الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة (عدد الكلمات 436 )

النهاية: جامع الصالح ونبوءة قتل الرئيس.. ولكن من يقتل الفقر في اليمن / منى صفوان

2007 صنعاء.. كانت إشاعة قوية تتردد ان الرئيس لا يريد إكمال بناء جامعه لان عرافا حذره..انه بمجرد بناء الجامع سيضيع حكمه ويقتل.. كما اطيح بالرئيس بصدام حسين وقتل بعد ان افتتح جامعه الكبير “ام المعارك” ، وكما قتل الرئيس “رفيق الحريري” وهو يبني جامعه “محمد الأمين” في بيروت
غير أن علي عبد الله صالح، يبدو انه استجمع شجاعته في الأخير.. وقرر بعد سنوات من المماطلة افتتاح الجامع في 2008..اكبر جامع في أفقر بلد عربي .
ومرت السنوات ونسي الناس الإشاعة والعراف ، وجاءت احتجاجات 2011 الشعبية التي كان سببها الاهم هو تفشي الفقر، الاحتجاجات الصادقة التي استغلتها الاحزاب للنيل من خصمها الذي تنازل عن الرئاسة.
و بقي صالح في المشهد.. الرجل القوي.. الداهية.. الذي انتقم من خصومه وأثبت أنه الأذكى.. والأقوى خاصة بعد أن اخرجهم جميعا من اليمن وبقي هو.. وبهذا فند الإشاعة وكلام العراف.. الى الأبد، ومرت السنوات إلى ان جاء اليوم.. الذي كان فيه ” الجامع″ مجرد سبب.. ادى لمقتل صالح..
قتل صالح ولم يقتل الفقر ..
قتل الرئيس صالح وبقي الجامع والصراع في اليمن والفقراء، لقد ازداد عدد الفقراء من العام 2007 إلى 2017 ليصل إلى أرقاما مهولة ” ثلثي السكان تحت خط الفقر”
في 2007 كان 50% من السكان تحت خط الفقر، حين كان يشيد جامع بقيمة 60 مليون دولار، اغلب اليمنيين يعملون بالزراعة، وهناك موارد مهمة للاقتصاد اليمني ليست منها الزراعة فالناتج الإجمالي من الزراعة 9% ونصيب الفرد من الناتج الإجمالي 2500 دولار .. لان هذا الناتج كان يصل إلى 60 مليار دولار..
هذه هي اليمن قبل 10 سنوات، بيئة اقتصادية مدمرة، ينمو فيها الفقر والفساد، والان في 2017 مازالت هي بيئة الفقر والفساد والحرب
فساد الحوثيين
قيادات حوثية تتحدث اليوم عن حاكم صنعاء الجديد ” حكومة أنصار الله” بأنها بيئة فساد وان هناك لوبي ضخم من الفساد. والأمم المتحدة تتحدث عن أرقام مفجعة في أرقام المجاعة والوفيات بين الأطفال.
المفارقة أن الحوثيين يوم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف أنفقوا 800 مليون ريال يمني. وحين ارتفع صوت الاستهجان. قال محمد الحوثي ان هذا المبلغ ليس من ميزانية الدولة وانه من جيب عبد الملك الحوثي شخصيا.
800 مليون ريال يمني انفاق للاحتفال بيوم المولد في ساحة جامع الصالح .. لتكون سببا لخلاف بين الحوثيين وصالح على الجامع، ليعلن انشقاقه عنهم، ويقتلوه.
800 مليون ريال للاحتفال في مدينة يموت فيها طفل كل 10 دقائق، ربما لم تكن نبوءة العراف، بل لعنة الفقراء ..
فساد الشرعية
وفي الضفة الأخرى ان فتحت ملفات فساد حكومة هادي والشرعية في الجانب الآخر .. فهي لا تقل سوء، ولا احد يهتم للمواطن اليمني، الذي يعيش بدون غطاء اقتصادي، بدون راتب منذ اكثر من عام.. وحتى المساعدات لا تصل.
اليمنيون لا يحتاجون مساعدات، ولا ان يتم تحويلهم إلى مجموعة من المتسولين، انهم بحاجة لامدادهم بشريان الحياة من العمل المدفوع الأجر، وتقليل حجم الفساد والمحسوبيات. ان الفساد والفقر يقتلهم اكثر من الحرب .
كاتبة يمنية

0
التاتشرية في العراق.. موت الانسان داخل الانسان!/ ا
مُستشرقة إسرائيليّة: وجود حوار رفيع المستوى بين ال

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الجمعة، 25 أيار 2018

مقالات ذات علاقة

  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركاعلنت وزارة خارجية كوريا الجنوبية تمديد حظر سفر
من عام  1948 وإلى يومنا هذا لم تُقر حقوق الشعب الفلسطيني مطلقاً يطول الزمان أو قصر  دم الشهداء لم يُ
لم تكن الماركسيّة تحتاج لفلسفة بعينها للإنبثاق كعلم يقوم على المادّيّة الدّيالكتيكيّة والمادّيّة الت
حادثة جامعة كركوك التي حدثت  قبل ايام سوف تمر مرور الكرام كسابقاتها ولكنها ستبقى وصمة عار على جبين ج
يؤكد مذهب الحوكمة الاستراتيجي بأنه نموذجا حديث ومتطور للقيادة والإدارة الرشيدة , المسند بمنظومة التش
قرأت وسمعت قيام دولة المنحرفين في السعودية بضرب دولة اليمن التي دفعت سنينا زائفة باسم الحرية والديمق

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 31 كانون1 2017
  1253 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

: - الصحفي مجيد السعدي كلاب لا اباء لهم عرب ولا امهات !! / صادق فرج التميمي
24 أيار 2018
نعتبرها كتابات خالدة صورة من ماضي عشناه وحاضر يقتل فينا بدل الشفاء حرو...
: - محمد صالح الجبوري حكايات من المقهى ...٢ / محمد صالح الجبوري
06 أيار 2018
الاستاذ محمد حميد تحية طيبة وبعد نعم كما ذكرت في تعليقك الجميل،شكرا ل...
: - ?إيمي? ثورة الماضى وسكون الحاضر وضجيج وصراع المستقبل / د معاذ فرماوى
03 أيار 2018
بالتوفيق إن شاءالله وفِي إنتظار مقالات مفيده أخري
: - احمد قصيدة : بمناسبة انتخابات العراق / موفق نعمة الكرعاوي
02 أيار 2018
حبيبي يحفظكم الله دمت أديبا معبراً عن هموم شعبك

مدونات الكتاب

منال دراغمة
22 أيار 2017
اصغيت ذات بلاء لسيدة.. تشبهني حدثتني كيف وقعت اسيرة في قفص عاداتهم وكيف تشوهت حواس الإنتظار
2655 زيارة
محرر
14 نيسان 2018
نزولاً على رغبة الجماهير ... اقدم نفسي مرشحا عن محافظة النجف الاشرف ... معولاً على وعي الشارع ا
755 زيارة
الحرب الداخلية ،الحواضن ،الصراع على السلطة ،الصراع الطائفي ،هذه النزاعات الدموية ،لم تستطيع اي
3827 زيارة
دان المرصد السومري لحقوق الإنسان جريمة اغتيال فنان مسرحي عراقي بعد اختطافه وتعذيبه بوحشية وطالب
2186 زيارة
قاسم محمد الحساني
15 حزيران 2016
مع حلول شهر محرم الحرام يحتم علينا واجبنا الاخلاقي والديني ان نعرج على ثورة الامام الحسين (عليه
3702 زيارة
حاتم حسن
12 حزيران 2016
والأكيد لا أقوى ولا أكثر فعالية ونَجاحاً وقدرة على القضاء على الطائفية من الثقافة المتنورة.. وم
3698 زيارة
برعاية وزارة الثقافة وتحت عنوان ( لنصدح عالياً لبغداد .. الحضارة والسلام )  افتتح الأستاذ مهند
3576 زيارة
حسام العقابي
07 حزيران 2017
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك حذر نائب الرئيس العراقي إياد علاوي من أن تداعيات الأ
2418 زيارة
يعرف من قرأ شيئا من التاريخ, كم مر على أرض العراق, من محن وظروف صعبة, وكم سالت عليها من دماء. ن
3186 زيارة
رباح ال جعفر
08 شباط 2017
أصبحَ جمع شمل العراقيين مع أهلهم في أيام الأعياد، والمناسبات السعيدة، وغير السعيدة، من الأحلام
3707 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال