Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 11 أيلول 2017
  73 زيارات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

المرأة أمك وأختك وبنتك .. ومن المعيب اهانتها على منابركم/ د.علي كاشف الغطاء

ماهي المشكلة اذا رأيت النساء في الأسواق ايها السيد شنو المشكلة اليست المرأة بشر مثلك ام ان روحك افضل من ارواحهن تروحها بما تشاء وتحرم عليها ان تخرج وتتسوق وتتفرج كما تفعل انت .. هل المراة حيوان عندك متى تفهمون ان المرأة بشر مثلكم يحتاج لما تحتاج اليه نفسك .. ومايضر المراة اذا خرجت برضى زوجها وعلمه وبضوابط الإسلام لتتسوق او تتنزه ماهي المشكلة ايها السجانين .. ماهي المشكلة تحقرون المرأة وتخونونها وانتم الرجال اكثركم خونة أكثر من النساء ومايضير المرأة اذا خرجت بحجابها محترمة تتسوق أيحق لك ان تفعل ماتشاء وتتنزه باي مكان وحرام عليها ان تخرج لتتنفس خاصة في مجتمع اسلامي فيه امثالك المفترض يحترم المرأة ويصونها حتى في الاسواق ام انكم فشلتم وفشلت منابركم في خلق مجتمع اسلامي صالح يحترم المراة حتى خارج بيتها ويظن بها خيرا فسلطتم السنتكم على المراة

وتقول المرأة عاطفة ١٠٠ وعقلها خمسين والرجل عقله ١٠٠ وعاطفته ٥٠ .. فأين كان عقل هذا الشرطي وامثاله ممن يعتدون على النساء صاحب العقل ١٠٠ عندما اعتدى على امرأة في بيتها عقلها خمسين

فقبل أيام اعتدى شرطي فاسد على حرمة امراة في بيتها مع طفليها وتسلق دارها وزوجها غائب عنها يجاهد مع الحشد فخرجت هاربة يتبعها طفلها وماتركها اللئيم حتى قتلها .. فهل سلمت المراة وهي في بيتها منا نحن الرجال

انتم دعاة فاشلون دمرتم الإسلام وافقدتموه روحه وجعلتموه مقابر وبكاء وعويل ولم تزرعوا في نفوس النساء الا الضعف والفشل معتقدين ان المرأة كائن تافه يمكن لاي رجل سافل ان يضحك عليها بسهولة

المراة في السوق هي امك واختك وبنتك وليس كل النساء تضحك وتبيع ماء وجهها للاخرين كما وصفت

خافوا الله واتركوا هذه الاوهام وحصنوا المرأة بالاحترام والتقدير وازرعوا الثقة في نفسها واتركوها تعمل وتتحرك وتعيش .. فالخيانة فينا نحن الرجال اضعاف مافي النساء لكنننا نؤطرها بالشرع مرة زواج متعة واخرى دائم عدا مايفعله من لايخاف الله

حاربوا الفاسدين السراق المرتشين من منابركم الذين اكلوا حقوق اليتامى وجعلوا النساء تتعرض لاحقر تحرشات الرجال من أجل لقمة العيش

وبدل ان تقول للمرأة لاتخرجي .. علم الرجال ان يحترمون اختهم المراة فاذا شاهدوها في الاسواق يفسحون لها المجال واذا شاهدوا امراة واقفة يقومون عن مقاعدهم ويجلسوها واذا احتاجت لمساعدة وهي في السوق يقدمونها لها بإحترام فعلم مجتمع ان يحترم المراة اذا وجدها في اي مكان بدل ان تأمرها بالجلوس سجينة في بيوت العراقيين التي لاتتجاوز ٥٠ مترا واقيموا المتنزهات لتخرج ووفروا الشرطة وعناصر الامن لتحميها فهي امكم واختكم وبنتكم وثقفوا بهذا الاتجاه وليس تحقيرها وتخوينها واهانتها وربطها بالخيانة والشيطان .. اما قولك ٨٠% نساء في الشوارع والاسواق فما ذنبها اذا حرمت من زوج شهيد واخ طيب وتكفلت هي مرغمة بالخروج واستشهد معيلها ولم تذهب انت وغيرك لتوفير حاجاتها وهي ام ايتام هل تجلس في بيتها ولامعيل ولاكفيل

اتقوا الله وقولوا قولا معروف او اسكتوا .. لقد دمرتم الاسلام والمسلمين .. ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم .

 

قيم هذه المدونة:
نحن السبب في ماوصلوا إليه / د.علي كاشف الغطاء

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
السبت، 23 أيلول 2017