الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الدكتور الرئيس التنفيذي لأكاديمية البورك للعلوم : شهاداتنا اكتسبت الدرجة الدولية.. والاتفاقية الجديدة حوّلت الأكاديمية من أهلية الى رسمية !

حوار : رعد اليوسف
تصوير : عبد السلام البياتي

القلم.. يعني العلم .. فهو الرمز للمعرفة ،
والاشارة الدالة على مساكن وعناوين العلوم .. نقابات صحفية كانت ، ام جامعات ، أو مدارس تعنى بالشأن العلمي .
والقلم منذ الازل حمل لواء القراءة ومشاعل النور للانسانية .. لتبصر الطريق بوعي وتمشي فيه بصواب ..
والإنسان منذ ان تطرق يديه باب التعليم ويجلس على رحلة في صف لأول مرة .. يولد معه الحلم .. حلم تحقيق النتائج والمضي بصبر نحو نهايات التعليم التي يكتشف بعدئذ ان حدود كل مرحلة لا تنتهي بزمن ، ما دام نبض الحياة مستمر .
وان الفرح على الدوام ، يشع في الروح والقلب والضمير ، بعد إنجاز كل مرحلة علمية ، تتوج بشهادة هي خلاصة البحث والتضحية والاصرار على النجاح .

الشهادة اذن .. هي الاعتراف باجتياز المراحل الدراسية ، الامر الذي يكسبها أهمية بالغة في مسيرة العلم .
وكلما كانت الشهادة صادرة عن جهة رصينة علميا ، كلما كان بريقها اكثر لمعانا ، وتوهجا ونورا.

أكاديمية البورك للعلوم في مملكة الدنمارك ، حرصت بعد رحلة علمية لسنوات متعددة ، على ان ترتقي بنوع الدراسة العلمية العليا وفق أحدث الطرق عالميا وان تمنح الطالب شهادة تعترف بنموذجيتها كل أوربا ودول ومؤسسات الشرق الأوسط ، بما فيها دولة العراق ، بحيث يتمكن الطالب من استخدامها رسميا في التعيين وغير ذلك .
ففي حفل بهيج أقيم الثلاثاء الماضي ( 19 كانون الاول الجاري) في أكاديمية البورك للعلوم تم الاعلان عن ولادة شراكة وتوأمة مع جامعة أمريكية حكومية رسمية ، حيث جرى التوقيع على ذلك بحضور ممثلين عن الجانب الامريكي وعدد من الأساتذة والأكاديميين في أوربا والوطن العربي .

# من أهلية الى رسمية
----------------

الاستاذ الدكتور طلال النداوي الرئيس التنفيذي للأكاديمية ، التقيته بعد الاحتفالية التي استمرت طوال الْيَوْمَ ، فسألته عن الاتفاقية وعن أهميتها اكاديميا وما تعنيه بالنسبة للطلاب .. فأجاب :
- لا شك في ان هذه الاتفاقية ، قفزت بمرتبة الأكاديمية الى مصاف الجامعات العلمية الأرقى ، ونقلتها من أكاديمية أهلية الى رسمية ، فالكل يعلم ان جامعة كنساس الامريكية الحكومية تمتلك تاريخا طويلا يمتد لأكثر من قرن يحتوى على إنجازات علمية باهرة ، وان الشراكة مع هكذا جامعة يعدُّ انجازا عظيما يخدم الأكاديمية من الناحية العلمية ، وكذلك الطلبة اذ يمنحون شهادات معترف بها دوليا .

# ماذا حدث قبل 9 أشهر !
--------------------

# على هذا الصعيد .. كيف تمكنتم من إنجاز وعقد هذه الاتفاقية ؟
- الدكتور طلال : تقف وراء هذا الإنجاز العلمي ، جهود مضنية وعمل دؤوب استمر ليل نهار ، تضمن مباحثات طويلة ولقاءات هنا وفِي الجامعة في أمريكا .
فعلى سبيل المثال ، وضمن سياق المباحثات ، استقبلنا وفدا من الجامعة الامريكية قبل سنة ، للاطلاع على المواصفات ونظام الجودة والمستوى العلمي لمعرفة اذا كان واقع الأكاديمية العلمي يؤهلها الى عقد اتفاقية علمية للشراكة والاعتراف ام لا مع جامعة عريقة مثل كنساس! وعاد الوفد حاملا القناعة الكاملة بالاستحقاق .
وَمِمَّا نفتخر به حقيقة كأساتذة وأكاديميين عراقيين ، اننا بعثنا عدة ملفات لأساتذة لدينا ، حسب طلب الجامعة الأميركية ، وحين الاطلاع عليها بكى احدهم وقال للاسف ان مثل هذه الطاقات تعمل خارج العراق .. كان هذا قبل حوالي 9 أشهر .
يستمر الدكتور طلال النداوي في حديثه فيشير الى ان الجامعة طلبت من الدكتور عماد خميس الذي مضى على عمله معهم اكثر من 25 سنة ان يكون المنسق والمشرف العام على هذه الشراكة ويساعده الدكتور أيك اهيا.
كما طلبت الجامعة ان نضع الشعار ونصوص الاتفاقية على الموقع الخاص بالأكاديمية وان ننشر ذلك في وسائل الاعلام .

المصادقة بشكل نهائي على الاتفاقية
---------------------------

# وهل دخلت الاتفاقية حيّز التنفيذ ام ما زال هناك خطوات يجب ان تكتمل ؟

- الدكتور طلال ، يقول : الْيَوْمَ دخلت حيّز التنفيذ ، اذ كان يفترض ان يحضر وفد من الجامعة لنوقع التوقيع الأخير على الاتفاقية ، وقد حضر بالفعل الْيَوْمَ وفدا ضم الدكتور ايك اهيا والدكتور عماد خميس ، وقدم الاول شرحا مفصلا عن الاتفاقية لجمهور الأكاديميين والضيوف وامام اجهزة الاعلام ، وتمت المصادقة عليها بشكل نهائي .
والجميل في الامر ، إنهما حضرا كمناقشَيْن في لجنتين احداهما لمناقشة أطروحة دكتوراه باللغة الانكليزية ، وساهما في تحديد الدرجة العلمية للطالب ، وعبرا عن اعجابهما بطريقة التهيئة والاعداد والإشراف .

يحق للطالب ان يدرس في أمريكا
------------------------

# بماذا ستعود هذه الاتفاقية على الطالب من حيث الفائدة ؟ وكيف يتمكن من استثمار ذلك ؟
- اولا ، يقول الاستاذ الدكتور الرئيس التنفيذي للأكاديمية ، يجب ان نعلم ان مستقبلا كبيرا ينتظر التعليم المفتوح عالميا ، وثانيا ، ان الاتفاقية فتحت أبوابا واسعة امام الطالب ليدخل الى رحاب العلم واكمال دراسته العليا ، منها ان الجامعة زودتنا بكود خاص لكي نستخدم وطلاب الأكاديمية المكتبة المركزية التابعة للجامعة التي يمتد عمرها الى 1863 .. وهذه فقرة غاية في الأهمية .
ومن الفوائد الاخرى ، ان الطالب بموجب ذلك يحق له إكمال دراسته في الجامعة الامريكية من خلالنا ولأي مرحلة دراسية كانت ، اذ منحنا حق منح الفيزا لمن يرغب من الطلاب بذلك .. ويخول الطالب في الحصول على الشهادة من جامعة كنساس الامريكية الحكومية مباشرة ام من الأكاديمية حيث وحدتنا الاتفاقية .

الحجر في أفواه المرضى
-------------------

# ثمة لغط كان يشكك من خلاله البعض بمستويات التدريس والشهادات .. بماذا تجيب دكتور على هؤلاء .. وهل ان ذلك سيستمر ..؟
- لا نرغب في الخوض بتفاصيل ألاغراض المريضة التي ينزعج أصحابها من نجاحاتنا .. وفقط يمكنني القول ، ان الشراكة هذه قطعت الطريق والقمت افواه المرضى والمنحرفين الحجر ، اذ ان اية محاولة لتشويه حقيقة هذه الاتفاقية والنيل من شهاداتنا ، سيضع المتقوّل في دائرة الاتهام ذلك ان شمس الاتفاقية ساطعة بكمال شرعيتها ونورها التام .
شهاداتنا الْيَوْمَ اكتسبت الدرجة الدولية ، فهي رسمية ومعترف بها في أوربا والشرق الأوسط ووطننا .. العراق .
والأكثر من ذلك ، يزيد الدكتور النداوي مؤكدا حقيقة غاية في الأهمية :

ان أكاديمية البورك للعلوم ، قد تحولت بموجب هذه الاتفاقية ، من أكاديمية أهلية الى أكاديمية رسمية معترف بها على جميع الاصعدة .. وهذه الحقيقة لا يمكن القفز عليها ، انها كالشمس التي لا تغطى بغربال .. وأنها جاءت لتتوج الجهود المضنية التي بذلناها من اجل الارتقاء بالمستوى العلمي ولكي يحقق الطالب لدينا اعلى مستويات الفائدة .

النجاح يرفع رايته
-------------

# اذا كان لابد من قول ، فيمكنني ان أقول مفتخرا ، كصحفي عراقي تابع هذا الحدث - الإنجاز من خلال مرافقة الدكتور النداوي في كثير من التفاصيل ، ان الإخلاص حينما يصاحب العمل ، فأن الظفر يطأطأ رأسه والنجاح يرفع رايته .. وهكذا فقد حقق النداوي وفريق عمله نتيجة باهرة في ميدان التعليم المفتوح وقطع الطريق على الالسن الخبيثة التي تركن الى فشلها وتطلق سهام غدرها ولؤمها على أية تجربة ناجحة !!

# هنيئا لنا وللعراق وكل العرب الذين لديهم الرغبة في إكمال دراساتهم العالية مع اعتراف رسمي دولي بشهاداتهم واستخدامها برأس مرفوع في كل الميادين والأغراض .

# وكما وعدنا القارئ فأننا ننشر الاتفاقية ونصوصها باللغتين العربية والإنكليزية .

8
الصورة بين العرض والتمثيل عند غادامير / د زهير ال
صدور العدد الجديد من صحيفة يورو تايمز وفيه ابرز ال

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الأحد، 22 نيسان 2018

مقالات ذات علاقة

لم يعد في العراق شيء خالص الملكية لأحد ولم تعد الوطنية قائمة بثوابتها المتعارفه عالميا ولا عربيا الت
# فقرات علمية متنوعة.. والإعلان عن تأسيس كليات جديدة..# تكريم مجموعة من المبدعين ..شبكة الاعلام / رع
• انتمائي للثقافة دعم عملي الدبلوماسي• لدي 80 مجلدا واعاني في طبع كتبي من المشكلة المالية !• حققت ال
خاص : شبكة الإعلام في الدنماركختتمت الأكاديمية الألمانية للاعلام وبالتعاون مع شبكة الإعلام في الدنما
# ماذا عن ثورة الصداري البيضاء ؟!# الدعوة لتقديم الخدمات الطبية والعلاجية مجانا !شبكة الاعلام في الد
السماوي فتح خزانته ليطلعنا على مجوهراته ذي القيمة العالية..والبريق الأخّاذ .. وصوّر لنا مشاعره في ال

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 22 كانون1 2017
  1681 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

عزيز الحافظ
18 آذار 2017
لم يهدأ هدير وضجيج ماكنات الإعلام العراقية والكويتية بعد على تشييد ميناء مبارك الكبير في الممر
4062 زيارة
سامي جواد كاظم
16 أيلول 2011
شمر الدكتور حيدر العبادي عن ساعديه باتخاذ حزمة قرارات تخص العملية السياسية والحكومية ومن بينها
3635 زيارة
رعد اليوسف
31 كانون1 2015
شبكة الإعلام في الدانماركاذا ذكرت "الف باء"المجلة ، ذكرت الصحافة العراقية في احد وجوههاالمزدهرة
6665 زيارة
عبدالله اسكندر
17 تشرين1 2010
الفتوى التي أصدرها أخيراً المرشد الإيراني علي خامنئي عن السيدة عائشة لقيت ارتياحاً في أوساط الع
5542 زيارة
د. سناء الشعلان
27 كانون1 2016
" أولاد القحبة لا أستثني منكم أحداً"،ما أصدق قائل هذه الجّملة الجريئة،وما أدقّها من عبارة للرّد
3410 زيارة
محرر
18 كانون1 2016
 متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشف تقرير أمريكي جديد أن الجيش السعودي وعلى الرغم من
2720 زيارة
حسام العقابي
22 تشرين2 2017
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اكدت مبعوث رئيسة وزراء بريطانيا كريستيان تي
1320 زيارة
عبدالجبارنوري
11 تشرين1 2015
الحرب الأهلية الأسبانية  Spanish civil war  حدثت من 17 يوليو 1936 – حتى واحد أبريل 1939، والمتح
3212 زيارة
معمر حبار
27 آذار 2017
ما حدث ويحدث بين أردوغان وبعض الدول الأوروبية، هو ما حدث ويحدث بين مختلف الدول بغض النظر عن تار
2670 زيارة
في الوقت الذي تم فيه منحنا شهادة الدكتوراه الفخرية من قبل معهد التاريخ للعلماء والمؤرخين تقييما
1261 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال