سلام عليك يا قدس / حسن العاصي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 355 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

سلام عليك يا قدس / حسن العاصي

يتهادى صباح القدس

على بساط من سندس وديباج

يرقّ من ثغرها البنفسج

للعصافير حين تصدح

أزهار النارنج باكورة الصلاة

والمآذن آيات الخالق تنسدل

على الكروم وبساتين التين

بالأسماء الحسنى

وأكواب القهوة شراب البنٌ

موٌال يعانق الشرفات العتيقة

والخلخال أزهار الرمٌان

 

على ضفاف القدس كًتب التاريخ

وغًرست أشلاء الكون

من هنا مر الآراميون والكنعانيون والإغريق

وظلٌت القدس وجه طاهر

معتٌق بفضة القمر

القدس لسان الكون

فيها صكٌت الأبجدية المسمارية والآرامية والسٌامية

همس ينمو على أصابع الصوت

وعند عتبات القدس تًنبت الكرامات

فهي توأم الشام وشقيقة المسيح

يحرسها الرحمن

 

القدس بسبعة أبواب

مدينة مفتوحة على السماء

والنرجس أقراط القبّة

تغفو عليها الملائكة

جبل الزيتون عروس فوق هودج مخملي

والأقصى مسمار الله في القدس

والكنيسة مليحة حسناء بجدائل

تمتد بين صرختين

بئر أيوب بتلات بماء يغسل الذنوب

وجبل المكبّر صدقة جارية

كأنٌه مزمار الراعي

ووادي قدرون سحر البيان

 

القدس سيدة المدائن

حدائقها خطىً بلا تعب

كأنها سجادة صلاة

دروبها وسائد الروح تزيٌنها الحواري

كأنٌها قبضة من نور

القدس ريم القبائل وشامتها

هي القمر العائم لحظة الغروب

بدر أخضر

القدسزهرة العيد براعم خمرية

وخلف أسوارها تتمايل

أغصان التين والتوت

مثل وتر أثملته الألحان

 

كأنٌها إنجيل الفقراء

مرصٌعة بطيور الجنة

القدس قصيدة لا تكتمل بتفٌاح أو محراب

هي وحدها ترسم المطر ربيعاً

القدس عروس فاتنة بتاج من زنبق

وقلادتها ماء القلب

سلام على تلك الأرض ونسغها الطاهر

وًلدت لتظل نبوءة الشرف

وللإباء إيوان

 

منذ نيٌف هاجرت أمواج القدس بحرها

بكت النوارس

احتضر النهار والضوء رحل

وتجرٌعت القصيدة قبرها

خلف أسوار الزوال

المبعدون وحدهم خطىً تائهة

يقين يحتضر

وأثواب معلقة في السماء

والنساء تكابد الوجع

ويمرٌغهن الأنين فوق خطوط الوحل

ينامون وهن يمضغن

الحسرة والأحزان

 

خلف عباءة البياض

تتوارى مآثر التراب المتوقٌد

يجتث أغصان الماء

كأنما المسجد لا عاصم له

كالشرفات المهجورة

عناكب بلٌلورية تنزف حمماً

أضغطوا على الرّيح أيها المسلمون

يدخل الملح الأسود جوقة الموتى

أبكوا كفكم وألقوا حزنكم

جهات للإيمان

 

أضحت المدينة قلب حزين

بضفائر من عصافير

وشراع مبعثر يمتد جدائل من دم

عند حافة الوقت المشروخ

تتقشٌر الجدران في وحشة الضياء

ويغفو الظل على وشم الماء

عناقيد ملح تصافح الموت

في جبٌ الظلام

تفر الدروب تلفظ يهوه

تسيل أسفار الذبح من الثقوب السوداء

كالثوب الضرير يلتحفه الشيطان

 

 

 

 

مظاهرة في بروكسل تحت شعار "استيقظي يا أوروبا سنداف
العبادي والمفترق ... / حسن حاتم المذكور

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 16 تشرين1 2018

مقالات ذات علاقة

14 تشرين1 2018
رغم  مرور ما يقارب  قرن من الزمن على  إعلانها ، إلا أنها ما زالت تأتي أكلها لمن غرسها  في
93 زيارة 0 تعليقات
منذ الساعات الاولى للصباح من يوم الخميس ــ 11 تشرين الاول ــ والناس لا يشغلها الا موضوع وا
32 زيارة 0 تعليقات
رغم أنني لم ألتقه في السنوات الأخيرة كما كنت ألتقيه من قبل، إلا أنني بقيتُ أحملُ له الكثير
23 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين1 2018
لم يبق للقارئ المتتبّع غير 64 صفحة لإتمام قراءة كتاب: "فكر السّيرة" للأستاذ: مهنّا الحبيل،
26 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين1 2018
يبدأ شريط العملية السياسية في العراق باعادة نفسه كل فترة، ومن الجهل ان يتصور المواطن ما يج
43 زيارة 0 تعليقات
المرحلة الحالية فيها من العتمة والكثير من التناقضات مما تدفعنا إلى بيان أن الفضاء السياسي
27 زيارة 0 تعليقات
مسألة ومعضلة اختفاء وإخفاء الصحفي المُغيّب جمال خاشقجي باتت حديث الصالونات والكوفي شوبات ,
32 زيارة 0 تعليقات
أولا الأسباب......الداخلية ...1-التعصب المذهبي إزاء الديمقراطية ..-ما زالت صور العصبية الم
28 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين1 2018
 التكاليف المؤجلة .. كيف ستدير الحكومة القادمة التوازنات الصفريةقد لا يبدو من السهل أ
29 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين1 2018
ـ قال علي بن أبي طالب" قصم ظهري عالمُ متهتك، وجاهل متنسك؛ فالجاهل يغش الناس، والعالم يغريه
21 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 07 كانون1 2017
  1603 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

رعد اليوسف عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
02 تشرين1 2018
الشكر المقترن بالمحبة والتقدير ، لك استاذ عباس ولكل الزملاء الذين تزيّ...
لطيف عبد سالم عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
صباح الخير الأمر المهم في نهج شبكة الإعلام في الدنمارك هو تمسكها بالح...
اسعد كامل عاما واحدا بشبكة الإعلام في الدنمارك / عباس عطيه البوغنيم
01 تشرين1 2018
حقاً ينبغي لي أن اقدم شكري واعتزازي بالكاتب الاستاذ عباس ابو غنيم المح...
لطيف عبد سالم حسن الشنون .. سادِنُ المسلات وشيخ المجالس الأدبية / حيدر جليل خلف
26 أيلول 2018
صباح الخير استذكار المبدعين دليل عافية الثقافة، وتعبيرًا عن احترام ال...
لطيف عبد سالم قَطعُ الرؤوسِ في التّاريخِ العربيِّ / د.علي حسين يوسف
25 أيلول 2018
صباح الخير مرحبًا بالأخ العزيز الناقد الدكتور علي حسين يوسف في فضاءات ...

مدونات الكتاب

الفكرة اولاً:تعتمد على قراءة لغة الجسد ولغة الرداء انْ صحّ التعبير وترجمتهما معاً لمعرفة ش
مثنى الطبقجلي
03 كانون1 2017
امس ومن على شاشة فضائية الشرقية خرج علينا مشعان الجبوري يتفاخر بانه دخل جيبه خلال 9 اشهر ف
إخنقه يا حقي في أرض الله الواسعة كان النمل وهو في مستعمرته يعيش حياة هانئة سعيدة والش
ألون بن مئيـر
10 تشرين2 2017
مقترحات إدارة ترامب بشأن الميزانية السنوية والجهود الرامية إلى إلغاء واستبدال قانون الرعاي
حيدر محمد الوائلي
14 حزيران 2011
زفة عرس الى السماء راحت الروح بعد مجيء الخير بتغييرٍ أرادوه في كل شيء حتى في الأخلاق والقي
الصحفي علي علي
10 نيسان 2016
بصرف النظر عن الوضع الأمني الذي يمر به العراق منذ سقوط النظام البعثي حتى اللحظة، وبعيدا عن
اختزلت القصيدة ومشيت ..رحت أقلب صفحات الغياب ..أخذني الحنين ..لأحلام باردة ..رتبت لك عمري
حاتم حسن
27 آب 2015
يُصاب المتأمل بالذعر لهذا الكم من فاقدي الإحساس الوطني... لهذا العدد من المولودين بنقص بال
ماسر الابقاء على أجهزة كشف الزاهي ..؟هل حفاظا على التراث .. أم لغرض اشغال السيطرات بها ..؟
ظل ينظر إلى الجليد في كل الأوقات يعبر الأفق بعينيه وينظر بتمعن لعل لون الجليد يتغير ولكن ف

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

كمبيوتر وانترنيت

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال