الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة (عدد الكلمات 409 )

مذبحة الناصرية / د. هاشم حسن

حاولت وسائل الاعلام المحلية والخارجية ان تؤرخ لايامنا الدامية فتحدثت عن السبت الدامي واعقبه الاحد وحتى امتد الامر ليشمل كل الايام والشهور والسنوات، فلم يعد للايام بريق واصبحت الاماكن كلها هي الاخرى مقترنة بدم الابرياء واصبحت مدن العراق كلها دامية باكية...! ولم يعد مثيرا لوسائل الاعلام الاحداث الفردية للقتل فاقتصرت التغطيات الاخباريةعلى الفواجع النوعية الكبرى التي ترقى للابادة الجماعية مثل سبايكر والكرادة والتي تستخدم فيها ابتكرات في ابادة العراقيين واختراق الاجهزة الامنية، ويقال ذات الشىء للازمات السياسية المبتكرة لايذاء الوطن والموطن وتحديات اقتصادية واجتماعية متصاعدة ومتزامنة مع الارهاب كلها تؤكد على الابتكار في تهديد البلاد وفي المقابل ويصراحة تامة يجب ان نتكاشف ونتسال عن ستراتيجية الامن الوطني التي يفترض انها شاملة وقادرة للتنبؤ بالاخطار وتعتمد مبدأ الامن الوقائي وعدم الوقوع في فخ المفاجئة والصدمة غير المتوقعة ومحاولة للملمة الجراح وتلميع وتبرير الخروقات الامنية والازمات باشكالها المختلفة وليس امامنا تفسير لذلك الا بغياب الخطط الذكية واعتماد مستشارين ليس لهم مشورة ذكية ولاتخصصات المعية وانما المجاملات في التعينات التي ترقع وجه المحاصصة التي لاتضع الانسان المناسب في المكان المناسب بل تقلب الهرم وتجعل الابواب مفتوحة وسالكة لخطط العدو والا مثلة لاتعد ولاتحصى واشهرها هزيمة الموصل، وفي كل مرة يكلفنا النصر تضحيات جسيمة كان بالامكان ان نختزلها لو اننا تحسبنا وحسبنا ووضعنا لكل شىء خطته وبابتكاريفاجىء العدو، ويبدو اننا ادمنا على تكرار الاخطاء وتقبل الثمن الفادح وتمر الامور بدون حساب لفشل الحكومة والبرلمان والاجهزة الخاصة ولانستغرب حين نتامل السيرة الذاتية لاغلب القادة الامنيين والمعنيين في هذا الملف في مجلس النواب والاجهزة الخاصة ومن يتبج بصفة الخبراء والستراتيجيين والامنيين والمستشارين سنكتشف حجم الامية والتواضع في المعلومات والغرور والامتيازات والايفادات باستثناءات قليلة ليس في يدها حيلة، ان ثمن غياب الخبرة المزيد من الدماء والكوارث ، فلم يعد في البلاد شبرا امنا وماتدعيه الاجهزة الامنية بان الوضع تحت السيطرة مجرد تبريرات ورفع معنويات وقفز على الحقيقية ونتسال كيف حدث الخرق الامني الاخير في الناصرية ومازلنا حتى هذه الساعة نتبادل الاتهامات ولم نحدد من اين دخل الارهابيون ومن اين انسحبوا والمحافظين ومجالسهم واجهزتهم الامنية وقياداتهم في بغداد منشغلين بالصفقات والعقود وتعهم الشخصية وصراعاتهم الحزبية ، والمخلص منهم لاخبرة عنده ولاخطة فالمحاصصة نصبته في مكان ليس له وتركوه يجرب امكانياته على البشر ولايتحمل اية تبعات بموت المئات..! ياقادة الصدفة العراق ليس رقعة شطرنج والناس ليسوا احجارا للعبتكم الغبيىة كفانا قتلا وتنكيلا وكوارث وابادة اتركوا للمخلصين مواقعكم لانقاذ البلاد اما كيفيكم مانهبتموه وماتسببتم في قتله وتشريده وتهجيره ،فوالله بلغ السيل الزبى ولابد للقيد ان ينكسر ولابد للشعب ان يثور عليكم ويقتص منك فقد سلبتموه حريته وثرواته وكرامته بل حياته بجهلكم واستحواذكم وصراعاتكم على السلطة بحجة حماية الدين والديمقراطية

1
شعب لم يرقد بسلام قط ! / وداد فرحان
فتاوي علماء الشيعة حول التطبير : ياشيعتنا كونوا زي

مواضيع ذات صلة

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 25 أيلول 2017
  1906 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

: - الصحفي مجيد السعدي كلاب لا اباء لهم عرب ولا امهات !! / صادق فرج التميمي
24 أيار 2018
نعتبرها كتابات خالدة صورة من ماضي عشناه وحاضر يقتل فينا بدل الشفاء حرو...
: - محمد صالح الجبوري حكايات من المقهى ...٢ / محمد صالح الجبوري
06 أيار 2018
الاستاذ محمد حميد تحية طيبة وبعد نعم كما ذكرت في تعليقك الجميل،شكرا ل...
: - ?إيمي? ثورة الماضى وسكون الحاضر وضجيج وصراع المستقبل / د معاذ فرماوى
03 أيار 2018
بالتوفيق إن شاءالله وفِي إنتظار مقالات مفيده أخري
: - احمد قصيدة : بمناسبة انتخابات العراق / موفق نعمة الكرعاوي
02 أيار 2018
حبيبي يحفظكم الله دمت أديبا معبراً عن هموم شعبك

مدونات الكتاب

الشعوب حينما تمر بصعاب الظروف ، يتطلب منها ، اولا الصبر والمطاولة والعقلانية ، وثانيا لمً الصفو
3311 زيارة
محمد رشيد
01 تشرين1 2010
لا اعلم  كيف وجدتني بينهما 00؟الأول يعتمر قبعة من الفرو ملتحفا معطفا سميكاالآخر ببذلة وربطة عنق
4074 زيارة
محرر
14 تشرين1 2016
أظهر تسجيل فيديو تدريبات قوات مشاة البحرية التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي على معدات جديدة
3227 زيارة
احمد صبري
18 نيسان 2015
إشكالية الوضع بالعراق أخذت طابعا مغايرا لطبيعة الأوضاع التي تشهدها المنطقة عموما واتجاهاتها لا
3843 زيارة
هذا السؤال ما فتئ يطرح نفسه بإلحاح بعد سلسلة الأحداث المفصلية والتاريخية التي عرفها العالم العر
3784 زيارة
رائد الهاشمي
17 أيار 2015
جميع جيوش العالم تعتبر أسرارها العسكرية من حيث التسليح والتجهيز والخطط العسكرية وحركة قطعاتها و
3487 زيارة
د. حسن السوداني
30 أيلول 2015
جاء في مقدمة الجزء الاول من هذا الموضوع ان  المرحلة الراهنة تتطلب بشكل جاد تنبيه الحكومة للهدر
3780 زيارة
ثامر الحجامي
28 تشرين1 2017
منذ أن تشكلت الدولة العراقية بشكلها الحالي، بعد الحرب العالمية الأولى وإعلان الملكية فيها عام 1
1687 زيارة
صباح عطوان
11 حزيران 2016
التقليد الجديد في الحياة العراقية..!هوأن لايسلم الشرف الرفيع، إلابصون عاره..! والشرف والعار&nbs
3455 زيارة
محرر
28 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -قال مستشار مجلس أمن إقليم كردستان العراق مسرور بارزاني، إن ا
2823 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال