Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 11 تشرين1 2017
  578 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل معلومات للفائدة .. / الشاعر كاظم الوحيد
27 تشرين2 2017
شكرا للشاعر المبدع كاظم الوحيد على نشر موضوعه والذي يحمل بين طياته معل...
عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...

مدونات الكتاب

منية عبدالجواد
26 نيسان 2014
نجاح قوى الثورة المضادة في إسقاط مشروع التغيير والدمقرطة الذي رفعته ثورات الربيع العربي بالبلدا
2752 زيارة
مهند الدليمي
26 تشرين1 2016
في العالم المتمدن يتم اختيار القضاة وفق شروط ومعايير عسيرة جدا،،لحساسية المنصب القضائي ذلك ان ا
2475 زيارة
سامي جواد كاظم
10 أيار 2016
التبادر كلمة يستخدمها الدارس لعلم الاصول والتبادر هو اول ما يتبادر الى الذهن من معنى اذا ما سمع
3143 زيارة
صبري الناصري
12 شباط 2013
وصف الإمام الباقر (عليه السلام) في حديث مروي عنه فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بأنها (أ
2953 زيارة
ففي الوقت الذي أخذ فيه النظام الدولي يشهد تطورات مهمة في هيكليته منذ سقوط النظام ثنائي القطبية،
2159 زيارة
حسام العقابي
02 تشرين1 2017
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  كيفية تطبيق المانيكير ال
1477 زيارة
ادهم النعماني
28 أيلول 2017
أكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في ختام اجتماع مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة، أن
542 زيارة
سامي جواد كاظم
10 حزيران 2014
علي شريعتي ايراني الاصل الدكتور في علم الاجتماع وصاحب الاراء والافكار المميزة بعيدا عن ايجابيته
2661 زيارة
محرر
17 تشرين2 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - الموصل – د ب أ -أفاد ضابط عراقي الخميس، ان 31 مدنياً ق
1849 زيارة
الصحفي علي علي
28 آذار 2017
مع تداعي جوانب كثيرة في حياة العراقيين، وانزلاقهم في متاهات اقتصادية وأمنية وصحية وتربوية، تتدا
1552 زيارة

أنتهازية الدول الكبرى في الحرب على الأرهاب / حيدر الصراف

أنتهازية الدول الكبرى في الحرب على الأرهاب بداية الأحتكاك الفعلي بين أمريكا و الأرهاب المتمثل في ( القاعدة ) كانت بعد ان احتلت القوات الأمريكية العراق و اسقطت النظام القائم وقتها عندها تفتقت الأذهان عن خطة لتجميع الأرهابيين من كل اصقاع العالم في مكان واحد و بعيد عن اراضي الولايات المتحدة و اوربا فكان ذلك المكان هو العراق الذي فتحت جميع حدوده ( لأستقبال ) الأرهابيين و من كل الجنسيات و بمختلف التسميات فكانت الجموع الأرهابية تتدفق على العراق متخذة منه ساحة المواجهة مع جيوش الحلفاء بقيادة امريكا و قد قالها الرئيس الأمريكي حينها بوضوح و دون أي مواربة ان تكون شوارع بغداد هي ميدان المعركة مع الأرهاب بدلآ عن شوارع واشنطن و نيويورك . كانت المواجهة العسكرية شرسة و عنيفة تدور رحاها في شوارع بغداد و ازقة المحافظات و وجد كل من لديه ثأرآ من الحكومة الأمريكية و الحكومات الحليفة معها فأن الأبواب مفتوحة امامه لتصفية الحسابات و محاربة تلك الجيوش و النيل منها فكانت مخابرات الدول المجاورة تدير ( جيوشآ اسلامية ) و تمولها و تدربها و ترسلها الى العراق لقتال جيش الأحتلال الأمريكي فكانت الحرب الدموية التي استنزفت طاقات الشعب العراقي البشرية و الأقتصادية و هشمت نسيجه الأجتماعي في حرب طائفية همجية لا رحمة فيها . يبدو ان خطة الأمريكان تلك المتمثلة بتجميع الأرهابيين و المجرمين المتدينين في مكان معين بعيدآ عن اراضيهم و مصالحهم قد نجحت بدليل ان ( الروس ) قد راقت لهم تلك الخطة فأعتمدوها و أخذوا الدروس و العبر منها في تجميع اولئك الأرهابيين الأسلاميين و الذين تعج بهم جمهوريات آسيا الوسطى من بقايا جمهريات الأتحاد السوفييتي المنحل فكانت الوجهة هي الأراضي السورية فقد تدفق الالاف من اولئك ذو البشرة البيضاء و اللحى الحمراء متوارثين تلك الهمجية و القسوة من جدهم الأول ( جنكيزخان ) عندما اجتاحت جيوشه المناطق ذاتها اما الآن فقد صارت ( سوريا ) المكان المفضل لتجمعهم و قتالهم في سبيل أقامة ( دولة الخلافة الأسلامية ) . كما كان الأمر من قبل في العراق من زحف جماعي للأرهابيين المختلفين في سحناتهم و لغاتهم و جنسياتهم الا انهم متفقين في اجرامهم و تعطشهم للدماء اما هذه المرة صارت وجهتهم الى سوريا و كما كانت الخطة الروسية المستنسخة عن تلك الأمريكية فقد تجمع اولئك الأرهابيين من جمهوريات الأتحاد الروسي الآسيوية و غيرها بعيدآ عن الأراضي و المدن الروسية و تم دفعهم الى الأراضي و المدن السورية فكان اولئك المحاربون الأجانب من الشراسة و التدمير الشئ المرعب و قد يرجع ذلك الى انهم في بلاد ليس لهم فيها حرث او نسل . اما السوريين اصحاب البلاد الشرعيين و المتددة جذورهم فيها عمق التأريخ القديم فقد وجدوا انفسهم هائمين تائهين تبتلعهم امواج البحر العاتية تارة او تتلقفهم معسكرات اللأجئين البائسة تارة اخرى بينما بلادهم الغنية تلك صارت مسرحآ لنزوات و نزاعات اقوامآ قدموا اليها من خارجها و عاثوا فيها تدميرآ و تخريبآ فكانت النكبة الكبرى التي حلت على السوريين ارضآ و شعبآ و مستقبلآ . بدلآ من منع اولئك المجرمين القتلة من الوصول الى سوريا و تأجيج الصراع و النزاع بين ابناء شعبها كان بأمكان السلطات الروسية فعل ذلك الا انها تركت الباب لهم مفتوحآ للمغادرة الى ارض ( الجهاد ) بغية التخلص منهم هناك و بدأت حربها على الأرهابيين الأجانب في سوريا بقصف تجمعاتهم و اماكن تواجدهم بالطائرات و الصوايخ العابرة و كانت تلك الهجمات تلحق بالشعب السوري و بناه الأقتصادية و العمرانية اشد الأذى و التدمير و سقوط الضحايا من المدنيين و بشكل يكاد يكون يوميآ و كأن اولئك الأرهابيين القادمين من جمهوريات الأتحاد الروسي لم يكتفوا من سفك الدم السوري حتى جاءت الطائرات و الصواريخ الروسية تلاحقهم بقصف عشوائي لا يفرق بين المقاتلين و المدنيين . هناك في السياسة لا صداقات دائمة و لا عداوات دائمة انما هناك مصالح دائمة هذه الحقيقة التي لم يستوعبها و يفهمها حكام الدول العربية الا ما ندر فكان التعامل بالمفهوم ( البدوي ) البدائي في العلاقات بين الدول و الحكومات ما جعل الكثير من الأمور في ضبابية غير واضحة المعالم و منها ايهام الرأي الشعبي العربي ان تلك الدول الكبرى انما جاءت بجيوشها و أساطيلها لحماية شعوب المنطقة و الدفاع عنها لكنها في الحقيقة جاءت لتدافع عن مصالحها و أمن شعوبها و ليذهب من تبقى من العالم الى الجحيم . حيدر الصراف

قيم هذه المدونة:
0
الموقف النهائي للعبادي من إستفتاء كردستان / هادي ج
الضعف .. / فريدة توفيق الجوهري

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الثلاثاء، 12 كانون1 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

شرعية الفصائل المسلحة من عدمه لم يشهد العهد الملكي الذي اعقب قيام الدولة العراقية أي مظاهر مسلحة خار
تفتحت عيوننا؛ ونحن نشاهد حلقات المسلسل الكارتوني "مغامرات الفضاء"، وتعلقت قلوبنا بذلك البطل الذي لاي
ما زلنا نخوض في بحر التغيير، وما زال شاطئ الأمان بعيدا عنا، بل هو أبعد من مرآنا، وقد يكون هذا دافعا
بعد ان طالها "النسيان" لعقود مضت... اظهر الرئيس  ترامپ "شجاعة استثنائية" في طرح قضية القدس بشكل
قرار ترامب في أهداء القدس كعاصمة أبدية لأسرائيل جاء تظهيراً لمسارٍ تسووي ينهي القضية الفلسطينية بالت
 الواجب الوطني يحتم علينا البكاء لنقص الروح الوطنية العربية ليس الا...بيتأريخ المدن الانكليزية ذهبتُ
لا ريب أنّ هنالك سلسلة وبأولوياتٍ متداخلة من المتطلبات والمعضلات والملفات التي تقف عند بوابة مكتب رئ
الشعب العراقي نسيج متجانس ومتماسك, من مجموعة من الأطياف, ترتبط بوحدة العيش المشترك, ورابطة الدم, وال
لم يترك " علماء السلاطين " موضوعا مضرا بالأمّة ومهينا لكرامتها إلا وافتوا فيه، وحلّلوه واعتبروه لمصل
لماذا اعلان القدس عاصمة لاسرائيل باطل شرعا وقانونا في يوم 7-12-2017-اعلن الرئيس الامريكي ان القدس عا