Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 17 أيلول 2017
  628 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل معلومات للفائدة .. / الشاعر كاظم الوحيد
27 تشرين2 2017
شكرا للشاعر المبدع كاظم الوحيد على نشر موضوعه والذي يحمل بين طياته معل...
عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...

مدونات الكتاب

مرور التسعين يوماً على تولـّي العبادي رئاسة الوزراء، يثير "شهية" كثير من الأطراف "التي لا يعجبه
2398 زيارة
مديحة الربيعي
16 تشرين1 2014
بمجرد أن تتغير أنظمة الحكم, تطفو على السطح, مخلفات نتنة تفوح منها رائحة تُزكم الأنوف, وخير دليل
2649 زيارة
حسين عمران
09 كانون2 2017
لا نأتي بجديد حينما نتحدث عن أزمة الكهرباء، لكن "الجديد" هو الحلول الترقيعية التي تضعها وزارة ا
2335 زيارة
عباس موسى الكناني
15 حزيران 2017
في محراب الصلاة ، وعندما عاود الصباح التنفس ، وقعت تلك الجريمة التأريخية البشعة ، كان منفذ تلك
1055 زيارة
د.طالب الصراف
18 تموز 2014
حين فتح النبي محمد(ص) مكة التقى ببعض اهل قريش ممن قاموا باذيته ومحاربته واصحابه, وكانوا يتوقعون
4022 زيارة
عبدالكريم لطيف
21 تشرين2 2017
الانتصارعلى (داعش) لايعني النهاية..!!!بذل العراق جهودا مشهودا لها من قبل الأعداء قبل الآصدقاء ف
294 زيارة
فاز حزب العدالة  والتنمية في الانتخابات البلدية  التي جرت في 30آذار من هذا العام. وتسابق  الكثي
2439 زيارة
سَلامٌ على الزاهدِ المَرثدِ *** سَلامٌ على الضّرْغمِ المُنجدِسَلامٌ على وَاهبِ المُكرمَاتِ ***
1994 زيارة
وفيق السامرائي
23 حزيران 2016
 في صحوة مبرقعة كاذبة لأهل الدواعش في جزيرة العرب ظهرت نغمة توصيف (شيعة عرب العراق) والتمج
2184 زيارة
المطلع على تاريخ أئمة وشيوخ الدواعش التيمية منذ عهد الأمويين وحتى يومنا هذا يجد إنهم عبارة عن م
1806 زيارة

وطني السبع الفواطر / عبد صبري ابو ربيع

وطني الألق الباهر 
وطني السبع الفواطر 
وصوت الله الناذر 
وطني الهوى الزاهر 
فيه أحيا وفيه أقبر 
وهو السكن وهو المقر 
وهو الحياة والحب والوتر 
الليل طويل 
والزمان صاغر 
يقولون تلملموا 
وكل ذرة في وطني ناطر 
وأنت أيها المخاتل الغادر
وطني وطن المآثر والمنائر
وطني الجبل والصحارى 
وطني الوديان والسهول
وطني الأهوار والشجر 
وطني القلم والحضارة 
والرجال الأكابر والشاعر 
وطني الشموس 
وطني آشور وأكد
وبابل وسومر
وطني الأحرار 
وطني الساحات والوغى
والقوي القادر 
وطني ليس للبيع 
وطني لا للأجنبي 
وطني لشعبنا الصابر 
وطني الحشد 
وطني الجيش
وطني الاتحادية والعشائر
وطني لا للعميل 
ولا للخائن الماكر
وطني الرؤوس 
وطني الشموخ 
وطني الحرائر 
إذا أقبل الموت علينا 
فنحن الدروع ونحن السواتر 
 
قيم هذه المدونة:
0
من أضل سبيلا؟ الخلف أم السلف! / علي علي
مجزرة على قارعة الطريق / ثامر الحجامي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 18 كانون1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

حسين سليم
1 مشاركة
هدى الحسيني
1 مشاركة
علي بن رابح
3 مشاركة
فارس العاني
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

ياعراق مضى 26عاما على حلم العراقي العالمي منذوالعام 1986 في المكسيك.وتلت السنوات والعراق في سبات ولم
مِنْ  تـُقى جئنا  دعاءًحاملاًنبضَ السَّماءْفانبثقنامِنْ سناهاكيف يحيابينَ وصلٍ بينَ قطعٍكلُّ وجهٍمِن
خرج بعد ان أستحم وهو يغني ... قولي أحبك كي تزيد وسامتي فبغير حبك لا أكون جميلا ... سعيد بما يردد شار
أيتها  الصرخة  المجنونة  في  داخليتعمدت  أ لأ  أمسك  لجامك الليلةكهتافات  عفوية تركض  في  الشوارعأست
حَبيبتى..كُلّ سنة وأنتِ طيّبة دائماً أبداً.. حَتى لوظلَ بالنسبة لكِ.. أنا ( هو ).. وأنتِ ( هى ).. وب
أبحرت في البحار الواسعة ومحيطاته في رحلة قصيره أبحثفيها عن الحب وأيامه الجميله علي أجده في مكانا ما
رأيت ضوءا بعيدا خافتا ، كأنه انبعاث حياة أو أمل أو حب جديد .. هيمن على رغبتي في الهروب من الواقع .فا
ماهو الحب . .؟هل هو الخطوة ُالمارة على الرصيفونفس النظرةِ لتلك الفتاةوهي بزيّ المدرسةتتعلم ُ في الصف
كان الأملُ يَحدونَا خلال السنوات الماضية بتمكنِ جميع قِطاعات البلاد مِنْ قطعِ أشواطٍ طويلة فِي مجالِ
ماذا أختار بعدك..ووجودك الآن ..معركتي الأخيرة مع الحزن ..مع الوحدة والعتم ..وجودك ..يضع  قلقي ف