رحلة على قارعة الحُسين / وليد كريم الناصري - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

رحلة على قارعة الحُسين / وليد كريم الناصري

بان مشيب الليل, ونعقت النوارس على شاطىء الفرات، فتزاحمت التجاعيد حول جفون القدر، وتقاطر القضاء دما، تفيض من حوله شواطىء الدهر،حل الصباح محدودب الظهر, فارع الشمس، يَعبُل بين كتفيه سياط ملؤها الغيض والفيض، تُجلد بها ظهور الأنبياء، فيرسم صورة الإنكسار على وجه الدنيا, يلونها الهوان والعذاب, ويستجمعها شَجوَ نِسوةٍ كانت ترى العز والكبرياء راكع على أبواب بيوتها, فَناءَ ألحمي عنها غائبا, والعِز مُغيبا, والكبرياء صورة يُغيرُ ألوانها هوان الدنيا ودائرة الزمن.

هَوادجٌ مُحَمَلَة, وأباعرَ تَحديَ بإكتإب, ورؤوسٌ فوق الرماحِ مُعلقة, تتطاير عليها شظى نظرات النساء والأطفال, لتلمح الأمل, وتستطعم السكينة وتبرُد حرارة التعب والشَقاء, فتنبحها السياط, بألمٍ أرخى دموعها, وأوجَعَ أطرافها, التي طالما تهربُ تحتها من الزجر والتنكيل, فكأن الدنيا توقفت, والرؤوس قد غضبت, لكن أمر الله حال بينها وبين......!

إسْتَرَقَت الشمس من الجحورِ ظَلامُها, ومن البيوت سُباتهُا, ومن ألناسِ قَلُوبِهم, فتيبست أعوادهم, بين متفرجاً و شامت, وناقم وراحم, فتنبههم صوتاً عظيم, إستذكروا فيه ألحان ألسماء, وترنيمة الوحي, ونُطق ألأنبياء.
صوت إمرَأة وليس كُل ألرجال مثلها, كانت كالنبي بين قومه, أعياه كُفرهم وأصبَرَهُ عليهم أيمانه بما يعتقد, صوت حبيبة "الحسين" بنت الزهراء ( زينب عليها السلام ), كانت عصى موسى التي أفكت سحر يزيد وحزبه, وفجرت بحر الندم دموعا بأعيُن الكوفيين, وقادت معركة التأنيب في معسكر ضمائرهم, فتناثرت جثث الدموع والندم على أرصفة مخاوفهم, فَدَبُرَ الشامتون ونًدِمَ المتفرجون, وبَطُلَ سحر المارقون.
إنقضى ذلك أليوم ألرهيب, وراحت الشمس تختبئ وراء خمارها ألأحمر خجلاً, بعد إن صهرت رؤوس النساء, ويوافيخ الرضع والأطفال, ليخط ألليل لوحة الظلام القاتل, ويعلن عن رحيل ذاك الضجيج المدوي في مسامع النساء والأطفال, فتوطنوا خِراب الكوفة, وأفترشوا الثرى, والعطش والجوع ينهش أجسادهم الصغيرة الرقيقة الجميلة, فيكفنوا أوزار التعب والمشقة, بكفن الرجوع ألى الله والصلاة, ويدفنوها تحت دوي مناجاة السماء.
سكنت أجسادهم, وتعالت همساتهم, وسهرت دموعهم على ساح خدودهم ألحمراء,وَهَوَمَ الأطفال كُلٌ يحتضنُ أخيه, بعد إن أرهقهم الصراخ من ألم السياط, فكانت أوجاعهم تملئ قلوبهم, فسكنوا قليلاً ليدفنوا أوزار السبي تحت أجسادهم, فهموا بنوماَ ماطال إن أيقظتهم سياط الجلادين,لتبدأ ألرحلة من جديد مع صباحاً أخر نحو بيوت الشام.

