مضيعة الجهد والهواء والشبك / علي علي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مضيعة الجهد والهواء والشبك / علي علي

كثيرة هي المؤتمرات والاجتماعات الرنانة التي يعقدها أولو أمر البلاد بين الحين والآخر، وقد يظن من لا يعلم الواقع العراقي، أن تلك الاجتماعات ستمطر على العراقيين من الخيرات ما يسمن من جوع ويغني من فقر، إلا أن الحقيقة غير هذا تماما، فاجتماعات ساستنا على خوائها وخلوها من المضمون المجدي، هو دعوات عديمة التأثير والفعالية والجدوى، وهي اجترار وإعادة تدوير لكلام وأحداث وتصريحات، وبذا تكون النتائج أيضا مدورة ومعادة، ولاجديد تحت الشمس ولا تحت جنح الظلام، إذ كما قال ابن الدهان:
ألقاك كي أشكو فأسكت هيبة
وأقول إن عدنا فسوف أقول
فتحت خيمة مسميات وعناوين عديدة، يفترش ساستنا طاولات نقاشاتهم وجدالاتهم، فيتخذونها مقعدا ومتكأ يستعذبون الجلوس والاتكاء عليه كفقرة من جدول أعمالهم اليومي، فالاستجوابات والاجتماعات والمؤتمرات واللقاءات والدعوات المتكررة خلال أكثر من عقد من السنوات العجاف، أضحت نهجا وسياسة وخطة عمل يومية، تنأى عن الجدوى والمردود والفائدة، فهي أقرب لقضاء فرض شكلي منها الى أداء واجب مهني وأخلاقي ووطني. كما أن صور الشخصيات ذات المناصب القيادية التي تحشد الرأي العام والخاص على حد سواء لحضورها، باتت صورا (Negative) قابلة للاستنساخ والتكرار والاجترار مرارا وتكرارا.
وللحق فإن تلكم الاجتماعات حصيلة همم متفاوتة في صدقها الى حد ما، فمنهم من كان سعيه حثيثا أبدى فيه حرصه على حل المشاكل العالقة والمتراكمة بين الساسة وأرباب الكتل، بنيّة لملمة الشمل الذي لاينكر أحد مدى تشتته وتبدد جمعه، بما زاد من تنافر القوى الكبيرة قبل الصغيرة في عراقنا الجديد. ومنهم من كان يتأبط من دعواته تلك شرا، ويبطن تحت مساعيه اليها مكائد لايعلمها إلاه. وكلنا يذكر حتما أن أبرز الحاضرين في الاجتماعات كان شعارهم خدمة العراق والعراقيين، وانتشالهم من تداعيات الظروف السياسية والأمنية والاقتصادية التي حاقت بهم، وفي حال كهذا سيصفق لهم الجميع، ويباركون لهم وطنيتهم وشعورهم النبيل تجاه أبناء جلدتهم. وسواءٌ أسلبية كانت نتائج تلك المؤتمرات والاجتماعات أم إيجابية! فإن نصيب المواطن منها السلبيات في الأحوال كلها، أما الإيجابيات فلفئات غير فئات الشعب وشرائحه.
والحال على هذا المنوال مستمر في النكوص والتردي، وإن طرأ عليه تغيير فهو لحال أسوأ، وهذا طبعا يعزز فكرة ان ساسة العراق لايريدون للعملية السياسية الاستقرار، وإن كانوا يميلون اليه في الظاهر المعلن. ومايعزز هذه الفكرة أيضا طول مدة الخلاف رغم اللقاءات التي من المفترض أنها تنشد تقريب وجهات النظر، او كما يدعون رأب الصدع او لم الشمل او رتق الفتق، وما الى ذلك من مصطلحات وعبارات أتوا بها بغية التضليل والتورية. إذ من غير المعقول ونحن في العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين، وفي خضم التغيرات التي تمر بها الأنظمة في البلدان المتاخمة للعراق والبعيدة عنه أيضا، أن لايتمكن المختلفون من صهر نقاط الخلاف بينهم، وحلّ العقد والملابسات والإشكالات، بشيء من التنازلات، وتفهم الرأي الآخر، ليتحرر العراق من بودقة الصراعات الداخلية التي تفاقمت وأضعفت العراق أمام دول إقليمية مستقرة داخليا، فاستأسدت عليه بعد أن صار لقمة سائغة وصيدا سهلا لمن هب ودب من حكام تلك الدول. وكيف لاتستأسد وهي ترى تفتت اللحمة الوطنية بين كبار السياسيين العراقيين، ويتبعهم الأصغر فالأصغر فالأصغر، وإذا بهم جميعا يسلمون العراق على طبق من ذهب لمن يروم احتلاله او حكمه او غزوه، او حتى ضمه الى نفوذه.
أرى أن مضيعة الجهد والوقت مضيعة للبلاد ومهلكة للعباد، وكفاكم ياحكومتنا ويانوابنا ما أنتم ماضون فيه من اجتماعات لها من الشكلية والبيروقراطية، ما لاينسجم مع وضع العراق الحرج والحساس في كل مفاصله، فقد كثرت اجتماعاتكم ومؤتمراتكم ومواثيق شرفكم ولقاءاتكم -الوطنية وغير الوطنية- والى آخره من مسميات تجمعاتكم التي تقسمون فيها وتحنثون القسم، وتتعاقدون على الوفاء وتنكلون بالعقد، وتعاهدون فيها شعبكم وتنكثون العهد، وتوعدون رعيتكم بالحسنى وتخلفون الوعد، وبهذا فإن الآتي كالماضي، واللاحق كالسابق، فكله هواء في شبك.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

ثقافات الاستقالة والانسحاب والانتحار / علي علي
بعد سقوط أوراق التوت / علي علي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 25 حزيران 2019

مقالات ذات علاقة

26 كانون2 2010
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
7247 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
5433 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2010
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
5455 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2010
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5225 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
5596 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
5540 زيارة 0 تعليقات
02 كانون1 2010
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5407 زيارة 0 تعليقات
06 كانون1 2010
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
5651 زيارة 0 تعليقات
بعد الفشل الكبير الذي مني به المشروع العدواني لتفتيت العراق، وتمزيق وحدة شعبه الوطنية، ذلك
5734 زيارة 0 تعليقات
09 آذار 2011
" فاقد الإرادة هو أشقى البشر "                      أرسطوتتجه وجهة تشاؤمية, على الرغم من ص
5329 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 04 تشرين2 2017
  2153 زيارة

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

عادت بنا ألأحداث إلى سنين مضت عندما أفتى الخميني بفتواه الشهيرة قبيل سنين عدة بإهدار دم ال
ما حفزني لكتابة هذا الموضوع هذه القصة البسيطة وعلى الرغم من بساطتها الا ان لها دلالاتها ال
مقياسي في تشخيص ظلم ألدّيمقراطية(1)؛ هي العدالة العلويّة(2), التي تحدّثتُ عنها في بحوث عدي
محرر
09 كانون1 2015
تتصاعد النتائج السلبية للعملية الاستخباراتية في العراق وعلى اكثر من صعيد امنيا ومجتمعيا من
مريضة أنا بك.. !!!وكلما حاصرني الحنين والشوق إليك ...أمسكت هاتفيأتفقد حافظاتيأقرأ رسائلك  
لقمان منصور
19 تشرين2 2016
بعد تذوق الجيش العراقي مرارة الهزيمة في حرب الخليج الثانية (عاصفة الصحراء)بقيادة الولايات
مهداة الى جميع اصدقائي صديقاتي في الهيئة العامة للاثار والتراث ومن تركوا اثرا في حياتي اشي
عزيز الحافظ
03 آذار 2014
كان النظام السابق مقيدا بسياسة غريبة فلاتوجد فيه وهو دولة قوية ،مصادرا يمكن لاي باحث (مارا
في لقاء خاص على قناة(ان ار تي) وفي برنامج حوار خاص بتاريخ22/7/2016، تحدث السيد رئيس الجمهو
رحيم الخالدي
15 أيار 2017
رجال من كل الأعمار، تتسابق خطواتهم، يحدوهم الأمل بتحرير الأرض من براثن الإرهاب، الذي توغل

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق