2014
سيَبقى المشهد الانتخابي المثير الذي حدث تحت قبة البرلمان ظهيرة أول أمس الخميس 24\7\2014 من
أي زعماء عرب هؤلاء الذين يفتحون قلوبهم وجيوبهم ومطاراتهم وموانئهم ومنافذهم الحدودية لمن هب
د.حسن الخزرجي
29 تشرين1 2016
ﻻ اعرف لماذا يذكرني التصويت على قرار مجلس النواب العراقي بمنع المشروبات الروحية ، بالفيلسو
جواد العطار
28 كانون2 2018
الشد والجذب الطويل الذي شهده البرلمان الاسبوعين الماضيين لاتخاذ قرار تحديد موعد الانتخابات
حيدر الصراف
26 أيلول 2016
العلاقات بين الدول و الكيانات السياسية هي دائمآ ذات طبيعة مصلحية بحتة و منافع متبادلة لا ا

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال