الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

سيناريو نووي كارثي لأي مواجهة محتملة بين روسيا والناتو

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

جاء في تقرير لمركز الدراسات والبحوث الأمريكي RAND  نشرته مجلة National Interest الأمريكية، أن روسيا تستطيع السيطرة على إستونيا ولاتفيا وليتوانيا في غضون 60 ساعة فقط.

ويرى خبراء المركز، أن الرد الأكثر احتمالا على التدخل الروسي سيكون على شكل "هجوم دموي مضاد" من جانب الناتو، وخلال ذلك سيتم استخدام أسلحة الدمار الشامل وبالذات الأسلحة النووية التكتيكية، وفي حال اعتبرت موسكو أن وجود الدولة الروسية بات معرضا للخطر، فإنها ستلجأ لترسانتها النووية.

وأعاد التقرير إلى الأذهان، أن روسيا تخلت في العام 1993، عن مبدأ "أن لا تكون البادئة في استخدام الأسلحة النووية" الذي كان سائدا في العصر السوفيتي. وفي العام 2000 صاغت روسيا عقيدة تنص على احتمال استخدام النووي، في حال تعرضها لهجوم واسع النطاق من جيش معاد، يمكن أن يدمر القوات المسلحة الروسية التقليدية.

وفي العام 2010، تم تغيير هذا المبدأ، وبات من المحتمل أن تستخدم موسكو الأسلحة النووية في الحالات "التي يمكن أن يتعرض للخطر وجود الدولة نفسها".

وبعد القول إن روسيا تستطيع بسهولة السيطرة على دول البلطيق، لم يحدد التقرير بالضبط كيف سيرد الناتو على ذلك. وقال: "لدى الناتو عدد قليل من الخيارات الجيدة في هذه الحالة، إما أن يشن هجوما مضادا داميا جدا تحفه المخاطر المتزايدة أو سيدخل من جديد في حالة الحرب الباردة، أو سيضطر للإقرار بالهزيمة التكتيكية، وهو سيجلب عواقب كارثية بالنسبة للحلف ولشعوب دول البلطيق".

ووفقا لمعطيات مصلحة البحوث والدراسات بالكونغرس الأمريكي، بعد انتهاء الحرب الباردة، قامت موسكو بشكل تدريجي بتدمير ترسانة الأسلحة النووية غير الاستراتيجية، ولكن روسيا لا تزال تملك حتى الآن نحو 4 آلاف قطعة من السلاح النووي التكتيكي.

ريال مدريد يتلقى ثلاث ضربات موجعة
وزير الداخلية الألماني: الامتيازات التي يحصل عليها

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 18 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

20 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أصبح أستاذ علم النفس من ولاية كاليفورنيا الأمريكية (ج
3235 زيارة 0 تعليقات
21 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أكد المتحدث باسم الشركة المصنعة أن الملابس الداخلية ال
3396 زيارة 0 تعليقات
21 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - خلص فريق طبي كندي من مستشفى Mount Sinai Hospital إلى
3303 زيارة 0 تعليقات
22 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - نشر المحامي المصري خالد علي الذي أقام دعوى قضائية ضد "
3291 زيارة 0 تعليقات
23 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -الرياض ـ أثار الداعية السعودي، والعضو السابق في هيئة ال
3156 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قامت وحدات الجيش الليبي الخاضعة للحكومة في شرق البلاد
3174 زيارة 0 تعليقات
24 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أعلنت وزارة الداخلية الألمانية، الثلاثاء 24 يناير/كانون
3234 زيارة 0 تعليقات
25 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ذكرت وسائل إعلام تونسية الأحد1 يناير/كانون الثاني، أن
3255 زيارة 0 تعليقات
26 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تعد إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسومين ينصان
3057 زيارة 0 تعليقات
29 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلنت شركة "طيران الإمارات" أنها غيرت جداول عمل المضي
3069 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

دنى غالي
1 مشاركة
د.ميسون حنا
1 مشاركة
بيان صالح
1 مشاركة
نبيلة أحمد
1 مشاركة
أحمد ختاوي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 10 أيلول 2017
  2235 زيارة

اشترك في هذه المدونة

مدونات الكتاب

بين الذكرى والذاكرة أقف اليوم بإجلال كبير وانا أراجع أوراقي لذلك التاريخ النضالي الخالد ال
وهؤلاء مجموعة من التنابلة، ارهقوا سيداُ في بغداد بقرب دجلة، حتى انه برم بهم، وضاق بهم ذرعا
د. طه جزاع
21 تشرين1 2016
د . طه جزاع انتشر في الآونة الاخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يقدم نصائح مغري
احمد صبري
19 آب 2014
حظي التغيير في رأس السلطة التنفيذية في العراق بارتياح مشوب الحذر وبدعم دولي واقليمي باعتبا
ختام حمودة
08 حزيران 2017
سَرَحْتُ فيكَ وَراحَ الحُبُّ يسْرَحُ بي وَما احْتَرَزْتُ فنالَ الشَّوْقُ مِنْ جَلَدي ** وأ
شاكر الناصري
14 تشرين2 2017
الهزات الارضية، والعواطف والبراكين والاعاصير والفيضانات... الخ، ظواهر طبيعية تحدث في هذا ا
جميعاً بتنا نعيش وسط دوامة من المشاعر التي تم إيذاؤها باستمرار بالتالي تجرح المشاعر والحس
    بالأمس القريب صرح اكثر من مسؤول عسكري امريكي رفيع بأنه لم يعد بإمكان الجيش العراقي شن
راضي المترفي
27 آذار 2017
الحمد لله سننام مطمئنين ونموت براحة ونرقد رقدتنا الابدية بسلام بعد ان تأكدنا من ان السلطات
علي حازم المولى
06 تشرين1 2017
إن المتتبع لخطابات وتصريحات ومواقف بعض القادة السياسيين، سيجد فيها لغة التجريح والتشنج لطا

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال