Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 14 أيلول 2017
  398 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

محمود كعوش
09 نيسان 2014
منذ أن حدثت نكبة فلسطين في عام 1948 وحتى الآن لم يتوقف نهج الإرهاب الصهيوني ضد العرب عامة والفل
2320 زيارة
الدولة الوحدة الأساسية في السياسية الدولية العراق دولة ممزقة تفتقر للإرادة الوطنية التهديدات وا
5126 زيارة
محمود كعوش
17 كانون2 2017
(1) عندما يَبْكي الياسمينُ يكونُ قدْ داهمَ دمشقَ الطوفانْ وَسُرِقَ منها الأمَلُ والأمْنُ والأ
1626 زيارة
د. سجال الركابي
04 أيلول 2017
متطرّفةٌ فيكَ ... إدمان هواءوأنتَ... لمْ ترَ سوى الزَبَدروحي أجهشتلمّا رميْتَها بأطواقِ النهاون
480 زيارة
هَـدْأةُ الليـل للثكالى سـقامُوالجراحاتُ جـفنها لاينامُايـّها الخائنون مهما فعلتمفرغيفُ الأيتام
2159 زيارة
احمد الكناني
16 نيسان 2016
لم يكن المشهد السياسي في العراق الا نزاعات وفوضى عارمة وما حدث داخل قبة المجلس ما هو الا بمثابة
2611 زيارة
محرر
29 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشف التقرير الخاص بالتحقيق في ظروف منح شرف تنظيم مونديالي 20
851 زيارة
د. طه جزاع
16 تشرين1 2016
  منذ أن كتب الروائي الانكليزي هربرت ويلز روايته الخيالية الشهيرة آلة الزمن في العام
2141 زيارة
حسام العقابي
01 تشرين2 2016
 حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك أكد المتحدث باسم التحالف الدولي جون دو
1867 زيارة
معمر حبار
31 أيار 2017
ذكر فضائل النقابة عديدة كثيرة ليس هذا مجال ذكرها، وإقامتها داخل المؤسسات تعتبر إحدى ركائز المؤس
981 زيارة

هل تنتقل قطر من المنافس إلى المنسق مع السعودية؟/ منى صفوان

هل تنتقل قطر من المنافس إلى المنسق مع السعودية.. وأين ستكون الإمارات ومصر؟
لا يروق للسعودية ان تظهر مطيعة لامريكا، وان تقول قطرأنها تواصلت معها بناء على طلب “ترامب”، لذلك علقت اي حوار مع قطر لحين إصدار بيان قطري يؤكد الرغبة القطرية في ذلك.
فليست مشكلة السعودية مع قطر أنها ترعى الإرهاب والتطرف، كما هي مشكلة مصر والامارات . بل إنه ليس مع السعودية مشكلة مع الإرهاب والتطرف اصلا.
فالمشكلة الحقيقية أن قطر تنافس السعودية على قيادة المنطقة ، فقطر الصغيرة لا تريد أن تكون تابعا كالبحرين، ولا محايدا مسالما كالكويت، ولا معزولا عازفا كعمان، ولا حليفا متعاونا كالإمارات، مشكلتها انها تريد ان تقيم علاقات خاصة مع إيران، وتدعم فصائل موالية لها في سوريا واليمن ، وإن تتواجد بقوة في ليبيا، وتغير نظام الحكم في مصر، وتقيم ثورة هنا، وحربا هناك، وتاتي بحلفائها من الاخوان لتسيد المشهد السياسي في تونس واليمن ومصر، وإن تتواصل مع حزب الله، والمليشيات العراقية.
مشكلة السعودية مع قطر أنها لا تعترف أن السعودية هي ” الزعيم” والشقيقة الكبرى، ووحدها من يمكنه العبث في المنطقة، وإن اي تحرك يجب أن يكون بالتنسيق معها.
هذه هي المشكلة التاريخية بين قطر الصغيرة الغنية، وبين جارتها الكبيرة، صاحبة الثقل الديني والجغرافي والنفطي.
وقطر تدرك أن رؤية السعودية لعمق الخلاف يختلف عن الرؤية الإماراتية او المصرية، حيث أن خلافها مع الإمارات ومصر خلاف في صميم العقيدة التي تنتهجها قطر، ضد الإيديولوجية ” الوهابية، والاخوانية” ، فالنظام المصري الذي اطاح بحلفاء قطر من الاخوان ، لن ترضيه بنود التهدئة، لأن من ترعاهم قطر وتؤهلهم يهددون الاستقرار الأمني في مصر.
وكذلك الأمر بالنسبة للإمارات التي يهددها الدين السياسي بشقيه السني والشيعي، ولذلك تكون قطر بدعمها لهذه الجماعات تهدد النظام في مصر والامارات. وسيكون على قطر تقديم تنازلات كبرى، لتسوية الأمر مع الدولتين.
اما السعودية فيكفيها فقط كلمة رضا وحب الخشوم، وبوس الركب، والاعتراف بمكانه الاخ الأكبر، والتخلي عن دور المنافسة ، وتبني دور المنسق مع السعودية في كل الملفات، وأهمها ملف الإرهاب ” حيث يمكنهما دعمه معا” حتى لا يكون هناك تعارض وتضارب مصالح.
اذا فعلت قطر هذا، فإنها اقرب للسعودية من الامارات، أيديولوجيا وفكريا، ولهذا هي منافسة لانها بنت ذات التيار العقائدي.
وقطر تريد بل تتمنى وتسعى لفك الحلف بين السعودية والإمارات، وهي سعيدة جدا بالتوتر الأخير بين مصر وأمريكا وتقليل المعونات للجيش المصري، وليس مستبعدا ان تكون وراء هذا التوتر الأخير، ولذلك تتحدث بثقة عن انتهاء شهر العسل بين ترامب و السيسي.
قطر تسعى فعلا لتقويض النظام في مصر، وكذلك في الإمارات، لكنها لا تريد ذلك في السعودية، والسعودية لا تسمح لها باللعب بحرية في المنطقة، لأن هذا يقلل النفوذ السعودي وتاثيره. وليس خوفا على استقرار المنطقة وهذه الدول.
فيجب ان تظهر السعودية هي مركز الحدث وقائد المنطقة والشريك الأقوى لامريكا، ومن يريد التحدث او التحرك في المنطقة العربية عليه ان يتواصل مع السعودية فقط.
لذلك استفز السعودية قول البيان القطري أن اتصال تميم بمحمد بن سلمان كان بناء على تنسيق امريكي، وهي الان تنتظر من قطر تعديل هذا الموقف.
كلمة واحدة لو قالتها قطر للسعودية، سوف تنتهي هذه الازمة، وتنتقل قطر من المنافس إلى المنسق. لكن التوتر القطري مع مصر والامارات سيبقى طالما بقيت السياسة القطرية كما هي. فهل تفعلها قطر… الواقع يقول ان رأس قطر كبر كثيرا على التنازل وحب الخشوم، لكن ليس في السياسة توقعات، هي فقط أسئلة.
كاتبة يمنية

قيم هذه المدونة:
0
الرئيس الأمريكي: نحضر لاستراتيجية تهدف لردود أمري
حراك 15 سبتمبر محاولة جديدة لمعارضة شعبية في السعو

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الجمعة، 24 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

اثارت انتباهي تصريحات بعض اعضاء مجلس النواب واصبحت اقوالهم مثار اهتمام عامة الناس واصحاب الاختصاص ،و
الحريري بعَوْدَتِه إلى لبنان هل قَدّم المُواطنة اللبنانيّة على نَظيرتها السعوديّة؟ وهل قَدّم استقالت
تدور أحاديث داخل الأوساط السياسية والشعبية، عن موعد الإنتخابات وبين المُطالبة بإجرائها بوقتها المحدد
 يا الله، يا لهذه المفارقة التاريخية بين مشهدين تزامنا في عَبْطة مزدوجة: الحريري في حضن فرنسا و
في فترة وجود نوري المالكي على رأس السلطة في إمارته الثانية صادق مجلس وزراءه على القانون الذي تقدم به
إن تفقدت بموضوعية وأمانة فكرية دور ومكانة قوى حركة التحرر الوطني العربية خلال ما يقارب العقود الأربع
كان الدولار الأمريكي مغطى بالكامل بالذهب منذ تبني (نظام برتن وودس) Bretton Woods System)) بعد الحرب
يقينا أن العراق من أغنى دول العالم وهذا أمرٌ ليس فيه خلاف ، فالخيرات التي يتمتع بها العراق ليس من ال
حين قرر فهد بن عبدالعزيز تشكيل لجنة لصياغة ما بات يُعرف بالنظام الأساسي للحكم "دستور البلاد" لم يكن
 يبدو أن قرار المحكمة الاتحادية الذي صدر امس الأول الاثنين والذي أشار مضمونه الى عدم دستورية استفتاء