الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

زرع بذرة التسامح والتعايش السلمي في أوطاننا / رائد الهاشمي

زرع بذرة التسامح والتعايش السلمي في أوطاننا

سفير ألنوايا ألحسنة

 

التنوع في نسيج أطياف المجتمعات أصبحت ظاهرة عامة في جميع المجتمعات في العالم ومن النادر وجود مجتمع يخلو من هذا التنوع ولكن يختلف كل مجتمع عن الآخر بنسبة هذا التنوع, وقد حدث هذا التنوع نتيجة الانفتاح والاختلاط بين المجتمعات فكان نتيجته حدوث تعايش واختلاط بين مختلف الأديان والقوميات والأعراق والثقافات ومن الطبيعي عندما يكون هناك اختلاف في مثل هذه الأمور الأساسية تحدث عدة أنواع من المشاكل وتتفاوت حجمها حسب قوة الحكومات التي تحكم هذه المجتمعات وحسب رقي ثقافة المجتمع فكلما كانت الحكومة قوية وثقافة المجتمع عالية كلما قلت هذه الخلافات وانعدمت والعكس صحيح.

ان جميع الأديان السماوية تهدف إلى إصلاح النفوس وإفراغها من الكراهية والعنصرية والتعصب، وتهدف إلى زرع بذور التسامح والإيثار والتعايش السلمي المبني على الإحترام والإحترام المتبادل ولكن ظهور أيديولوجيات حديثة حاولت ولمصالحها الخاصة أن تفرغ الأديان من محتواها الجوهري مستغلة ضعف الثقافة في بعض المجتمعات ما أدّت الى حدوث خلافات كبيرة وظهور حالات التعصب ورفض الآخر وتنامي علاقات التشنج والتي وصلت في كثير من الأحيان الى نشوب حروب عديدة أحرقت الأخضر واليابس وراح بسببها آلاف الأرواح البريئة.  

إن من أخطر الأمور التي يجب على المجتمعات أن تعيها هو استغلال الأديان في هذا المنحى ألخطير ومحاولة جرّها إلى صراعات ايديولوجية واستعمالها في بث الكراهية بين صفوف المجتمع فهي لعبة سياسية قذرة يلعبها السياسيون لتحقيق مآربهم الشخصية والخاسر في ذلك هو الناس البسطاء الذين يتم جرّهم لهذا المستنقع الخطير وهم وحدهم من يدفع الثمن, وللخلاص من هذا الخطر الكبير الذي يهدد جميع المجتمعات على الجميع أن يشارك في محاربة هذا الخطر وخاصة رجال الدين والمثقفين وشيوخ العشائر والقبائل الذين يعتبرون القدوة في مجتمعاتهم وعليهم أن يلعبوا دورهم الحقيقي في توعية الجمهور وإفهامهم مدى خطورة هذه الآفة التي تهدد أمنهم وأمن مجتمعهم وعليهم أن يزرعوا مفاهيم المحبة والسلام والتعايش السلمي بين كل الأديان وتعليمهم القيم الدينية الحقيقية التي تحثّ على المحبة والتآخي بين الجميع وقبول الآخر وزرع قيم الوطنية الحقيقية في نفوس الجميع فالوطن هو الذي يجمع الجميع وهو القيمة العليا التي يجب أن تحترم من الجميع وعليهم جعل عبائة الوطن هي العبائة الرئيسية التي يرتديها الجميع مع الاحتفاظ بخصوصية الأديان والقوميات والمذاهب والطوائف بحيث لاتتقاطع مع مصلحة الوطن, وهذه الأمور والمفاهيم الانسانية النبيلة تحتاج لزرعها وترسيخها في المجتمع الى جهود حثيثة من الجميع وخاصة الشرائح التي أشرت لها أعلاه فيجب على كل منهم أن يأخذ دوره الايجابي ومن موقعه فرجل الدين من منبره عليه نشر هذه القيم النبيلة مع دروس الدين والوعظ والمثقف عليه أن لايألو جهداً في ذلك ومن مكانه سواء كان كاتباً أم شاعراً أم أديباً أم أكاديمياً أم معلماً ويحاول تغيير الواقع والنفوس في الحيّز الذي يعمل فيه ويستخدم علمه من أجل نشر ثقافة السلام والتعايش السلمي بين الجميع, وكذلك فان شيوخ العشائر والقبائل دورهم لايقل أهمية عن الباقين لما لهم من تأثير كبير على جمهورهم الذي يعتبرهم قدوة يُحتذى بها وواجبهم الوطني يُحتمّ عليهم أن يأخذوا دورهم الهام في نشر هذه القيم الانسانية النبيلة التي تنفع الجميع وتجنب المجتمع الفرقة والحروب والدمار, وعلى الجميع إذا ما أرادوا النجاح في هذه المهمّة السامية أن لاينسوا الأطفال فهم اللبنة الأساسية في بناء المستقبل الآمن ويجب زرع كل قيم المحبة والتسامح والتعايش السلمي في نفوسهم منذ الصغر حتى إذا فشل الكبار في تحقيق السلام والأمان في المجتمع عسى أن ينجحوا هم في المستقبل في الحفاظ على مجتمعاتهم من هذه المخاطر المدمّرة التي زرعها السياسيون.     

قيم هذه المدونة:
0
دروس الحرب / شامل عبد القادر
العراق قلب المثلث الذهبي / ثامر الحجامي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الثلاثاء، 20 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

شهدت بغداد اليوم إنطلاق الإجتماع التاسع للمجمع العالمي للصحوة الإسلامية، بحضور وفود من 22 دولة إسلام
مالاشك فيك أن الموت حقيقة واقعة ومحطة لامناص من المرور بها، بعد إتمامنا المحطات الفانية في حياتنا، و
تنهمك القوى السياسية العراقية لطرح الاسماء في القوائم الانتخابية و حشد الأصوات و بدأ العد التنازلي ل
لاشك ان المتابع لبرنامج ذه فويس في هذا الموسم 2018 بعضوية التحكيم الجديدة المتكونة من عاصي الحلاني و
شهدا الأسبوعان الماضيان تصريحات مشددة من جانب بعض فصائل الحشد الشعبي " اولاً " تهدد وتتوعد القوات ال
الوضع السياسي ؟  كيف يمكن أن نصف  الوضع السياسي وكيـــف يمــــكن التعبيــــــــر عنه أي وضع سياسي أي

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 13 أيلول 2017
  1148 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ( الكعكة ) وتفاهات الخصوم .. / حسين كاظم الموسوي
19 شباط 2018
تحيه طيبة الموضوع ممتاز جدا من حيث الصورة الأنسانيه والوطنية للسيده حن...
حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...

مدونات الكتاب

حيدر الصراف
28 تشرين1 2017
تحاول تلك ألأحزاب المسماة بالشيعية التشبث بالمرجعية الدينية في النجف و التي هي بحاجة الى تلك ال
1107 زيارة
د. مصطفى منيغ
29 تشرين2 2016
تَغَيَّرَ المُتَغَيِّر، وارتَجَّ في موقعه الأكبر، المنعوت بالعقل الأصغر، أمامه الآن إلى الخلف ا
2750 زيارة
ليس هناك من شك بأن الولايات المتحدة الامريكية قيادتها السياسية والعسكرية تتعامل مع الاحداث الجا
2944 زيارة
ادريس الحمداني
23 كانون2 2014
اطمئنك ياصديقي بأني سأختار اسمك في الانتخابات البرلمانية المقبلة دون الانتباه للقائمة التي انت
3149 زيارة
د. هاشم حسن
08 كانون1 2016
تَعرضنا خلال رحلتنا الأخيرة إلى الصين الشعبية لمتاعب جمة ومتاعب كثيرة واطلعنا فعلا على وقائع وم
2928 زيارة
د. سناء الشعلان
16 تشرين2 2017
عـنـاويـن* المبدع العربيّ قد فقد بوصلته الإبداعيّة، فتشوّشت أولوياته، وتاه عن قضاياه الكبرى* ال
1155 زيارة
بعد يومين من اختتام زيارة وصفت بأنها تاريخية للامير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي، الى ا
2247 زيارة
السرقة من الجرائم المعروفة في التأريخ الإنساني و هي من الجرائم المستهجنة في كل المجتمعات بلا ا
1195 زيارة
قال رسول الله صلوات الباري عز وجل عليه وعلى آله الأطهار : الكذبُ مِفتاح كُل مفسدة.حديث صريح واض
2646 زيارة
محرر
28 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -اتهم مسؤول عسكري عراقي رفيع البيشمركة بخرق الاتفاق حول تسليم
3886 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال