Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 13 كانون2 2018
  203 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

اصبحت العلوم الاستراتيجية بفروعها المتعددة والتخصصية من ابرز المتطلبات ويسعون الكثير ممن يشغلون
2765 زيارة
فرج عوده الحلو
23 تموز 2016
في الذكرى الثالثه والثلاثون لاستشهاد المفكر الإسلامي الكبير أية الله محمد باقر الصدر (قدس سره )
2718 زيارة
يقول صديقي الشاعر محمد الذهبي : 0 أعطني الناي وغني "أمريكا تعودمرة بالطائراتوأخرى بالجنود "نعم
2764 زيارة
زبير الضيف
20 كانون2 2017
جميل جدا ماقام به القائمون على دار البراق لثقافة الطفل من مبادرة يفتقدها مجتمع الطفولة الميساني
3817 زيارة
ليلى يونس
04 أيلول 2017
الجسد إيحاء الأعمىللمبصريننبوصل الشـّغف على سطور اللـّذةأنـّة تستعصي آخر البوحأسفل التـّيهأصابع
907 زيارة
مها ابو لوح
11 أيلول 2017
عند قاسيونموعدنامساكب الحب و الخمر ةشغف الفؤاد و الشوققوتهوحيرة العشاقدمشق يا عطر المطرأمسكي حز
926 زيارة
أسماء محمد مصطفى
29 تشرين2 2017
فرحنا جميعا بفوز الروائي العراقي اللامع عبد الخالق الركابي بجائزة سلطان بن علي العويس الثقافية
506 زيارة
محرر
29 آذار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - اعترف قائد الحملة الدولية التي تقودها الولايات المتحدة ضد "
1836 زيارة
البصرة: مكتب شبكة اﻻعﻻم في الدنمارك -تثير مسألتا اسقاط اﻻسلحة والتجهيزات العسكرية من قبل طائرات
2796 زيارة
أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في ( 16 أيلول 2016) عن مقتل المدعو( أبو محمد فرقان) الذي وصفته (بو
2722 زيارة

من مدينة امام التقوى والعدل / محمد علي مزهر شعبان

مدينة القرار الذي استرجع للعراق هيبته، مدينة العلماء والادباء والغيرة والايثار والاباء . من النجف الاشرف جئنا نبارك لارادة الحق، بمناسبة انبثاق عامها الثالث، وهي ترفع أسمى شعارعرفته الانسانية "الحقوق" وما للحقوق من شأن عظيم في حياة الشعوب.. كفاحا ونضالا، كي تكون بمثابة المطلب الاول في مسيرة الانسان، والتي أكدتها دساتير العالم الحر الذي يطل بالانسان على شواطيء الامان والرقي ...
يقول ابو الحسن ع ( وأيم الله لأبقرن الباطل حتى أخرج الحق من خاصرته ) وأردفت اراده ثاني شعارتها ( الثروات ) وما لهذا الامر في ان يستقيم الراعي والرعية، في إرتقاء يسمو يعلو الى بناء دولة تمضي الى المجد . هوذا الارتقاء والنقاء بمفهوم رجل الدولة ليس بمفهموم السياسي الحالي بل بمفهوم الشرعة السماوية وقوانين العدل المدنية . إنها المعادلة المتوازنه للوطن والمواطن، وأن لا تنزف مدينة مما احباها الله،كبصرتنا المعطاء، ليمتص درها وتتحول خزائن في جيوب الاشقياء . وبعد تنيك الشعاريين العايين في المطلب والصيرورة، يكمل ثالوثهما معادلة خلق وطن يعيش بحبوحة الارتقاء ألا وهو ( التنمية) بمفهومها العلمي وبناء بنها التحتيه القادرة على النهوض بالبلد الى حيث ان نكون بصفوف من أرسو على روافد الرقي والارتقاء، دون تلك الزخارف الملونه، بل الثروة الحقيقية، ألا وهي العقول ومواردها البشرية، وبما أحبانا الله من نعم الموارد الطبيعية نفطا وبشرا وموقعا وماءا وزراعة .
اسمحوا لي ايها الساده ان أبلغ رسالة هي لسان حال الشعب الذي أدرك حقيقة وموقف وصلابة " نائبة" لن تحيد عن موقفها في الدفاع عنه، حتى انبثقت ارادة لتؤسس طريقا واضح البيان، صادق النوايا .
الى الدكتوره حنان الفتلاوي مع التقدير
ولو ان النساء كمثل هذي .... لفضلت النساء على الرجال
لأبعد الميول .. وما لانحيازها ان يؤول......وبالحياد المطلق ابتديء واقول
لقد كنت مندهشا مفتخرا مأسورا مذهول ...... حين شاهدت اللبوة تصول وتجول ورجال قصادها أضحوا " أمعات " على خفر خجول ..ألسن أُُلجمت وكأن ردودهم في محول .. لبوة لن تحيد عن التوثيق وقسطاط الاصول .... كأنها نازلة أصابة والجميع في ذهول ..قصفت لباقتها التحزب والتأمر والميول .. طروحتها مدعومة بعلة ومعلول ... تنطق حقا والاخرون في عجز المثول .. توردت حنان والاخرون في ذبول .... انها المراءة التي اذلت من أدعوا قادة وفحول
اذكركم ايها الرجال ماذا قالت الزهراءالبتول ع.. يوم تسلطن الافك حين اضحت في ديدن النحول : يامن تعيشون في رفاهية من العيش ،وادعون فاكهون أمنون ، تتربصون بنا الدوائر ،وتتوكفون الاخبار ، وتنكصون عند النزال ، وتفرون من القتال ... معاشر المسلمين المسرعة الى قيل الباطل ، المغضية على فعل القبيح الخاسر ، أفلا تتدبرون القران ، أم على قلوبهم أقفالها .. كلا بل ران على قلوبكم ما أسأتم من اعمالكم ، فأخذ بسمعكم وابصاركم ، ولئس ما تأولتم وساء ما به أشرتم وشر ما منه اغتصبتم .. لتجدن والله محملا ثقيلا وغبه وبيلا اذا كشف لكم الغطاء وبان لكم ، من البأساء والضراء....
عليك السلام سيدتي ام الحسنين ع
الان وكأن الامر في دائرة الافلاك ... رغم الاستيلاء وسطوة الاحتواء وتلغم الاجواء .. سجلت صولة لبنات حواء .. شامخات بيارق الاباء... اليوم يتواصل العطاء .. نائبة انابت . عملت واجادت . محتشمة الرداء . فضفاضة الكساء .. عنوان الكبرياء . قمة الحياء .. عينان تسع المجلس في لمحه .. خطوات تلامس الارض كلسعه ،لا تتغنج كالمتصابيات ، فيضيان حق لا تأبه في الحق أهل السوؤات. انها في مهمة الاداء .. هذه حقيقتها ولست في اطراء .. صلب في موقف واوار حين تأزف . مسترسلة غير متكلفه . مقنعة غير متزلفه .... جوابها تدعمه الادلة ، حقائق واسانيد ، تنهال كالشلال على اسماع الحاضرين ،، ينكفئون مهما يراوغون، ويهابون مهما من الملاسنة يدعون .. انهم امام ابنة العراق وشموخ ال فرعون .

قيم هذه المدونة:
1
الانتخابات ودكاكينها ولاعبيها / محمد علي مزهر شعبا

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
السبت، 20 كانون2 2018

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

iraqidk
1 مشاركة
مروة الديب
1 مشاركة
راويه هاشم
2 مشاركة

مقالات ذات علاقة

 لم تعد الموضة تقتصر على قصَّات الشعر والملابس والاكسسوارات بل تعدتها الى  الأفكار والأحزا
" العهر في زمن الدعاة " خارج بناء أسطواني الشكل تقف طفلة كوردية فيلية شبه عارية وبلا ملامح، تطوف بين
أختتم مجلس النواب العراقي فصله التشريعي بتاريخ 25\5\2017م، بإقالة النائب محمد الطائي، بعد تجاوز غياب
عذرا سيدي ياحسين فقلمي المتواضع يقف عاجزاً، أمامك، وكلما أردت الكتابة عنك، ينتابني شعور الخوف من الت
أسئلتي المفجوعة .!؟. الى الرفيق رائد فهمي سكرتير الحزب الشيوعي العراقي . " ياعمال العراق تفرقوا " مح
شئت اليوم بياناً...فلم يطعني مقالي...وانتدبت قلمي...فخانتني أناملي...وتنكرت لي أبجديتي...فصرخ مدادي