السفارة العراقية تشارك في اجتماع السفراء المعتمدين
قصيدة الجواهري الخالدة في ذكرى إستشهاد الحسين

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 10 كانون1 2019

مقالات ذات علاقة

إن العالم المعاصر يئن اليوم من صراعات كثيرة وحروب عديدة بين قوى متنافسة وجماعات وأفراد متن
19 زيارة 0 تعليقات
09 كانون1 2019
هناك مجموعة من القوانين والتعليمات، والأنظمة والقرارات، تنظم العلاقة بين الموظف في القطاع
16 زيارة 0 تعليقات
هل انتهت المشكلة، وأطفئت النائرة، ومضى بنا القطار الى المحطة المأموله ؟ هل ذهاب الرجل الذي
36 زيارة 0 تعليقات
البلد المتحضر يقدم كل وسائل الراحة لمجتمعه وشعبه ليكون أكثر أقبالا وحبا" للحياة خاصة للأجي
29 زيارة 0 تعليقات
في عالمنا العربي فقط... نشهد زيادة عظيمة بعدد الذين يدعمون الاحتجاجات السياسية على المستوى
37 زيارة 0 تعليقات
07 كانون1 2019
یتحدث الفلم  عن شخصية آثر يعاني حالة من الأطراب النفسي تجعله يضحك بدون سبب لدية كارت في جي
38 زيارة 0 تعليقات
05 كانون1 2019
هذه المعايير أقدمها لشعبي العزيز وإلى كل مخلص نزيه أينما وجد مستندة الى إختصاصي في فلسفة ا
49 زيارة 0 تعليقات
تكهنات عديدة تطرح حول ما سيئول إليه الوضع في البلادبعد استقالة عبدالمهديوهل ستطفئ الاستقال
43 زيارة 0 تعليقات
03 كانون1 2019
يحكى أن هناك أرض مليئة بالثروات يسكنها شعب جميل محب للحياة ولكن ليس لديه الحظ الكافي ليعيش
107 زيارة 0 تعليقات
كيف تبدي حديثك... وانت في مدينة لا صوت فيها سوى اصوات امهات ثكلى !! وصــراخ ؟ يهــز أرجـاء
102 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 05 تشرين1 2017
  2270 زيارة

اخر التعليقات

: - DR MAXWELL الإهداء إلى من رحل إلى الأرض الغريبة / سناء أبو شرار
10 كانون1 2019
هل ترغب في شراء كلية أو تريد بيع كليتك؟ هل تبحث عن فرصة لبيع كليتك مقا...
: - ملاك الرجال مواقف والكرم لا يستجدى / مهدي جاسم
24 تشرين2 2019
أحسنت يا راقي .. لم تترك لنا شيء لنقوله ، فقد قلت كل شيء
محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...

مدونات الكتاب

إنعام كمونة
20 تشرين1 2016
تنفسوا الحُلُم بفيء ما ملكت دماؤهمتعانقوا ألوان شهيق المخاض..برحم التراب ......هنااااك … ع
حسين سليم
22 شباط 2018
وهي كما عرفتها منظمة الصحة العالمية: "الظروف التي يولد فيها النّاس وينمون ويعيشون ويعملون
أحمد الشحماني
15 نيسان 2016
الحية والدرج هي اللعبة المحببة لدى الأطفال, ترى هل أصبحت السياسية بمثابة الحية والدرج في ع
د. هاشم حسن
06 تشرين1 2018
 لاول مرة تجرات كلية الاعلام في جامعة بغداد لتنظيم مؤتمر دولي بعنوان الاخر في النتاج الاتص
د. تارا إبراهيم
02 حزيران 2017
كثيرا ما يوقفني شبان صغار في أماكن عامة مكتظة بالناس لتعريفي بجمعياتهم التي ينتمون إليها و
صالح أحمد كناعنة
10 حزيران 2017
صمتٌ! وأهرَقَ عاشِقٌ دَمَهُ، وأبّنَنيواللّيلُ يَكتُبُ سيرَتي في حَمأةِ الفِتَنِ***يَتَقاسَ
هادي جلو مرعي
15 حزيران 2017
تتنوع البرامج التلفزيونية في شهر رمضان المبارك، وفي الغالب يكون للدراما السهم الأكبر من ال
رعد اليوسف
26 أيار 2019
يا دنيا غرّي غيري .. اليَّ تعرضتِ أم اليَّ تشوقتِ.. هيهات هيهات.. قد طلقتك ثلاثا..  لا رجع
الصحفي علي علي
28 تشرين2 2018
دأب العراقيون منذ قرون على إدمان الأحلام، ولعلي لست مبالغا إن عممت إدمانهم على أحلام اليقظ

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال