Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 17 آب 2017
  794 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

كل عراقي متابع ، وغيرمتابع لتشكيل حكومة العبادي ، يعرف ان العبادي باشر بمنادات الاصلاح والتغيير
2474 زيارة
معمر حبار
19 حزيران 2017
حين تعرض اليمن أصل العرب للقصف السعودي، كتبت حينها سلسلة من المقالات أطلب وغير نادم من الجزائر
1340 زيارة
بين حرفيْنِ يعيشانِ رماداًكيفَ للوصلِ يرى بينهماحبَّاً جميلاليسَ للحبِّ وجودٌإن يكن يعجزُ أن يُ
2482 زيارة
هشام الهبيشان
25 شباط 2015
بالبداية" ,,وقبل الخوض بتفاصيل المقال "أود توضيح ان الكلمات التي قيلت وكتبت بهذا المقال ,,ما كت
2739 زيارة
ذات ليلة كنت مع مجموعة من الأصدقاء’ نحتفل بفوز نادي الزوراء بالدوري, في مقهى أبو سمير, وتشعب ال
2739 زيارة
موضوع الحوار ساحة الاعتصام هي ثورة الى كل شاعر ثائر ضد الظلم والطيغان ...حوار صحفي عمار عبد الخ
882 زيارة
منذ أن وجدت الخليقة بكل مكوناتها كلها فى حالة الدعوة والحركة باتجاه الاصلاحات الدائمة ، لا تهدأ
1885 زيارة
وداد فرحان
16 أيلول 2016
ليس لأحد الحق أن يتجاهل أن العراق يعاني من أزمات معقدة متعددة ومتشابكة، وأن وطننا الذي بني بجما
2409 زيارة
النجف : شبكة الإعلام في الدنمارك نظمت مؤسسة الوهج دورة المراسل الصحفي التي أقيمت على قاعة قصر ا
447 زيارة
محمود الربيعي
01 أيار 2014
المحاصصة والشراكة هما من أنتج الإرهابالملعونتان: المحاصصة والشراكة الخطر الأكبر على مستقبل العر
2582 زيارة

سفير كوكب اليابان في العراق / د.رائد الهاشمي

سفير كوكب اليابان في العراق

 

ألسيد فوميو إيواي سفير اليابان في العراق ظاهرة تستحق الوقوف عندها كثيراً فهو رجل ذكي وبشوش ومحبّ لعمله وهومختلف بكل المقاييس  عن كل من عمل في السلك الدبلوماسي , حيث تمكن بوقت قصير من عمله في العراق من كسب ود ومحبة معظم العراقيين وانتشرت شعبيته بين جميع الأوساط العراقية بشكل سريع جداً ولافت للنظر, ونراه مختلفاً عن جميع الدبلوماسيين باسلوبه الفريد الذي يمتاز بالبساطة ولايعتمد على الأعراف الدبلوماسية المعهودة بل يعتمد على البساطة والذكاء في التعامل مع البلد الذي يعمل فيه, ولقد استخدم اسلوب التفاعل المباشر مع الناس فدرس البيئة العراقية بتمعن وتعلم اللهجة العراقية بسرعة ودرس التقاليد العراقية , وقد استخدم وحسب قوله وسائل التواصل الإجتماعي وخاصة الفيس بوك الذي يستخدمه معظم العراقيين للتواصل مع الناس فلم تمر إلا بضع  شهور على تعيينه في العراق ونراه يتحدث باللهجة العراقية والتي يجدها الكثير من العالم بأنها صعبة ويتفاعل مع المناسبات والأعياد والأحداث الموجودة فتارة يرتدي فانيلة المنتخب العراقي ويظهر عبر وسائل التواصل الإجتماعي وهو يتحدث بالعامية ويشجع المنتخب العراقي وتارة أخرى يظهر في أول أيام عيد الفطر وهو جالس جلسة عربية ويتناول الفطور العراقي التقليدي في مثل هذا اليوم وهو (ألكاهي والقيمر) ويتقدم بالتهاني والتبريكات الى الشعب العراقي بلهجة بسيطة وكلمات صادقة ونابعة من القلب, ومرةً نراه يستقبل في مكتبه الرسمي اصحاب مرطبات الفقمة التي تعرضت لانفجار كبير في منطقة الكرادة ويتناقش معهم عن الفرق بين (الأزبري وثلج مبشور "كاكي غوري" الياباني)هذا إضافة لنشاطه المكوكي في اللقاء مع ساسة العراق والوزراء والمنظمات الأممية والعربية والمحلية وحضور الفعاليات المختلفة والندوات والمؤتمرات فهو كتلة من النشاط والحيوية وهوباختصار بعمله هذا يعكس صورة مشرقة عن بلده وهو بجهوده الكبيرة واسلوبه الفريد نجح كثيراً في توطيد العلاقات بين العراق واليابان على مختلف الأصعد وهو أنموذج للرجل الدبلوماسي الذي يجب أن يُحتذى به من قبل كل الدبلوماسيين في العالم ويجب أن تقوم الكليات والمعاهد الخاصة بالخدمة الخارجية والعلاقات الدبلوماسية من تدريس طريقته الفريدة وتوثيقها ليتم الاستفادة منها من قبل كل شخص يتبوأ منصب سفيراً لبلاده, ونصيحتي الى وزارة الخارجية العراقية أن تستغل وجود هذا الرجل الرائع في العراق والاتفاق معه لإعطاء محاظرات وتوجيهات لسفرائنا العاملين في دول العالم ليحذوا حذوه ويتعلمون منه كيف يكون عمل السفير وكيف يقوم بتمثيل بلده بأحسن صورة وكيف يتم كسب ود الجميع بأبسط الطرق.

 

قيم هذه المدونة:
0
قضاء المدينة شمال البصرة / هشام الحلو
نعم لتكافؤ الفرص والعدالة..ولكن / لميس طارق عبد

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الأربعاء، 17 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

iraqidk
1 مشاركة
مروة الديب
1 مشاركة
راويه هاشم
2 مشاركة

مقالات ذات علاقة

رعد اليوسف : شبكة الاعلام / خاص شهدت قاعة اكاديمية البورك للعلوم في مملكة الدنمارك مؤخرا ، مناقشة ع
تقوم اكاديمية ألبورك للعلوم في الدنمارك بتوزيع المساعدات الغذائية على اهلنا في الموصل، شكرا للجهود ا
 عبدالسلام البياتي / اعلام الاكاديميةشهدت اكاديمية البورك للعلوم  الاسبوع الماضي ، مناقشة علنية لاطر
خاص : شبكة الاعلام في الدنمارك - عقد في قاعة اكاديمية البورك للعلوم اجتماعا لممثلي بلدية فردريك هاون
اتشرف بدعوتكم انا عبدالسلام ابراهيم عبد البياتي لحضور مناقشة رسالة الماجستير _في الاعلام والصحافة_ ب
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك نسق البيت الثقافي في المحمودية مع منظمة الصداقة والسلام