الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

عشقنا الحسين رمزا .. فأضعناه / عباس البو غنيم

اليوم نعيش مأساة معركة الخلود السرمدي على وجه المعمورة في معركة ألطف الخالدة ومن أبرز هذه الإسرار هذا العشق الإلهي لثلة من المؤمنين صدقوا ماعاهدوا الله عليه, لوجود تكرر في المشهد الدموي لعدة ثورات لتحقيق حلم المستضعفين في الأرض وكثير منهم من يجعل سبب ثورته ومنهجه الدائم الإمام الثائر ضد الحكم الأموي الذي يحمل في جنبه حقب الشرك والاستهتار الصريح والباطل المزخرف بعباءة الدين نعم خرج المصلح في امة لم تفرق بين الناقة والجمل في حينها ولحد ألان لم نفرق ونحن في قرن الواحد والعشرين؟ فعلينا أن نعي ثورة الامام الحسين وهدفها السامي وكيفية الاصلاح في امة جده عليهم السلام هذه المشاهد التي نراها في عاشوراء من مجالس للوعظ والارشاد ومواكب لطم ومشق ومشاعل وغيرها الكثير تتطلب منا الوعي لعدونا أبو مره وهذه النفس الامارة بالسوء الا مارحم ربي . كربلا ء عشق المؤمنين في كربلاء ينطوي كثير من المتلونين تحت هذا العشق وهم يقولون كما نقول ياليتنا كنا معك وهذه تحمل في جنابتها الكثير الكثير من المعاني وأسرار المعاني نجد اليوم وكل يوم في كربلاء سياسيين ومرتزقة هبوا لزيارة أبي عبد الله الحسين(ع),وهم يتعبدون لصيد فرائسهم من غير كلل ولأتعب كما حصل في الكاظمية من المتزلفين تحت عباءة الدين ولقضية وزير الدفاع وكيف تظاهر الشعب حوله كأنه الضيغم الشجاع الذي سرق من قوتهم ,أذا هذا المشهد دائم الحصول مع الناس لأن غربال الحق يعمل على دوام (ليهلك من هلك على بينه ) نعم في هذه الدنيا يفرح المتذبذب والمتظاهر في الدين "". الحسين (ع) المصلح الذي ابتعدنا عنه كثيراً نعم قد بعدنا عنه كثيراً رغم طوافة النجاة المستمرة لنا نحن البشر من لدن الخالق العظيم (الذي يعلم خلقة)وهذا الشيطان الذي أبعدنا عن طوافة النجاة المتعلقة بحبل الله أكبر والحسين رمز هذا الحبل الممتد من السماء الى الأرض نعم قد زخرف أبو مرة لنا طرق الغواية ليبعدنا عن طريق الحق (إنا هديناه السبيل أما شاكراً وأما كفورا)نعم عرفنا الحسين (ع) ونلج دائما باسمه ونقول الحسين (ع) رمز الحرية وشعار يثار ضد الطغاة والمستكبرين أذا هي ثورة ضد الكفر والحاد . الخلاصة : علينا أن نعي الأمام الحسين (ع) نهجا واضح المعالم ومن خلال خطبة أني لم أخرج أشرا ولأبطرا ولا مفسداً ولا ظالماً ,وإنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي .أريد أن أمر بالمعروف ,وأنهى عن المنكر ,وأسير بسيرة جدي محمد (ص)وأبي علي بن أبي طالب (عليهم السلام )فمن تبعني بقبول الحق فالله أولى بالحق ومن رد علي هذا,أصبر حتى يقضي الله بيني وبين القوم الظالمين وهو خير الحاكمين. نعم أخي العزيز الحسين مدرسة العدل الإلهي ,وكثير من دعاة الحرية قد ضرجوا بدمائهم وقدموا قرابين ,وهذه الدماء الزكية التي أريقت في عرصة كربلاء أتت أكلها بعدة ثورات لتغير الواقع المر, الذي نهجه طغاة العصر لتقديم دعاة الحرية أنفسهم ابتغاء العدل الإلهي.

الإمام الحسين وأسباب نهضته المباركة / اسعد عبدالله
هنيئا لك ياناجح الميزان هذه الاهانة / موسى صاحب

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات 1

هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 18 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

28 أيلول 2017
 ليس هناك شك او ريب بأن الحق يجب ان يعود لصاحبه اذا كان قد فقده. وعودته من اهم المبادئ الا
2420 زيارة 0 تعليقات
20 تشرين2 2016
•    ممارسة يزداد التفاعل معها كل عام .. ومنهج لا يوجد نظير له في العالم اجمع .•    تظاهرة
4014 زيارة 0 تعليقات
10 كانون2 2017
علم السياسة والذي يفسر بانه علم ادارة العلاقات بين الدول هو علم احترافي لا يقبل الابتعاد ع
3919 زيارة 1 تعليقات
امريكا النظام و ليس ( الشعب) ، دولة معادية ...هل يجب ان ننتصر عليها ؟ وكيف نستطيع تحقيق ذل
3817 زيارة 0 تعليقات
تستعد الكيانات السياسية، والاحزاب الحاكمة، لماراثون الانتخابات القادمة، كونها ستشهد صراعا
3898 زيارة 0 تعليقات
15 شباط 2017
أمي، عذرا إن برد الرغيف ولم أعد اشم مسكك وأحتسي شايك الفواح هيله. أمي، عذرا لك، لن اعود هذ
4008 زيارة 0 تعليقات
10 آذار 2017
اذا كان هناك اعتقاد سائد بأن مسلسل الاحداث في العراق يسير وفق الرؤية العراقية الخالصة اي ي
3959 زيارة 0 تعليقات
كلما اقترب موعد الانتخابات للهيئة الإدارية لنقابة الصحفيين في البصرة ازداد التنافس الشريف
4060 زيارة 0 تعليقات
22 آذار 2017
ليس باستطاعتنا أن نضع الأماني العراقية أو الرؤية العراقية للمشكل المستعصي هنا خارج اللعبة
4168 زيارة 0 تعليقات
03 نيسان 2017
لا أدري لماذا أختار الملك الهجين البحر الميت لعقد القمة رقم 28 ربما دعاية أستعراضية لصيد م
4008 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

دنى غالي
1 مشاركة
د.ميسون حنا
1 مشاركة
بيان صالح
1 مشاركة
نبيلة أحمد
1 مشاركة
أحمد ختاوي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 01 تشرين1 2017
  2511 زيارة

اشترك في هذه المدونة

مدونات الكتاب

إذا كان قادة الشعب يسرقون .. خصوصاً ألرّؤساء و النواب و الوزراء والقضاة و لا يهمهم سوى مصا
جورجيت طباخ
13 آذار 2017
تزفني إلى صدرك ..نار الشوق ..وجنون العمر والمسافات ..ويشجني إليك ولع ..كأنه الحرمان ..كأنه
منتهى عمران
06 حزيران 2017
مابين مجموعة ( حياة هشة) للقاص هاشم تايه و (زيد النار) للقاص جابر خليفة وهما قاصان معروفان
د.يوسف السعيدي
18 نيسان 2018
تعرفونها قصة (طنبوره) وزوجها يوم داهم قريتهما الفيضان... المهم ان الرجل كان يفكر ان يحمل م
صخب وضجيج في أروقة مؤتمر جينيف2وأخيرا وبعد أن أجل موعد انعقاده مرات ومرات أنعقد مؤتمر جيني
يا قارئي عساكَ توقدُ ليّ البخورْ .! هندسةٌ : لِثَغَراتٍ منْ خفايا فَجَواتٌ كهدايا ! ضمنَ ت
جاسم محمد كاظم
23 تشرين2 2013
شهد لبنان ألمنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له موجة من عمليات الاغتيالات والتفجيرا
سامي جواد كاظم
12 تشرين2 2010
الموازنة بين اهمية تعلم العلوم في اغلب الاحيان غير دقيقة او بالاحرى المفاضلة بين العلوم اي
تلعفر قلعة الصمود والصبر على ابواب الفتح واهلها عيونهم وقلوبهم مع القوات المسلحة بكل تشكيل
حيدر الصراف
26 حزيران 2017
كانت الأديان في بداياتها و وقت ظهورها و انتشارها تدعي انها البوتقة التي امتزج فيها الجميع

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال