الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الخيانة / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

من اخطر الحوادث التي تقع عند بعض العوائل , هي جريمة الخيانة الزوجية , ذلك أن ممارسة هذا الجريمة لها عواقب وخيمة تحتاج إلى مراجعة وتنبيه  من قبل المعنيين , لأنها كارثة تقع على الأسرة ولها نتائج سيئة جدا على الرجل والمرأة . وكثيرا ما تؤدي إلى القتل والعار وتسمى بعدها غسل العار , ولكن العار يبقى في أذهان الناس  من جراء تلك الممارسة السيئة أعاذنا الله جميعا منها ..  وقد اهتم العلماء   لدراسة ظاهرة الخيانة الزوجية , منهم علماء اجتماع وآخرون في الصحة النفسية  وفي  الدراسات الاقتصادية .. وفقهاء إسلاميون وقانيون   ومفسرون وغيرهم ,توصل المعنيون الى بعض النقاط نذكر منها ..

          يقولون ( رأيهم حسب اختصاصهم )  إن أسباب الانحراف  من الناحية  الجنسية , هو مرض نفسي لا يختلف عن الأمراض النفسية الأخرى .."مثل الإنسان الغني ويمتلك الأموال ولكن نزعة السرقة والفساد , مترسخة في نفسه , رغم أمواله الكثيرة , ولكنه في قراره نفسه لص يهوى سرقة رغيف خبز  في بيت فقير".. أو الذي يتحدث بكلام متزن عن القانون  وأهميته في حياة الناس , وكيف وصلت الأمم والشعوب إلى مستوى متقدم من الحضارة بسبب احترامهم للوقت والقانون , لأنهم لا بفرطون وقتهم , ولا يتجاوزون على القانون , ولكنه في حقيقته هو أكثر الناس تجاوزا على القانون من خلال منصبه , ولا يحترم الوقت الذي يعمل فيه للناس , ولا يحترم وقت الناس , مثل هؤلاء يمثلون قمة الانحراف الأخلاقي .. وتجدهم بوضوح في اغلب دوائر الدولة , وبعضهم لا تتمكن أن تصل أليه لتحدثه عن ظليمتك , ولكنه حين يتكلم عن الواجب والحقوق , تجده بلسان لا ينتسب أليه مطلقا  لكثرة كذبه وجنوحه ..

  إذن الانحراف بالأساس تربوي ,ليس شرطا أن يكون المنحرف  فقيرا , أو بسبب الاختلاط  الشائع الآن , وبسبب حرمان  عند هذا وتلك  , فهناك جرائم خيانة عند البعض رجال ونساء , وهم ليسو فقراء , وعندهم زوجات جميلات . أجمل من تلك التي يخاطر بسمعته وسمعة عائلته من اجلها , وكذلك الزوجة أن تجنح مع شخص اقل جمالا من جمال زوجها .. انه انحراف ومرض خبيث , ونفس لا تخاف الله ولا تحترم الدين , وهؤلاء حين ينحرفون يتصورون إنهم غير مدانين من قبل ضميرهم , وهذا عيب كبير ونقص بين  فيهم , فلا يقبل المنحرف  إن تنحرف زوجته أو ابنته أو أمه , بينما يرضاها لغيره .. وهذا  يمثل مداني الأخلاق , وكل العيب وانعدام الغيرة ..

   أما ما توصل أليه علماء الاجتماع , وعلماء النفس عن احد الأسباب الانحراف .. الاختلاط بين الرجال و النساء في النشاطات الاجتماعية والإنسانية والدراسية .. بمختلف المجالات يؤدي بالرجل إلى التعرف على نساء كثيرات و بالتالي يمكن أن يكون أحيانا أن تتفق الآراء الانحرافية في الاختلاط ليكون بيئة خصبة للخيانة خاصة في البيئات غير المتدينة  (هذا الأمر خطأ  لأنه أحيانا تجد متدينا  يكون أكثر انحرافا من غيره ) فلا شيء يمنع الإنسان من الانحراف إلا نقطتين :... الأولى الخوف من الله تعالى وهذه غير مختصة بالمتدينين, فكثير من المتدينين يعتبرون الدين قنطرة يعبرون من خلالها إلى زوايا الظلام والانحراف .. وهناك نقطه مهمة  حول مسالة الاختلاط .. فقد وجدت إن الإسلام لا يقف موقفا متشددا مع الاختلاط , ولكنه يقف ضد الخلوة التي تأتي من خلالها المفسدة .. فالفرق كبير بين الاختلاط وبين الخلوة .. والاختلاط يحدث بين الناس عادة في الأسواق والدوائر الحكومية , وفي الكعبة المشرفة  في كل مواسم الحج , وفي الزيارات للعتبات المقدسة , وفي السيارات , هذا أمر طبيعي , ولكن الخلوة . نعم للإسلام فيها موقف ,

* النقطة الثانية: احترام الإنسان لتربيته  البيتية وبيئته الراقية , فلو إن فلانة وفلان غير متربي , ولم يعرف قيمة شرف البيوت , فانه يبتكر ألف وسيلة للإطاحة بأعراض الغير , ومثلهن النساء اللاتي يعرف عنهن المكر , وفي الحياة العملية نسمع عن حوادث انحراف ليس للدين فيها تأثير كبير على الشخص , ولا أريد التشهير بأحد ولكن تردنا بين فترة وأخرى جرائم لواط واغتصاب في أديرة وكنائس في أوربا , كما هو عندنا حين يرتدي البعض الدين قناعا ويمارس انحرافه بعيدا عن الشعارات والأخلاق ..الأمر نفسه ينطبق على المرأة والرجل .. إذن ليس الاختلاط سببا للانحراف ولكن هو من ضمن الأسباب المساعدة  , وليس السبب الوحيد ...

* هناك سؤال وجيه يدور في أذهاننا , لماذا تخون الزوجة زوجها؟:.؟ الجواب  إضافة لما ذكرناه  بعض الرجال يعانون  اضطراباَ جنسيًا بسبب شرب الخمر أو تناول المخدرات , أو أي نشاط يؤدي إلى ضعف جنسي بأشكال متعددة معروفة نتيجته أن لا تكتفي زوجته من حاجتها , فتكون الحاجة للإشباع وإقامة علاقات خارج نطاق العائلة ,هذه ليست قاعدة عامة , هناك نساء مات أزواجهم  أو تركوهم لأي سبب كان , تبقى المرأة  مثالا للعفة والشرف الكامل , ولم تدنس نفسها وسمعتها وعائلتها , بينما هناك العكس ..من الجنسين .. من يكون أو تكون غير محتاجة  جنسيا أبدا , ولديها شرعا وقانونا وعرفا كل الوسائل التي توصلها للغاية المرجوة , ولكن مجرد أن تأتيها فرصة تمارس الانحراف , والرجل كذلك , متهيْ لأي موقف ومن أي جهة  حتى لو تكن المرأة  {........}  فهو على استعداد لممارسة انحرافه معها , لأنه يرى نفسه بطلا شهوانيا وترتاح نفسه للحرام .. وهو يعلم أو لا يعلم انه سّببً انحرافا لزوجته أو ابنته أو أخته .. يقول الرسول (ص) "عفو تعف نساءكم " ويقول أمير المؤمنين {ع} " الزنا دين لا بد أن توفيه من آل بيتك " لو حملنا هذين الحديثين الشريفين لأعظم شخصيتين  في مدرسة الحياة الإنسانية , هما محمد وعلي صلوات الله عليهما , لوجدنا ان السبب في انحراف بعض البيوت , هو الرجل لأنه لا يعير أهمية للغيرة والشرف ,  فيسمح لنفسه أن يتجاوز على ناموس الناس , في وقت يحاول الحفاظ على عرضه .. وهو لا يدري انه ثلم ثلمة في بيته لا يسدها إلا من خلال عائلته .. يقول أمير المؤمنين (ع)" لكل دين وفاء إلا الزنا , فانه توفيه من آل بيتك "..

لو رجعنا للأحاديث التي تجعل بيوتنا طاهرة نظيفة , يقول الرسول {ص}" اختاروا لنطفكم فان العرق دساس " والعرق يعني الجينات الوراثية .التي تنقل صفات إلام شكلها وأخلاقها إلى أبناءها ,اما من لها سوابق فلا عرق يفيد منها .ولا تتوقع ان يكون منها خير , وفي حديث آخر يقول {ص}:" إياكم وخضراء الدمن , قالوا وما خضراء الدمن يا رسول الله .؟ قال :  المرأة الحسناء في منبت السوء "  وفي تفسير الآية الكريمة قوله تعالى : ( والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه , والذي خبث لا يخرج إلا نكدا ) بعض المفسرين يقولون  البلد الطيب الذي تعنيه الآية الكريمة هو{ رحم المرأة }إذا كان طاهرا نظيفا  عفيفا , يأتي أبناءها كرام طيبون لا يسمحون لأنفسهم انحرافا وتجاوزا على أعراض ولا ان تشيع الفاحشة في المجتمع  لان أرحام أمهاتهم طيبة كما يقول القران ..

إذا كانت الزوجة نفسها ذات شخصية مهزوزة , تشعر بالطفولية , وانغرس في داخلها الانحراف ,فهي لا تعير أهمية للأعراف أو البيت ولا لسمعة زوجها وأبناءها مستقبلا وحاليا , أن ينظر الناس لابناءها وبناتها  أن أمهم زانية , هذه المرأة  غير ناضجة وغير مستوفية شروط الزوجة , فهي امرأة وليست زوجة , لأنها منحرفة ,اغلب هذه النماذج يروجن لأنفسهن من خلال النقال والاشتراك ببرامج تواصل صوت وصورة , وهذه الحالة لا تختص بالنساء فقط .. لو ذهبنا إلى المحاكم الشرعية الآن لنرى كم عدد المطلقات في كل شهر , بسبب الاتصال بالموبايل , والكلام الفاحش الذي يسجل عبر الجهاز ويؤدي إلى خراب  بيوت , وفي الفترة الأخيرة ظهرت مجموعة من النساء اللاتي يوقعن بعض الرجال الكبار أصحاب المواقع الاجتماعية , تقيم علاقة معه بالكلام أولا بالموبايل  ثم تتطور إلى صور ثم أفلام فاحشة بينهما , ثم تهدده بالأفلام بمساعدة جماعة يدعون أو ربما هم أخوتها وبنو عمومتها .. تبتز منه ملايين الدنانير لأنه الأخ كانت صاحبته .. ثم وقع ضحيتها  بسبب انحرافه ..  

الشيخ عبد الحافظ البغدادي

 

قيم هذه المدونة:
0
بحوث قرآنية - السرقة وقطع يد السارق في الأحكام الإ
حقيقة السفارة الحسينية / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الخميس، 22 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

تركت رياضتنا العراقية في شتى المجالات تركات كبيره وثقيلة من خيبات الأمل وسوء الإدارة والتخطيط الصحيح
كم ضيعت الفتاوى من أعمار، كم غيرت من أقدار، كم أهدرت من طاقات وخنقت من رغبات وأحلام. لم يستوعب البشر
في هذا الزمن العجيب الغريب الذي تتوالى فيه الاحداث والقصص التي يشيب لها شعر الرأس حتى اصبحنا نكلم ان
دستوريا يجوز الغاء مجالس الاقضية والنواحي وتعيين قضاة في مجلس مفوضية الانتخابات وتقليص عدد اعضاء الب
مر على خاطري ونحن على اعتاب انتهاء سنوات المحن للجميع نتمنى من الله ان تذهب دون رجعه والسنه القادمة
مشرك, وثني, ساحر, مرتد, صفوي, مجوسي, أصلك غير عربي, أصلك وثني, أصلك مجوسي فارسي صفوي, شيعي, أشعري, م

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

د. محمد الجبوري الاعلام ودوره في تثقيف الناخب العراقي / د. محمد عبدالهادي الجبوري
21 شباط 2018
الأستاذ الفاضل حسين الحمداني من وجع المشهد العراقي نكتب لكي يستيقظ شعب...
حسين يعقوب الحمداني الاعلام ودوره في تثقيف الناخب العراقي / د. محمد عبدالهادي الجبوري
20 شباط 2018
د. محمد عبدالهادي الجبوري موضوع مهم جدا وهو قاعدة حقيقية لمنهج الأنتخا...
حسين يعقوب الحمداني ( الكعكة ) وتفاهات الخصوم .. / حسين كاظم الموسوي
19 شباط 2018
تحيه طيبة الموضوع ممتاز جدا من حيث الصورة الأنسانيه والوطنية للسيده حن...
خلود بدران للصداقة معك معنى آخر / خلود بدران
18 شباط 2018
جميل جدا ومعبر

مدونات الكتاب

ساهر عريبي
24 أيار 2017
انقضت 14 عاما مذ أقدمت قوى الظلام المعادية للعلم والمعرفة والإنسانية, على تهديم تماثيل بوذا في
2803 زيارة
ادهم النعماني
02 تشرين1 2017
أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الاثنين، أن الكرملين يعتبر الوضع
1108 زيارة
صبحي غندور
26 تموز 2015
عالم اليوم «تعولمت» فيه مشاعر الخوف وصيحات الكراهية. وربّما يتحمّل مسؤوليّة هذه «العولمة السلبي
3875 زيارة
محرر
26 نيسان 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -نشرت صحيفة الإندبندنت موضوعا بعنوان "السعودية وهجمات الحادي
2329 زيارة
غدا هو يوم مهم في حياتنا وله تأثير كبير علينا جميعا وعلى اولادنا في المستقبل- غدا ستفتح أبواب إ
1115 زيارة
- وينتقد صمت رجال الدين والهيئات الإسلامية من الاعتداءات الطائفية التي تحصد الأبرياء.- ويدعو ال
3458 زيارة
د. هاشم حسن
22 تشرين2 2016
وسط حشد كبير من الاكاديميين العرب ورؤساء الجامعات والعمداء والدبلوماسيين على راسهم السفيرة العر
2557 زيارة
محرر
05 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكراد العراق بإنزال الع
3213 زيارة
علي فاهم
21 أيار 2014
لم يكن قرار وزارة المالية الأخير بأستقطاع توقفات تقاعدية من رواتب المعلمين المصابة بالهزال و ال
3216 زيارة
محرر
06 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -رفعت العاصمة واشنطن، و15 ولاية أمريكية، دعوى قضائية في نيويو
1434 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال