Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

مديحة الربيعي
21 أيار 2014
حين وقفنا ننتظر في الشارع ...المقابلمر علينا مثقلا بهمه لكنه كهمة المقاتلبين يديه عدة صغيرة لكن
2249 زيارة
أيها الرئيس العظيم أدام الله أيام عزك, وجعل الصحة لا تفارقك, كي تفرح طويلا بملذات الدنيا, التي
444 زيارة
تعني إن الشخص المصاب بالمزاجية قد تكون شخصيته في ظرف خاص ووقت معين بصورة مخالفة لما كانت عليها
1023 زيارة
وداد فرحان
23 آذار 2016
نترقب العيد كي نفرح، لكن أن يأتيك الفرح بعيده هو حلم حققه منتدى الجامعيين العراقي الأسترالي، ال
1879 زيارة
احترت بين خيارالبقاء او الرحيل وطن مضرج بالدماء وحبيبتي تنتظر موعد للزفاف والكل ينتظر تحرير نين
1780 زيارة
محرر
21 نيسان 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - صب برشلونة جام غضبه بعد إخفاقاته الأخيرة، على ديبورتيفو لاك
1742 زيارة
محرر
30 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - اعتبرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، الاثنين 30 يناير/
1640 زيارة
رعد اليوسف
23 أيلول 2017
كوبنهاكن - الشبكة / خاص# رعد اليوسف أقامت جمعية اوجاغ تركمان العراق في الدنمارك ، مساء السبت 23
1144 زيارة
لا يختلف اثنان على العلاقة السيئة بين أمريكا والحشد الشعبي , لان روابط التواصل بينهما منقطعة تم
664 زيارة
زكي رضا
04 آب 2015
لماذا أستنساخ الطاغية بطريقة حياته وتصرفاته وهوسه بالخراب والتدمير بل وحتّى طريقة الكلام أحيانا
2507 زيارة

ما هي العولمة / هاشم عبود الموسوي

من يقرأ تعليقات الأستاذ الكبير "يحيى السماوي" أو ردروده على تعليقات وردت لتذييل نتاجاته الباهرة .. يجدها ذات أسلوب بديع لا يجارى ، وكأنها تعود بنا الى زمن الإبداع في كتابة الرسائل ولكن بإسلوب حديث يتوافق مع ذوق المتلقين في زماننا هذا

ولكنه هذه المرة : أراد أن يمازح صديقا له ، سأله عن موعد وصوله للوطن ليلتقيه فأجابه : (أنقل لكم جزءا من جوابه ) :

فد يوم سألوا أحد الأشخاص : ماهو التعريف الأكثر واقعيةً للعولمةِ؟
فقال: موت الأميرةِ ديانا !!!
فسألوه : كيف ذلك ؟؟
فأجاب : الدليل هو :
مقتل أميرة إنكليزية مع عشيق مصري .. بحادث إصطدام في نفق فرنسي .. في سيارة ألمانية تعمل بمحرّك هولندي .. يقودها بلجيكي والذي كان مخمورا بالويسكي الإسكتلنديِ .. متبوعة مباشرةً مِن قِبل المصورين و الصحفيّين الإيطاليينِ الراكبين الدراجات البخاريةِ اليابانيةِ .. عولجوا مِن قِبل طبيبِ أمريكيِ، يَستعملُ أدويةَ برازيليةَ .. هذا الخبر سمعناه مِن قِبل إعلام عربي يَستعملُ تقنيةَ بيل جتس الأمريكي .. وأنت َ يا أبا العلياء تقْرأُ الان تعليقي هذا على حاسوبِكَ الذي يَستعملُ الرقائقَ الالكترونية التايوانيةَ ذي الشاشة الكورية ، وقد تمّ تجميع الحاسوب مِن قِبل العُمّالِ البنغلاديشيينِ في مصنع سنغافوري .. ونَقلَ بباخرة صينية طاقمها هندي الى ميناء إماراتي ثم نقل مِن قِبل سائقِ شاحنةِ باكستاني ... هذا السائق الباكستاني سيتم تكليفه بنقل كمية جديدة من الحواسيب إلى العراق ـ ويُقال إنه سيصل العراق أواخر الشهر الثامن أو أوائل الشهر التاسع وأنا سآتي معه لحضور وليمة السمك المسقوف التي تعهّد بإقامتها حبيبنا الجنابي ابراهيم في بيته في الإسكندرية على أن يقوم بدفع تكاليف السمك سلام كاظم فرج بالتناصف مع أبي إيلوار

قيم هذه المدونة:
0
تأشيرة دخول / د.هاشم عبود الموسوي
" العشائرية" تلك البذرة الخبيثة / د. هاشم عبود الم

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الثلاثاء، 21 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

يروي ما نقل لنا من تاريخنا, أن العرب وصلوا مرحلة من التراجع, الأخلاقي والإجتماعي, خلال فترة ما قبل ا
يذهب البعض الى ان  مؤتمرات التقريب بين المذاهب الاسلامية هي مؤتمرات رتيبة تعبر عن الترف الفكري والثق
قابلت هذا العام الكثير من الشباب خلال تواجدي في الفعاليات والمؤتمرات والندوات، وكثيراً ما يتم سؤالي
اطفال يتلكمون الفصحى (ماتموتين احسن الك ) لايخفى للمتتبع للعالم الذي يحيط بنا ما للقنوات الفضائية ال
فوجئنا خلال الأيام القليلة الماضية بخبر اندلاع النيران في مبني صندوق التأمين الاجتماعي لقطاع الأعمال
من المفارقات العجيبة التي تحصل في العالم الإسلامي ان كل الفرق والطوائف الإسلامية تدعي التوحيد وأنها
كانت وما تزال ام المؤمنين خديجة (عليها السلام ) من النساء القلائل التي شهد التاريخ لهن بالمواقف النب
استقبال العام الجديد بنفسية جيدة وبطاقة إيجابية امر مهم، والبعد قدر الإمكان عن نمط التفكير السلبي ال
عش كل يوم في حياتك وكأنه آخر أيامك، فأحد الأيام سيكون كذلك".   ما تقدم من كلام يحمل بين ثن
عن طريق الصدفة- وللصدفة أثرها- عثرت على تغريدة في مواقع التواصل الاجتماعي، للسيد احمد حمد الله حمد