الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

خونة العملية السياسية هم حاضنة الدواعش الحقيقيون / احمد الملا

بعدما سقطت المحافظات العراقية الشمالية والغربية وبعض مناطق حزام العاصمة بغداد بيد تنظيم داعش الإرهابي, إثير لغط كثير حول مسألة دخول داعش للعراق وكيف تمكن وبهذه السرعة من احتلال تلك المحافظات وتلك المناطق خلال سويعات قليلة, فراحت الأصوات الطائفية النشاز ومن خلال وسائلها الإعلامية المأجورة بإشعال فتيل الطائفية وإثارة الحقد والبغضاء بين أبناء العراق الواحد مستغلة في ذلك مجزرة سبياكر لتحقن القلوب والعقول بالحقد, وبدأت تلك الأصوات بالترويج لفكرة مفادها أن أهل تلك المناطق هم حواضن لتنظيم داعش الإرهابي وبسبب تواطئهم مع هذا التنظيم تمكن من احتلال تلك المناطق بسرعة كبيرة. لكن في حقيقة الأمر هذا الأمر هو مخالف للواقع تماماً, فتنظيم داعش الإرهابي كان متواجداً في الصحراء وبعلم الجهات الرسمية والإستخباراتية والأمنية بصورة عامة هذا من جهة ومن جهة أخرى وبحسب تصريحات الفريق الركن " مهدي الغراوي " التي أدلى بها لقناة البغدادية الفضائية والتي أوضح فيها أن تنظيم داعش كان يحاول دخول الموصل وأن الغراوي قد أبلغ الجهات الرسمية بكل صنوفها عن تلك المحاولات لكنها لم تتخذ ما يلزم ولم تحرك ساكناً, ويضاف لذلك هو الإنسحاب المفاجئ والكبير لكل القطعات العسكرية المتواجدة في تلك المحافظات وهروب القيادات العسكرية من مقرات القيادة وبصورة سببت إرباكاً كبيراً عند الجنود حتى صاروا لقمة سائغة لإرهابيي داعش... وفي المقابل كانت تلك المحافظات على صفيح ساخن حيث شهدت – وكما يعرف الجميع – حراكاً يطالب الحكومة المركزية بتغيير سياستها إزاء تلك المناطق وشيدت مخيمات الإعتصام على ضوء ذلك ووصل الأمر إلى التأزم الكبير بين الحكومة المركزية وبين المعتصمين, لكن انسحاب الجيش المفاجئ وترك الحدود للدواعش جعل الناس في تلك المناطق تخرج بصورة عفوية وبشكل كبير الأمر الذي شكل غطاءً مناسباً لتسلل الدواعش فيما بينهم والإختلاط بهم حتى أخذ الجميع بتهمة الدعشنة وهذا الأمر كان معد ومهيأ له ووفق خطة محبوكة ومرسومة جيداً لأسباب قد بيناها في مقالات سابقة كان أبرزها هو القضاء على الحراك المناهض للحكومة المركزية... هذا الأمر دفع بالأصوات الوطنية الحرة التي فهمت وتفهم اللعبة جيداً بأن ترفض الإجراءات القمعية التي قامت بها الحكومة لأن هناك أناس أبرياء أخذوا بجريرة غيرهم, ومن باب الدافع الوطني والديني والإنساني والواجب الشرعي والأخلاقي تطلب توضيح ذلك الأمر للناس, وهذا ما دفع بالمرجع المحقق الصرخي أن يبين هذا الأمر وصرح بأن تلك الإجراءات غير صحيحة لأن نسبة الدواعش قليلة جداً قياساً مع أعداد الناس المنتفضة ولم ينفِ وجود الدواعش بل قال إن نسبتهم قليلة جداً لأنهم اختلطوا بين الناس وكان الأجدر بالجهات المسؤولة أن تكافح الإرهاب الداعشي والدواعش عندما كانوا متواجدين في الصحراء وليس عندما اختلطوا بالناس لأن ذلك سوف يؤدي إلى قتل وسفك دماء أناس أبرياء وتدمير مدن وقرى ويؤدي إلى التهجير والتطريد والتجويع وهذا ما سيخلق فتنة كبيرة تحل على كل العراقيين في الشمال والجنوب, ودعا المرجع الصرخي في الوقت ذاته إلى استخدام لغة الحوار والتمييز بين أصحاب المطالب المشروعة وبين الإرهاب... لكن الذي حصل هو ما نعيشه اليوم من أزمات متكررة ومتعاقبة وهذا بسببه خونة العملية السياسية الذين هيئوا الظروف الموضوعية لدخول تنظيم داعش للعراق من أجل استغلال هذا التنظيم لمصالحهم الشخصية والحزبية والفئوية الضيقة حتى لو كان على حساب وطنهم وشعبهم وأبناء جلدتهم وهنا الكلام غير موجه لجهة معينة تحديداً بل هو موجه لكل جهة ساهمت بشكل أو بآخر بدخول داعش للعراق, حتى أن تلك الجهات ذاتها تعمل الآن من أجل تشويه صورة كل من تصدى للإرهاب الداعشي فكرياً وكشف حقيقته العقائدية الزائفة, كما يفعل الآن مع المرجع المحقق الصرخي حيث يروج هؤلاء المنتفعين من التواجد الداعشي على أن " الصرخي " ينفي وجود الدواعش معتمدين على جزء مقتطع من محاضرة مدتها ساعتين وهو جزء من كلامه حول تلك الأزمة كما أوضحت سلفاً !!... فهؤلاء المروجين لهذه الفرية يريدون أن يطمسوا الحقيقة التي كشفها المرجع الصرخي قبل سنوات من أجل أن لا يم الاحتجاج عليهم بما قاله المرجع الصرخي وبينه لهم وذلك من خلال تشويه صورته وتدليس وتزييف الحقيقة التي لا يمكن أن يحجبها إعلامهم المأجور, فمثل هؤلاء هم الحاضنة الحقيقية لتنظيم داعش وهم من يريدون له البقاء حتى تستمر مصالحهم ويستمر فسادهم وتستمر سرقاتهم وتبقى نار الفتنة الطائفية التي أوقدوها مشتعلة. رابط مقطع الفيديو الكامل الذي ليس فيه قطع https://www.youtube.com/watch?v=RVMhRj8JF7o

قيم هذه المدونة:
0
فرض أزمة ورفض الحلول / سلام محمد العامري
إبطال صفقة إيران خطأ استراتيجي خطير / ألون بن مئيـ

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الإثنين، 19 شباط 2018

مقالات ذات علاقة

لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
بدعوة مشتركة من قبل جمعيتين ثقافيتين كردية في ايسهوي و غوذئاوا في الدنمارك حضر رئيس الجمعية الخيرية
المركز الحسيني للدراسات- كربلاءأبدت شخصيات علمية ودينية وسياسية تقديرها الكبير لقيام المؤسسات التعلي
القاهرة ـ "جنائن الهستيريا" قصص ترصد مشاهد مشحونة بالألم والمعاناة في ظروف مختلفة خارجة عن المألوف ا
برغم مرور عامين على رحيل محمود صبري، الفنان والمفكر الرائد، والانسان قبل هذا وذاك،  لم ازل ما بين مص
اختتمت صباح هذا اليوم في قاعة الشهيد محمد باقر الصدر كلية الآداب/جامعة الكوفة ((ايام الادب النجفي))

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

علي الكاش
1 مشاركة
عمر أبو ريشة
1 مشاركة
د. وائل عواد
1 مشاركة
هاجر التميمي
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 12 تشرين1 2017
  1131 زيارات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ( الكعكة ) وتفاهات الخصوم .. / حسين كاظم الموسوي
19 شباط 2018
تحيه طيبة الموضوع ممتاز جدا من حيث الصورة الأنسانيه والوطنية للسيده حن...
حسين يعقوب الحمداني الخارجية الفرنسية : باريس لن تقبل توسع طهران إلى البحر المتوسط
17 شباط 2018
سكت دهرا ونطق .... غدرا .،علم أن المثل لايقول غدرا ولكن هذا الوزير الف...
حسين يعقوب الحمداني حرب الرايات / هادي جلو مرعي
16 شباط 2018
تحية طيبة مقال مقتضب فيه علامة دالة للرايات البيض القادمه وأن كانت لات...
حسين يعقوب الحمداني المربد والتطلع نحن الافضل / عبدالامير الديراوي
16 شباط 2018
شكر للموضوع القيم والتغطية الطيبة نتمنى من الله أن يشعر ويلمس كلمن أعض...

مدونات الكتاب

قال عضو لجنة الارشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية المقدسة الشيخ رعد
722 زيارة
محرر
08 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -في أقل من 3 ساعات، احتل هاشتاغ " قطر ليست وحدها "، صدارة موا
2480 زيارة
بيت أكيتو خشبة المسرح العراقي الأول الذي جسّد تقديس المجتمع السومري ومدنيته ومنح الإنسان فرص ال
3370 زيارة
د. جاسم الشمري
04 شباط 2017
الحروب -في غالبها- لا تأتي بخير للشعوب، وهذا ما حدثنا به التاريخ والواقع والمنطق، إلا تلك الحرو
3572 زيارة
جودت هوشيار
11 كانون1 2013
عندما يجري الحديث عن مفهوم " القوة الناعمة " بمعنى أستخدام التأثير الفكري والثقافي والأعلامي  ل
2903 زيارة
رحمن غريب
24 كانون1 2017
قانون العمل الصحفي معطلفي 72 ساعة الماضية لكل قوة امنية قانونها الخاص21 كانون الاول 2017يعلن مر
569 زيارة
محمود الربيعي
06 أيلول 2014
ربما أثر الوضع الأمني في العراق وسوريا على مبلغ الإهتمام الذي يجب أن نبديه تجاه الأحداث التي تج
3260 زيارة
بعد التحيةارسل لكم هذه الرسالة التي تلطخت حروف كلماتها بدماء الابرياء وانين الفقراء وبصفتكم رئي
3072 زيارة
التصريحات التي يطلقها بين حين واخر الرئيس التركي حول العراق  منها الاخيرة حول الحشود الجما
2180 زيارة
سيدتي ان قلبيمعروض للإيجارمن يا ترىيخوض بكل أسراريالليل قمريوالقلم نهاريوسحائب العشق ترمينيبعيد
1950 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال