عبد الحسين عبد الرضا ... لمحة / حسين يعقوب الحمداني - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 150 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

عبد الحسين عبد الرضا ... لمحة / حسين يعقوب الحمداني

عرفناه من شاشة بيضاء أضافه لبياضها روعة الروح والأنسانية والبساطه نقلنا على بساط الفقر(واحده من المسلسلات العريبه الكويتيه) لعالم الغنى الروحي والجمال والحب الفنان المبدع القدير الذي يتالق بروعة الأداء والصدق نقلنا لعالم التبعيه العربيه المستحكمه بغباء الوسط الأجتماعي الذي يحاصرنا بغلاظة المستعمر وغبــاء المستفيد والحاقد فقدم لنا عالمنا المحاصرالحالي والسابق بالأحتلال والأستيطان الذي جعل من شعبنا مستهلكا لكل شيء وفي كل شيء حتى العقل وذلك في مسرحية بيباي لندن ,,,,, ثم مسرحية بيباي عرب وهكذا كان أنسان وفنان له حس وحب وله عروبه ووعزة نفس قدمها من مسلسلاته التي تدعوا للنهوض والمعرفة والتسابق من أجل الحرية والتطور كانت بسمتة تغطي الصوره وتغنيها فيمتعنا معه بالحب الفريد رحمة الله وأسكنه فسيح جناته الفنان يعني الشخصية القادره على بعث التعيير ومد روح الحب بقوة الكلمه الصادقه لآن الأنسان كلمة لايكفي أن يستنفذ ضحكاتنا ليرضي بلاهتنا وضياعنا ليضيف لنا ضياع جديد شكرا لكم لم تغادرنا بعد أسمكم عملكم تاريخ يحبة الناس .

العملية السياسية في العراق.. وتحريك الماء الراكدة/
صحفيون محاصرون في بيت الأشباح الخاص بالمنطقة الخضر

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 18 تشرين1 2018

مقالات ذات علاقة

أرَقٌ... وجُرحُ الأمسياتِ يعودُناومرارُ قَهوَتِنا يُطاعِنُ غُربَةًمِن أينَ تُستَسقى الجَسا
2949 زيارة 0 تعليقات
للشاعرة: ماري إليزابيث فرأيترجمة:فوزية موسى غانملا تقفِ على قبري وتبكٍانا لست هناك ، انا ل
3043 زيارة 0 تعليقات
اقام المركز العلمي العراقي ندوة بالتعاون مع كلية العلوم الاسلامية وبعنوان " التغيرات الخاص
3493 زيارة 1 تعليقات
22 نيسان 2017
الى: رمز الحرية(موسى بن جعفر)ابالغ بالخطى والخطى لا ينجليازورك واللقاء لا يكتفياطرق ا
3203 زيارة 0 تعليقات
مثل ورقة غارحط اسمك على كفيإيهاب شفرة تلك التي فتحتقلب النعناع لقلبك إيهاب ماظن قاتلك هجع
3402 زيارة 0 تعليقات
27 نيسان 2017
يسند أحمد ظهره المتعب إلى قاعدة عمود نور..مصباحه مشنوق ..لا يضيء سوى نفسه، يبحر في طلاسم (
3480 زيارة 0 تعليقات
إنها هي ، نعم هي .رايتها في ظل الكهف الخرافي ، في تلك المغارة العجيبة ،التي أبدع الخالق بت
2658 زيارة 0 تعليقات
10 حزيران 2017
يفتش عن الحياةصباحاً تعبت قدماه من السير ودق الابواب .. جلس على الرصيف منهكاً يتطلع للبيت
2812 زيارة 0 تعليقات
20 أيار 2017
يعتبر الملا جحا من أروع وأشهر الشخصيات الفكاهية الساخرة في دنيا الشرق الأوسط. روى حكاياته
2880 زيارة 0 تعليقات
09 حزيران 2017
ناءت روحي بثقل الاغترابمن نكون نحنتفوح رائحة العفن في كل مكاندم هابيل مازال ينزفقابيل أين
2781 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

رعد اليوسف عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
02 تشرين1 2018
الشكر المقترن بالمحبة والتقدير ، لك استاذ عباس ولكل الزملاء الذين تزيّ...
لطيف عبد سالم عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
صباح الخير الأمر المهم في نهج شبكة الإعلام في الدنمارك هو تمسكها بالح...
اسعد كامل عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
حقاً ينبغي لي أن اقدم شكري واعتزازي بالكاتب الاستاذ عباس ابو غنيم المح...
لطيف عبد سالم حسن الشنون .. سادِنُ المسلات وشيخ المجالس الأدبية / حيدر جليل خلف
26 أيلول 2018
صباح الخير استذكار المبدعين دليل عافية الثقافة، وتعبيرًا عن احترام ال...
لطيف عبد سالم قَطعُ الرؤوسِ في التّاريخِ العربيِّ / د.علي حسين يوسف
25 أيلول 2018
صباح الخير مرحبًا بالأخ العزيز الناقد الدكتور علي حسين يوسف في فضاءات ...

مدونات الكتاب

عزيز الحافظ
10 تموز 2014
اتعاطف إنسانيا مع الضيف التركي الدبلوماسي المخطوف في نينوى من قبل مايسمى داعش نجم الشبابيك
عندما حكمت العاطفة على قسم من الخط الصدري الشريف لكي يقاد بعقل شاب لا يعي من الحكمة شيئاً
صادق الصافي
22 تموز 2014
قال تعالى – وقولوا قولاً سديداً يصلح لكم أعمالكم -يقول أبن خلدون-الفتن التي تتخفى وراء قنا
نُسجّلُ هنا اوّلاً , أنّ هذه الكلمات ليست لأجل الدفاع عن ايٍّ من الرؤساء العرب السابقين او
قدم الدكتور وليد الحلي التهاني للامة الاسلامية وللشعب العراقي بمناسبة مولد منقذ البشرية ال
هادي جلو مرعي
04 حزيران 2017
المتحدثة بإسم السفارة الإماراتية في واشنطن تدعى لمياء واللمياء تعني الشفاه السمر بحسب التف
تلك الزهرات الوردية الكتيمةفاحت بعطرها الاخرس..بوجع حبات الرمان المُفَرطة بهوسسادي المضغ.أ
عماد الدعمي
24 تشرين2 2017
مرت علينا سنونُ عجافُ دامت لأكثر من ثلاثين سنة كان قد شَهِدَ فيها العراق حروباً داميةً وجو
أمجد إسماعيل الآغاتداعيات انتصار الجيش السوري و الهزيمة التي ألحقها بالفصائل الإرهابية على
الصحفي علي علي
07 كانون1 2016
لما كانت السلبيات والإيجابيات مرافقة لبني آدم كلهم، يكون حريا بنا جميعا وضع أنفسنا في مواز

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

كمبيوتر وانترنيت

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال