Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 13 أيلول 2017
  427 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

محرر
07 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - قال لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام لمجلس أوروبا
1662 زيارة
فراقد السعد
30 أيلول 2017
  أيعلنُ الموتُ .. سكون الطفِّحُسينٌ.. يا أحجيةٌ عَبرَتْ على الموتِ إذا ما يُسدَلُ الليلُ .. تس
420 زيارة
محرر
10 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -بدأت القوات العراقية، الأحد، عملية نزع الألغام من مدينة الحو
440 زيارة
سامي جواد كاظم
30 كانون2 2015
الانسان قيمة عليا هذا ما يؤكده الاسلام وقد فرض الله عز وجل له حقوق على الاخرين وعليه واجبات للا
2251 زيارة
عباس سرحان
06 نيسان 2017
ما زالت السلطات في السعودية تطيح برقاب معارضيها ومنتقديها ومن تختلف معهم آيديولوجيا وعقائديا، ك
2164 زيارة
هادي جلو مرعي
25 تشرين1 2011
- إذا قلنا إن العراق سقط مع صدام، فهذا بلد لايستحق الإحترام لأن الدول أكبر من حكامها.-  الدولة
2294 زيارة
معمر حبار
26 كانون1 2016
أتابع باستمرار واهتمام شديد بما يحدث في سورية الحبيبة، التي نحبها ونعتز بمعرفتها والوقوف على تا
1785 زيارة
موسى صاحب
28 أيلول 2017
العام المنصرم وتحديدا في شهر أيلول كنت متواجدا في محافظة اربيل ضمن گروب سياحي شمل أيضا مناطق سي
416 زيارة
تلعفر قلعة الصمود والصبر على ابواب الفتح واهلها عيونهم وقلوبهم مع القوات المسلحة بكل تشكيلاتها
394 زيارة
شامل عبد القادر
10 تشرين2 2014
مِن غير المعقول وخارج قواعد المنطق أن لا نتهم "داعش" بأنه "مكلف" من "جهة ما" لتنفيذ برنامج دموي
2499 زيارة

العراق قلب المثلث الذهبي / ثامر الحجامي

تميز العراق عن غيره من البلدان، بمميزات نادرا ما تتوفر لوطن من الأوطان، فقد حباه الله بموقع يتوسط قلب العالم، وثروات اقتصادية هائلة وتنوع في سكانه، والإحداث التاريخية التي شهدها لم تحدث في بلد آخر . فحين هبط ادم فيه كان الموطن الأول للبشرية، ومنه انطلق الحرف الذي علمها الكتابة وفيه سنت أولى القوانين، وشهد إحداثا غيرت مجرى التاريخ البشري، فعلى أرضه هزم المسلمون الإمبراطورية الساسانية وسقط عرش كسرى، فكان موطن الخلافات الإسلامية، وفيه إنهارت الدولة العثمانية في الحرب العالمية الأولى، وهزم شبابه اعتي هجمة بربرية شهدها العالم في العصر الحديث، متمثلة بالإرهاب الداعشي فغيروا مجرى التاريخ مرة أخرى . وعلى ذلك كان العراق ميزان لما يحصل في المنطقة، فإذا ما استقر العراق كانت المنطقة مستقرة، وضعفه يتسبب بضعف المنطقة برمتها، وهذه القناعة أصبحت راسخة عند جيرانه والدول المحيطة به، وخير شاهد على ذلك ما حدث في العراق بعد عام 2003، حيث اثر على المنطقة والدول المحيطة به، فشهدت أحداثا وهزات سياسية تبعت الذي حدث في العراق، ولما ضرب الإرهاب الداعشي العراق عانت منه جميع الدول المحيطة بل العالم كله، ما يزال مستنفرا جهوده من اجل التخلص منه . وما شهده العراق من صراعات وتدافع سياسي وطائفي، انسحب على الدول المحيطة بالعراق، فكان الصراع بين جمهورية إيران الإسلامية وتركيا والمملكة العربية السعودية، هذه الدول ذات الإمكانات الاقتصادية والبشرية الهائلة، يتوسطها العراق الذي لا يقل شأنا عنها، ولكنه كان ساحة للتدافع والصراع السياسي والاقتصادي بين هذه الدول، التي باتت تتدخل في شأنه الداخلي ويدعم كل منها أطرافا موالية لها، مستغلة التغيرات السياسية التي حدثت فيه بعد عام 2003، بعد خروجه من حكم دكتاتوري واحتلال أمريكي . فكان أن نزفت المنطقة الكثير من ثرواتها بسبب الصراعات غير المبررة، التي جلبت لها خسائر باهضة على حساب شعوبها، التي تحلم بالسلام والتعاون المشترك والاستقرار، وأصبح الصراع مفتوحا بين إضلاع المثلث لا يمكن حسمه أو توقع نهايته في القريب العاجل، كونه ولد حروبا لم تنطفئ نيرانها بعد، وجعل هذه الأطراف تستعين بالدول العظمى، من اجل أن تكون الغلبة لطرف على حساب طرف آخر، وهو ما نشهده اليوم من الصراع الدائم بين إيران والسعودية وتركيا، الذي يخبو أحيانا ويرتفع أحيانا أخرى . ومادام العراق هو نقطة الارتكاز في المنطقة، وهو الجسر الذي يربط تركيا ومن خلفها أوربا بالخليج العربي وبحر العرب ومن بعدها آسيا، والطريق البري الذي يربط إيران بالسعودية، فعلى العراق أن يكون المبادر لخلق علاقة تكاملية بين هذه الدول، إذا ما توفرت الحكمة والرؤية والقرار الشجاع، وان يسع في تقريب وجهات النظر بين دول المنطقة، ويكون ساحة لتبادل المصالح والمنافع بدل ان يكون ساحة للصراع .

قيم هذه المدونة:
0
زرع بذرة التسامح والتعايش السلمي في أوطاننا / رائد
مناصرة قضية الروهينغيا خلقٌ نبيلٌ وشرفٌ رفيعٌ/ د.

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 23 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))
علي العبودي /النجف الاشرفضمن المنهاج الثقافي لاتحاد الادباء والكتاب في النجف الاشرف 2014 سيحل الباحث
ملتقى الثقافات حوار ثقافي وموسيقى مساء الجمعة 11/4/2014 وعلى موقعه في منطقة سلوسن/ستوكهولم, وبالتعاو
بدعوة رسميّة من صحيفة "مصر المستقبل" المصرية السياسية الشهيرة شاركت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان
برعاية وزير الصناعة والتجارة التشيكي، يان ملادك، نُظم في براغ لقاء اقتصادي-اجتماعي حول العراق، حضره