من اعلام العراق !! (الدكتور طه جزاع )كاتب وصحفي واكاديمي/ صادق فرج التميمي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

من اعلام العراق !! (الدكتور طه جزاع )كاتب وصحفي واكاديمي/ صادق فرج التميمي

بدأ العمل الصحفي منتصف السبعينيات وكان طالبا في المرحلة الثانية بكلية الاداب / جامعة بغداد
حصل على شهادتي الماجستير ١٩٩٠ والدكتوراه ١٩٩٤ في الفلسفة في موضوع الفكر السياسي في الفلسفتين اليونانية والاسلامية ..
اصدر في عام ٢٠١٣ كتابه الموسوم ( يوتوبيا .. جدل العدالة والمدينة الفاضلة من افلاطون الى ابن خلدون ) ويضم خلاصة ما جاء في رسالته للماجستير واطروحته للدكتوراه في مجال الفلسفة السياسية..
انجز عشرات البحوث في مجال تخصصه وتدرج في الحصول على المراتب العلمية وآخرها درجة الاستاذية في العام ٢٠١٠ من جامعة بغداد ..
تولى رئاسة تحرير العديد من الصحف والمجلات منها المصور العربي والزوراء والاعلام والوطن والأيام .. كتب المقالة الصحفية في العديد من الصحف وتحت عناوين متعددة منها ( خيمة الثلاثاء ) . ( اوراق الخميس ). ( مع الصباح ). ( فنتازيا ). ( ومضات ). ( نبضات ). ( ما بين السطور ) واصدر عام ٢٠١٤ كتابه ( ابتسم .. أنت في بغداد ) الذي ضم مجموعة من المقالات في موضوعات مختلفة ..
قال عنه الكاتب العربي جهاد الخازن ( الدكتور طه يكره التشاؤم ،ويتجاوز الواقع المر ليجد اسبابا للابتسام ، اتمنى على كل قارىء قادر ان يطلب الكتاب لأنه يتحدث عن الجانب الآخر للعراق وأهله ، ولا يهمل العالم الخارجي ) .. كما كتب العديد من الكتاب العراقيين تقييماتهم للكتاب امثال زيد الحلي وعكاب سالم الطاهر وعبد الله اللامي وناظم السعود ورباح آل جعفر وحمزة مصطفى وقاسم المعمار ..
ورد اسمه ضمن الجزء الاول في موسوعة ( اعلام وعلماء العراق ) لحميد المطبعي وقال عنه المطبعي ( كاتب انتقادي .. كاتب محلل .. ويعرف باعتداله في الأفكار ) .. كما وصفه في أحكام وتقويمات بقوله ( براءة وطنية .. ايقاع وحده ) ضمن سلسلة من الاحكام والتقويمات التي ضمت مجموعة من كتاب وادباء العراق ونشرها المطبعي في جريدة الزمان عام ٢٠١٣ ..
رسم له الصحفي والكاتب الراحل الكبير موسى جعفر صورة قلمية بريشته ، نقتطع منها هذه الاسطر ( قامة مديدة في نحافته ، وكتفان اثقلتهما أعباء الحياة وصروف الدهر ومحنه فناءا بحملهما قليلا ، وعينان لماحتان تحت نظارتين تتوجان وجها خط الزمن سطوره عليه ، فأضفى على صاحب الوجه وقارا على وقار ، خطواته اذا مشى وئيدة لا تكاد تسمع لها وقعا ، وكلماته اذا نطق تدخل السمع بلا استئذان ، في حديثه تواضع جم وعاطفة مشوبة تطوي في حناياها حنو الأخ على أخيه ، والأب على ابنه .. هذا الرجل عرفته من خلال احتكاكي معه في ميدان العمل الصحفي فوجدته من أكثر الصحفيين تقديرا للمجددين في العمل المواظبين على قول كلمة الصدق الناذرين نفوسهم لخدمة الشعب وقضاياه ) ..
صدرت له مؤخراً النسخة العربية من كتابه (ابتسم .. أنت في بغداد) عن دار دجلة الاردنية وعرضت ضمن جناح الدار في معرض الشارقة الدولي للكتاب .. تتضمن هذه الطبعة مقدمة مع مقال بعنوان (لم يكن طه جزاع كما أراه) للكاتب الصحفي المخضرم زيد الحلي .. وَمِمَّا جاء فيه ( لم يكن طه جزاع صحفيا ناجحا فقط ، ولا كاتبا جذابا فقط ، لكنه ذَا شخصية محببة الى كل من يلتقي به ، حتى لو اختلف معه في الراي .. هو موهوب في كسب محبة الناس ، لامتلاكه قلبا كبيرا فيه مكان لكل الذين عَمَلوا معه .. لقد غرس في الحميع حب الصحافة وعشقها) ..
له كتابين تحت الطبع الاول فلسفي يضم مجموعة من البحوث في التربية والنفس ومفهومها وطبيعتها وقواها ومصيرها عند عدد من الفلاسفة .. والثاني يضم مجموعة من المقالات الصحفية تحت عنوان أولي هو (مزرعة البصل!!) ..
اجل هذا هو طه جزاع الدكتور والانسان والقلم .. انه وطن في رجل وجسد في قلم .. وبركان يفيض محبة وصدق واخلاق بين صفوف من عمل معه او من كان قريبا منه .. تحية للرجل جزاع .. ولمحبي جزاع والتحية موصولة للجميع .. محبتي

أسلحةٍ جَرى تَضخيم عُمولاتِها وأنْشُرها للمَرّةِ ا
الانتخابات البلدية في الدنمارك : فوز ساحق للكتلة ا

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 20 آب 2018

شارك في عملية استطلاع الرأي

حكومة محاصصة طائفية ؟
1 صوت (أصوات)
حكومة تكنو قراط ؟
1 صوت (أصوات)
حكومة أغلبية سياسية ؟
1 صوت (أصوات)
التصويت فقط لاعضاء الشبكة المسجلين
0 صوت (أصوات)

مقالات ذات علاقة

09 آب 2018
أتسائل لو أن ما حصل لنا نحن العراقيون من قتل وتشريد وتدمير للمؤسسات والبنى التحتية ، وشيوع
65 زيارة 0 تعليقات
03 آب 2018
هناك مئات الاسباب التي ادت الى هدر طاقات شبابنا وشاباتنا الذين هم من يمكن الاعتماد عليهم ل
73 زيارة 0 تعليقات
العلاقة التي تربط  العراقي باللحوم هي علاقة ود ومحبة واحترام وتضحية،وعرف الانسان اللح
85 زيارة 0 تعليقات
ما يجري في الشارع العراقي ثورة .. بل ثورة في ثورة ضد الفساد و المفسدين .. و ليست تظاهرات ع
59 زيارة 0 تعليقات
30 تموز 2018
عندنا نتصفح مواقع التواصل الإجتماعي وكذلك الگوگل واليوتيوب للتأكد من أخبار كانت قد تسربت إ
70 زيارة 0 تعليقات
20 تموز 2018
ان تعترف باخطاءك وفشلك وإخفاقك اللتان ترافقتا مع جرائم بشعة وشنعاءوقبيحة .جرائم لا يتحملها
154 زيارة 0 تعليقات
مايحدث مقارب تاريخياً لبدايات النفور الشعبي وتغير المزاج العام ومن ثم العداء للبعث ، المست
79 زيارة 0 تعليقات
العراقي متفوق في حله وترحاله ،والعراقي يتميز بقدرته الإبداعية والذكاء،والكفاءة،وهذا مشهود
205 زيارة 0 تعليقات
مشكلة التعليم مشكلة مهمة في كل المدن العربية واساسها وضع المعلم الاقتصادي ضعف الادارة المد
141 زيارة 0 تعليقات
04 تموز 2018
بيت شيعي وبيت سُنّي وبيت كردي وبيوتات مسيحية وتركمانية وايزيدية ، بهذه المسميات شيد بنيان
160 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم عناوين نجفية حملت معاني الفخر والشهامة..!/ عدنان السوداني
17 آب 2018
صباح الخير وجمعة مباركة بإذنه تعالى مرحى لأهل النجف الكرام، فالغيرة عن...
: - مشرف المقالات نصوص من العراق/ عادل الراوي
16 آب 2018
تنويه : اخي العزيز لايحق لك ان تنشر قصيدة لكاتب اخر وفي مدونتك وباسمك....
لطيف عبد سالم سلوكيات تقوض المستقبل / لطيف عبد سالم
10 آب 2018
مساء الخير أشاطرك الرأي أخي الكريم الأستاذ القاص قصي المحمود فيما تفضل...
: - ناظم الصرخي الغبار الأسود .. / القاص قصي المحمود
08 آب 2018
حيّاك الله أديبنا الأريب أ.قصي المحمود وباركك على هذا البوح المنير ،نص...
: - القاص قصي المحمود قصيدة " ساكن الأعماق " / سامح فكري رتيب
08 آب 2018
التداخل الوجداني بين الحب الذاتي والوطني يدفع للتألق نص رائع مع تحيا...

مدونات الكتاب

إلى الشهيد الصحفي الزميل الصديق زامل غنام الذي اخذ غيلة وغدراياصاحبي مازال قاتليك طلقاء كم
إن المحنة تكمن في المؤامرة الدولية، والتي - غالباً - ما تستخدم أشخاصاً من البلد المستهدف ل
 بغداد -انعام الاطرقجياسس علمية لتقليص نسبة البطالة وتوفير فرص العمل للعاطلينبدا مؤتمر الع
يطلق الأتراك على ولاية أوردو : لؤلؤة البحرالاسود بينما العرب يسمونها : عروسة العالم العربي
نوال مصطفي
22 تشرين2 2017
يغمرني الإحساس بالرضا من ردود الأفعال القوية التي تصلني منذ إطلاق التحالف الوطني لحماية ال
للرَّحالة المغربي ابن بطوطة (ت 779 هـ) وصف بليغ للأماكن الغزيرة الماء، قال: "سئمت أرضُها ك
محمد عمران كشادة
13 حزيران 2017
هل يمكن حل الخلاف القطري الخليجي وإعادة العلاقات بين قطر وجيرانها كما حدث في عام 2014م ؟.
سامي جواد كاظم
30 أيلول 2016
المعايير السليمة التي تتطلبها الانتخابات هي ان يكون المرشح مؤهل لان يتنافس تنافسا شريفا مع
بعد جهد جهيد ومشاورات ربما طغى عَليها طابع الماراثونية، خرجت جامعة الدول العربية مِنْ سبات
د. جاسم الشمري
04 شباط 2017
الحروب -في غالبها- لا تأتي بخير للشعوب، وهذا ما حدثنا به التاريخ والواقع والمنطق، إلا تلك

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال