الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قنبلة اليوم اخر ما كتبت : جواب رسالة من امراة تحترق/ ابراهيم امين مؤمن

جواب رسالة مِنْ إمرأة تحترق زوجى الغالى : أكتب إليكَ وقد عسكرتْ أناملى رعشةُ الخوف بعاصفة ابتعادك ,واشتد وجيب القلب حتى انصهر من حرقة الشوق إليكَ , وتفجّرَ الدمع من عينى فأذهبَ كل دمعة فرحة إبتسمتْ فى حياتى. أخطُّ حروفى إليكَ لتكون رسولًا يدعوك إلى الإياب ,أخطّها وأرسمها لوحة لا شمس لها ولا قمر ولا غيث يسّاقط من السماء ولا نبع يتفجّر لوحة تتساقط فيها الأزاهير وتتكسر فيها الأغصان وتذبل فيها الأوراق وتتهدم فيها الجدران . لوحة كنتَ فيها وكانتْ مروجاً خضراء وولّيتَ عنها فاصبحتْ أرض بوار,فنعمّ هى وأنت فيها مقيماً,وبئس هى وأنت عنها مدبراً. ************ قلتُ لكَ لا ترحلْ اتذكر ؟ أدفعكَ وأستدفعكَ إلى صدرى وألتصق بك وأضمك بيداى وأستعطفك بدموعى ,أن لا ترحل حتى انفلتَّ عن صدرى وتحررتَ من يدى وصرفتَ بصركَ عن دموعى ومضيتَ وأنا أصرخ لا ترحل قلت لك كسرة خبز أطعمها فى جوارك خير من شهد أُغمض عينى ريثما يدخل فمى فى ابتعادكَ تعالْ لا ترحل وتقول كفى كفكفى الدمع واصبري , وأين الصبر وأنتَ مفتاحه فأنى لى أن ألجه أو أقربه؟ حتى إذا ما ذهبتَ عدوتُ خلفكَ رامية يداى على كتفيك أُزلزلك وأصرخ وأقول لك لا لا لا ترحل.

************

أتعرفنى ألان ؟ ما أظنكَ تعرفنى أنا ما عدتُ أنا وأنتَ ما زلتَ أنت َ أنا الصرخة وأنت صانعها أرى فى عينى نورشمس يغرب ولا يعود ,صرخة وقلباً يباباً من بعد رياض كانت تجود,صرخة ويداً كانت تمد تغيث وتجير وأصبحتْ تضيق,صرخة وجسداً بارداً من بعد دفء بلا حدود ,صرخة. وروحًا كانت تطير فى ملكوت علوى فأمستْ تعود,صرخة . جعلتنى أنحدر فى دهاليز الظلام فأقبع بين جمر الحمم والبركان كل أعضاء جوارحى تختلج ثم تنتفض لتحترب حتى إذا بلغتْ ذروة الإعياء سقطتْ على الارض تهذى وتدندن على أوتار أناملى أُنشودة النداء ,ندائى إليك يا حبيبي نظرة فى هذا الجدار وذاك الجدار ,أتعلمْ أن كهْفاً يأوى إليه فتانا يا حبيبي ! أتعلم أن كُهيْفةً تأوى إليه ,فتاتنا يا حبيبى! وأنا أنظر الى الجدار إنه كاد يتهاوى فيردينى ويرديهما فالحق بمسار العودة وأقمْ الجدار. أتململ على فراش مضجعنا وأنصهر عليه من جمرات الشوق والإلتياع,إنها أُسطورة الإحتراق من الشوق والإلتياع. أتقلبُ وأحترقُ حتى إنّ قلبى يغترب جسدي ويألف النزوح عنه ليسافر إليك ويسري فى أعماقك وبدنى هنا لكهْفٍ وكهيْفةٍ,طفلينا يا حبيبي

************

لِمَ الرحيل يا أنت ؟ ألا تذكر رعشة الضم والتوحد يوم ذابت أرواحنا . وكنا نعدو خلف بعضنا وسط ضحكات إمتدّ فيضها حتى بلغت ما حولنا فانتبهوا مبتسمى الثغور. كنتُ أرتع بين أحشائك وأتلمس القرب من حبل وريدك كنتُ فى كيانك . فى داخلك . فى أنفاسك . فى دقاتك .. أسمع . أصغى . ... كنتُ أراكَ من داخلك ,فى داخلك تُقر عينى بروضاتك الغنّاء وتُلذ روحى بروحك القدسية العلية ,وينتشي جسدى بمائك الطهور الذى كان يسبح فى شراينى رأيت الماء السلسبيل من ريق فمك . ورأيتك فى أحلى وأبهى وأجمل حبيب .. ما أعظمك يا أنت؟ كنا إلفين تحت سقف الأثير من الحب . تنفجر الأشواق ونحن نفترش الأرض ونتسقفُ الأثير من الحب . تنفجر محدثة آهات تسرى كنسيمٍ من نسائم الطيب تعبر النفس. تنساب روحى من جسدى لتلقى السلام والتحية على أعتاب قلبك وانفاس روحك عتبة عتبة ونَفَس نَفَس أضم فاستشعر اهتزاز الأغصان , وتفتْح البراعم , و خروج الجنين من الظلمات الى النور . فماذا جنيتَ من الرحيل يا أبا كهْفٍ وكُهيفةٍ؟ إذاً إرجعْ

**************

من قصّى : إبراهيم أمين مؤمن 8-9-2017

قيم هذه المدونة:
0
جيش إنقاذ روهينغا أراكان" يعلن هدنة من طرف واحد
الروهينغيا بين الصور الممنتجة والجرائم الممنهجة/ م

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الإثنين، 19 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

 صديقتي لينا ظننت أن العشق حكرا على المحبين ..وأن التفاني مختصر على الهائمين ...وأن عشق جلال الدين ا
خمسة وعشرون قمراً , مرتعشات مضن في بحر الذاكرة,المكان تلاشى نسيا منسيا...او مازال؟ النغم  نفسه  يدور
أم كلثوم ماتزال آخرالليل.. تغني(يارجال الثورةالبيضاءفي الوادي الأمين)--------------------يجيءشاعرمن
ذات السؤال أين مكاني من الأعـراب ؟هل يعرف الطلبة الأعراب في مدارسنا ؟ويتعلمون أصول اللغه العربية أم
أمتي هل لك بين الأمم *** منبر للسيف أو للقلم أتلقاك وطرفي مطرق *** خجلاً من أمسك المنصرم أين دنياك ا
يحتفل العالم اليوم بعيد الحب .. الفالانتاين .. هذا العيد الذي ارتبط بلون الدم .. ولكن من يحتفل به هن

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 10 أيلول 2017
  1090 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ( الكعكة ) وتفاهات الخصوم .. / حسين كاظم الموسوي
19 شباط 2018
تحيه طيبة الموضوع ممتاز جدا من حيث الصورة الأنسانيه والوطنية للسيده حن...
حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...

مدونات الكتاب

مروة الطائي
02 أيار 2016
ولأنني أنا تعبت من النداء!طرقات ومقاهي ماريغريدحفظت المعنىأسير على عشب التأمل للقاءواحة الحنين
2901 زيارة
حسام العقابي
13 تموز 2017
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك محكمة بلجيكية ايدت حكمايقضي بحظر ارتداء النقاب في ال
2853 زيارة
محرر
18 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -مع توالي هزائم الجماعات المسلحة في حلب نشر مذيع قناة الجزيرة
2481 زيارة
حيدر حسين الاسدي
17 كانون2 2015
بدأت الحملة الانتخابية للكتل السياسية، للتنافس على مقاعد البرلمان الـ "328" في المحافظات العراق
2811 زيارة
مقداد مسعود
21 نيسان 2017
قراءة منتخبة من قصائد نينيتي المهرجان الثالث للأدب العالمي             أربيل 22- 24 نيسان 2014 
2908 زيارة
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانمارك ازدادت في الفترة الاخيرة وبشكل ملحوظ اعداد المهاجرين اله
2814 زيارة
1 ـــ آخر استفتاء لبيعة الرئيس العراقي (المنتهية ولايته) صدام حسين حصل فيه على نسبة 104% فقال,
1098 زيارة
محرر
05 تشرين2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -في أول رد فعل لـ"حزب الله" على استقالة الرئيس سعد الحريري من
1477 زيارة
رائد الهاشمي
29 حزيران 2016
طموحات وآمال المواطن العراقي  !!!رائد الهاشمي رئيس تحرير مجلة نور الاقتصاديةلو قامت أي جهة
2741 زيارة
عبد الامير جاووش
05 حزيران 2017
في أواسط القرن الماضي اصطدم المفكر الإسلامي بموجة التيارات القادمة من هنا وهناك، وأحس بعجز مدرس
3263 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال