الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 274 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

أنا حزينٌ يا وطني / عبد صبري أبو ربيع

أنا حزينٌ وهل يبكي الصخر

وأصحاب البطون

والقناديل تأكلها الحفر

بين الامواه والطين

سلامٌ على الكوثر

وعلى آل ياسين

أنا حزينٌ لأنني

تحت سطوة صهيون

كيف هذا وأنا أبن من

صلى على القبلتين

وأنا من نادى ربه

عن مائدة السماء

وقيام الميتين

وأنا أبن من فلق له الله

البحر عن الفراعين

وأنا ترابي مهبطٌ

للانبياء والمرسلين

أنا حزينٌ يا وطن النهرين

أنا حزينٌ يا وطن الذهب

والخيرات والفنون

أنا حزينٌ يا وطن الحضارات

والكرم وشجاعة البنين

أنا حزينٌ يا وطن

من سيطرة المستعمرين

أنا حزينٌ لأنني

تحت ظل كل

غريب وهجين

أنا حزينٌ يا وطني

لأن الشعب منشقٌ

الى أكثر من نصفين

ومن يروم تقطيع الوطن

الى دويلات وسجون

أنا حزينٌ يا وطني

لا يفارقني الموت

في الشوارع والدرابين

أنا حزينٌ يا وطني

لأن الابناء غرقى

في دوامة المنسيين

ولأن الخيرات تذهب

في جيوب الملاعين

أنا حزينٌ يا وطني

من هذا الصراع

على الكرسي اللعين

يقتلونني في كل يوم

ألف قتلة

وأنا الصامت المسكين

وأنت يا وطني

أرض الحسين

والكرار والنعمان

وسادة الميادين

أنا حزينٌ يا وطني

الدار خرابٌ

والشوارع ميتة

وحدائق الورد

مفقوئة العينين

أنا حزينٌ يا وطني

تتلاعب فينا عقول

الجاهلين والحاقدين

أنا حزينٌ متى تشرق

أصباح الطيبين ؟

أنا لا ارتضى ان أكون

تحت سلطة المجانين

أنا أبن العشرين

وساحة الوثبة

وصرخة الحسين

أنا حزينٌ يا وطني

لأنني صرت

حقل تجارب للقادمين

أنا حزينٌ يا وطني

كما الرياض ومدارس

البنات والبنين

أنا حزينٌ يا وطني

لأنني صرت جسر عبور

للنائمين على فرش

من زيزفون

أما آن يا وطني

أن يكون العراق

وطن الاحرار وطن النهرين

أنا حزينٌ يا وطني

يأكلونني وأنا انظر

بكلتا العينين

أنا حزينٌ يا وطني

قد مات في بلدي

صوت العاشقين

والنائحات كثرٌ

والبارقات لا سكن ولا معين

أين يكمن رأس الأفعى؟ / الصحفي علي علي
ألأرض ألرَخوةّ / ادهم النعماني

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
4153 زيارة 0 تعليقات
23 كانون2 2017
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
3558 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
3497 زيارة 0 تعليقات
02 شباط 2017
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
3746 زيارة 0 تعليقات
07 شباط 2017
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
3328 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
3476 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
2848 زيارة 0 تعليقات
06 تموز 2017
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
2386 زيارة 0 تعليقات
06 تموز 2017
  هل أنا في الصباحأم نور من وهجك تسلل لمضجعيأضاء نور الشمسيقينا أنني لم  أهجر ضفاف حلميتوس
2449 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
2446 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

د. اكرم هواس
15 تشرين2 2014
لا اتحدث  هنا عن داعش و أخواتها من الشرق و الغرب و مذابحهم التي تطال كل مكان فقد كتبت كثير
جدلية الثقافة والسياسة وما يدور حولهما لا يمكن أن ينتهي صراعهما بوقتنا الحاضر على أقل تقدي
رائد فهمي
08 آذار 2018
المناضل والمثقف الشيوعي الفرنسي البارز، صديق العراق والمناصر الثابت لشعبنا ولقواه الديمقرا
اراس جباري
20 كانون2 2017
هنالك كلام كثير حول عدم ثبات تركيا الاردوغانية في مواقف ساسية واضحة تجاه المشهد السياسي في
حيدر الصراف
26 آذار 2017
بعد ان عجزوا من تمرير افكارهم و معتقداتهم بشكل سلمي بعد ان رفض اغلبية الناس تلك الأفكار و
من وفي ذكرى الثورة الثالثة،لايزال الشعب السوري الذي تاق طويلا إلى الحرية، ودفع ثمنا باهظا
الصحفي علي علي
11 تشرين1 2016
تعود بنا الاحداث التي تدور على الساحة العراقية اليوم الى أعوام الحرب بل الحروب التي دخلها
شاب عراقي واعد خرج من ضواحي البصرة, وشق طريقه بصمت نحو المراكز المتقدمة, ليحرز أعلى المؤهل
محرر
10 حزيران 2017
لست رجل دين لتكون اللحية احد ادوات العدة لكني تركتها احتجاجا على سوء الخدمات وخصوصا الماء
هادي جلو مرعي
12 أيلول 2017
يعود العراقيون لترويج النكات ضد أبناء القومية الكردية بطريقة فجة. النكتة حرام... ولايسخر ق

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال