الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مرة اخرى الاكراد يخطئون التقدير ! / د.حميد عبدالله

خمس دول كردية انهارت في القرن العشرين وهي لما تزل في طور التأسيس!
كل تجربة فشلت تحتاج ،من القادة الكرد، وقفة تامل عميقة ، والى فحص دقيق يكشف بوضوح مقومات تاسيس الدولة الكردية ومقوضاتها !
لنستعرض بعجالة اهم التجارب الكردية في الاستقلال واسباب فشلها:
اولا : مملكة كردستان
اقامها الشيخ محمود الحفيد في مدينة السليمانية عام ، 1922وعاشت سنتين فقط قبل ان تزحف القوات العراقية مدعومة من بريطانيا لاجهاضها، وبرغم نجاح الحفيد في استعادة ( دولته) من قبضة القوات الحكومية الا ان بريطانيا ادركت ، بعد اكتشاف النفط في كركوك، ان وجود دولة كردية غير منضبطة سيشكل تهديدا لمصالحها فاسقطت دولة الحفيد ونفته الى خارجج العراق عام 1926
ثانيا: كردستان الحمراء
تاسست عام 1923 واستمرت حتى عام 1929 واتخذت من منطقة ناغورنو كاراباخ وطنا لها وهي منطقة هامة تقع بين أرمينيا وأذربيجان.
لقد استهدف الدعم الأذري للأكراد خلق حلف للضغط على أرمينيا، في إطار الصراع بين الأرمن والأذريين لكن التحالفات الإقليمية والدولية نجحت في إنهاء تلك الدولة الوليدة، و جاء عام 1935 ليشهد تهجير الأكراد من أذربيجان وأرمينيا وجورجيا والشيشان وأبخازيا وداغستان نحو أقاصي روسيا وسيبيريا. 
ثالثا: جمهورية لاجين
تاسست عام 1992 برئاسة وكيل مصطفاييف، ولكن لم يكتب لها النجاح وانهارت بسرعة فلجأ مصطفاييف إلى إيطاليا.
رابعا جمهورية مهاباد
اسستها المعارضة الكردية بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية مستغلة ضعف الحكومة الايرانية ودعم الاتحاد السوفيتي للاكراد
انهارت مهاباد سريعا بفعل تحالفات الشاه مع بريطانيا والولايات المتحدة وتخلي ستالين عن الاكراد مقابل صفقة نفط مع الشاه فغرقت مهاباد في بحر المصالح الدولية المتشابكة من غير ان تجد دولة واحدة تقدم لها طوافة النجاة
خامسا جمهورية آرارات
انها اقرب الى الثورة منها الى الدولة حيث اعلن احسان نوري باشا ثورة في مناطق جبال آرارات التركية عام 1930 باسم "ثورة آغري ثم اسس حزباً سياسياً كردياً باسم "خويبون" ليقود ثورة عارمة في وجه الدولة التركية، ليؤسس لاحقا دولة كردية في مناطق جبال آرارات
نجح احسان باشا في الحاق خسائر كبيرة في الجيش التركي في بداية الثورة الا ان الاتراك اعلنوا النفير العام وجهزوا الجيوش الجرارة وحاصروا الدولة الكردية ماضطر احسان باشا الى الهرب الى ايران كما فعل مصطفى البارزاني بعد 45 عاما
تلك التجارب المرة والمريرة كانت دروسا تفرض على القيادات الكردية ان تستفيد منها قبل ان تقدم على اية تجربة تحمل من مقوضات الزوال اكثر من مقومات الديمومة والبقاء.
غير ان القادة الكرد ظلوا يغمضون اعينهم عن تجارب الفشل ويتطلعون الى ( حلم الدولة) بصرف النظر عن فرص نجاحها واستمرارها
معظم القيادات الكردية العراقية اقرت بان مشروع الحكم الذاتي الذي ولد بعد مفاوضات عسيرة بين صدام حسين ومصطفى البارزاني عام 1970 كان يجسد الحلم بالنسبة للاكراد العراقيين ، لكن تمسك البارزاني وفريقه السياسي بجزئيات صغيرة بدد هذا الحلم وحوله الى كابوس
منطق الاشياء ، وهرم الاولويات يفرض على السياسي الحصيف ان يتمسك بحلم منقوص او مثلوم اذا كان الخيار الآخر يمثل عودة الى نقطة الصفر ، كان على اكراد العراق ان يستلهوا شيئا من حصافة الرئيس التونسي الحبيب بوركيبه فياخذون المتاح ليطالبوا بما هو ابعد منه.. الم يكن قانون (خذ وطالب) هو الاصح في لحظات معينة من التاريخ الانساني ؟!
دخل اكراد العراق في مشتجرات ومعارك غير محسوبة مع جميع الحكومات العراقية وفي جميع العهود ، حتى نظام الرئيس عبد الرحمن عارف الاكثر هدوءا وتفهما في التعامل مع التحديات الداخلية بعيدا عن لغة العنف والتطرف لم ينجح بان يجنب نفسه المواجهة العسكرية مع الكرد !
راهن الاكراد العراقيون في موجهاتهم السياسية والعسكرية مع بغداد على حلفاء احترفوا مهنة البيع والشراء بقضايا الشعوب وكان شاه ايران نموذجا لذلك!
روى لي قيادي كردي انه كان في طهران ضمن وفد كردي رفيع برئاسة الملا مصطفى البارزاني في آذار 1975
كانت المعارك مستعرة بين الجيش العراقي والقوات الكردية بعد فشل تطبيق قانون الحكم الذاتي المقرر تنفيذه في آذار 1974
الوفد الكردي طلب مقابلة الشاه الذي كان يقدم للاكراد الدعم بكل اشكاله ومستوياته نكاية بنظام البعث الذي يأوي الامام الخميني غريم الشاه وخصمة التقليدي اللدود.
مكتب الشاه اخبر اعضاء الوفد الكردي ان جلالة الشاه اجل الاجتماع بهم لحين عودته من زيارة قصيرة الى الجزائر
وها هو الامبراطور الايراني يعود من الجزائر ظافرا بمعاهدة تنازل فيها العراق عن نصف شط العرب لايران ليستقبل الوفد الكردي في طهران ولكن بوجه آخر ولغة اخرى مختلفة تماما عن اللغة الناعمة المشحونة بالعهود والوعود
كان الشاه ينظر من زاوية عينه الى مصطفى البارزاني ورفاقه ليقول لهم بتجاهل: نحن وقعنا اتفاقية مع صدام وهذه الاتفاقية تضعكم امام ثلاثة خيارات
• ان تلقوا السلاح وتسلموا انفسكم لحكومة بغداد ونحن نضمن لكم مصيرا آمنا
• ان تستمروا بالقتال من غير دعم ايران وبعيدا عن اراضيها وحدودها
• ان تنتقلوا الى الى الاراضي الايرانية لاجئين من غير سلاح
بهذه الخيارات تبددت احلام الكرد بحكم ذاتي منصف ، وانتهت آمالهم بارغام بغداد على تحقيق اي مطلب مهما كانت مشروعيته!
فشلت الثورة الكردية بطريقة دراماتيكية غير مسبوقة ورغم ذلك لم يستفد القادة الكرد من تلك التجربة المرة
اليوم ، وبعد كل تلك المحطات الموجعة والمؤلمة والمخيبة يعود القادة الكرد لينسجوا حلما لافرصة لتحقيقه حتى على الورق!
نعم ثمة تحديات كبيرة تواجه الفريق الكردي الحاكم في اربيل والسيمانية ودهوك ، هناك احتقان شعبي في كردستان لا احد يعرف متى ينتهي الى انفجار مدو لكن نافذة الهروب من الازمات لاتنحصر بالضرورة باللجوء الى تحشيد الشارع الكردي حول حلم قومي وجداني 
المواطن الكردي الجائع العاطل عن العمل المهمش سيندفع وراء حلم الدولة الكردية بكل قواه ظنا انه سيكون الحلم الوردي الامثل لكن اذا نسف الواقع الشائك هذا الحلم ،وسينسفه، فان ردة الفعل ستكون ادهى وامر واكثر هولا!
الجبال اتعظت من تجارب الماضي فهل سيتعظ ساكنوها؟!

قيم هذه المدونة:
0
د. شعبان يغني الاحد لأبي كَاطع ! / زيد الحلي
دروس الحرب / شامل عبد القادر

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
السبت، 17 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن مدير تنفيذ
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحريتينوآل ال
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق
فِي كتابهِ الجديد (صور من الماضي البعيد.. ستون عاماً صحافة) يقودنا الصحفي المخضرم محسن حسين (أبو علا
اختيار اربيل عاصمة ثانية للعراق سيمنعهم من الانفصال مثلما عملها بوتين بكازان عندما ارادوا الانفصال ج
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركطالب القيادي في كتلة الرافدين البرلمانية مقرر مج

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 13 أيلول 2017
  1349 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...
اسلام حمود أمة راكعة في محراب الجهل / محمد عبد اللطيف
15 شباط 2018
بارك الله فيك ونفع الله بك وزادك علما وفهما وادبا ...

مدونات الكتاب

علاء الخطيب
04 كانون2 2017
كلنا منزوعوا الحرية بدرجات متفاوتة فليست أفراح شوقي هي الوحيدة التي احتاجت اليها ، بل جميعنا نح
2401 زيارة
د. طه جزاع
23 آب 2017
مذ عرفته منتصف التسعينيات من القرن الماضي ، لم أجد ناظم يوما إلا فقيراً زاهداً، خجولاً متواضعاً
1916 زيارة
هادي جلو مرعي
26 تموز 2016
 فعلا أنا خائف، فلست كعلي بن أبي طالب حين يقول، ماعبدتك طمعا في جنتك، ولاخوفا من نارك، ولكني وج
3192 زيارة
محرر
26 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - اتخذ البرلمان الألماني، الخميس 26 يناير/كانون الثاني، قرار
2311 زيارة
ترخيص ذات واهانة وطن, ظاهرة عراقية مغموسة بالأحباط وجدت لها مطبات بين قلة من عراقيي الخارج وخاص
2729 زيارة
سامي جواد كاظم
08 شباط 2017
لايختلف اثنان بضرورة الاصلاح للوضع العراقي بسبب ما الت اليه الامور من سلبيات ومساوئ بات المواطن
2769 زيارة
ادريس الحمداني
15 كانون1 2015
تكمن اهمية الاعلام في النطاق الواسع الذي يشكله كونه لايخدم طبقة واحدة او معينة من المجتمع بل ان
2849 زيارة
لا شك في أن حكومة إقليم كردستان نجحت الى حد ما في تحقيق الهدوء والرفاهية  والاستقرار النسبي في 
2865 زيارة
د.عزيز الدفاعي
30 تشرين1 2016
شن الفريق الركن المتقاعد وفيق السامرائي يوم امس هجوما شديد اللهجه على الفريق بابكر زيباري رئيس
3265 زيارة
د.حسن الياسري
05 تموز 2017
(وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ أَلَا إِ
1492 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال