الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 66 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

أيتها ألايرانية الشاهقة / رزاق حميد علوان

كطير اسطوري
تخفق أجنحته في أعالي الجبال
كم كنت سعيدا حين شربنا القهوة معا،
وتشاركنا في فنجان واحد
لمحت بصمة شفتيك عند حافة فنجاني
إحتفيت بك كالاعياد
كموكب عرس مهيب
اخترتك نهري
ارتوت جداولي العطشى
من أين لك هذا الوجه الغرافي؟
بعوث قصائدي التي تيبست عروقها
طلبت حق اللجوء لعينيك
تعويضا لوجوه غادرتني فجأة
كحلم شاعر تحققت تنبؤآته
ككركرات أطفال وأزهار في بستان

رزاق علوان
٣/٢٨/٢٠١٨

دموع ٌ على أبوابِ الشمسِ الغاربة / كريم عبدالله
حقوق الشعب الفلسطيني والتطهير الديمغرافي / جميل عو

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 24 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

24 حزيران 2018
قد اكون تلك التي تستوعب الصدمات دائماً وتتلحف بلحاف الصبر كي لا يصيبها برد الفواجع والنكسا
43 زيارة 0 تعليقات
24 حزيران 2018
- وحيداً اسير وأمي دموعها تلاحقني ، عطركَ وطني يلدغني في مهجري ، أشمه كلما زاد اغتراب روحي
36 زيارة 0 تعليقات
مرت الايام مسرعة" ياحلوتي مرت مسرعة" مثل قطر الندى فوق شفتي مرت يا امي لم اعد ذاك الطفل ال
3618 زيارة 0 تعليقات
01 حزيران 2017
شبكة الإعلام في الدانمارك من المعروف بديهيا ان تاريخ البلدان والأماكن تصنعه الرجال القاطني
2964 زيارة 0 تعليقات
ما عادَ يُمكِنُ أن أسافِرَ في سؤالٍ لا جوابَ يطيقُهُلأكونَ لونًا للتّجانُسِ بينَ ما اصطَنَ
3901 زيارة 0 تعليقات
منذ فترة وانا احاول ان اتناول بالنقد قصائد شعبية منشورة هنا وهناك لشعراء كان لهم صوتهم الش
58 زيارة 0 تعليقات
24 حزيران 2018
لم تعد الأمالكما كانتلقد شاخت واتعبها الكرىوغدر بها الوسنأصابها الترهلفأنغمست أقدامها في و
57 زيارة 0 تعليقات
ها نحن لأين..؟ و العالم أين ...؟ هاهم دفنوا كل سنيني هاهم سجنوني للعينين..!يا وطني ما زلت
55 زيارة 0 تعليقات
تبعثرت كلماته وتصاغر خاطره وتثاقلت خطواتهوهو يتجاوز عتبة الجامعة بعد ان افنى عمرهفيها  تحص
4010 زيارة 0 تعليقات
قَمَرٌ وأشباحٌ تَجاذَبَها السَّفَرْ = العُمرُ ظِلٌّ.. ما لِظِلٍّ مِن أَثَرْخُطُواتُنا في ا
3240 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 29 آذار 2018
  745 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

اسعد كامل وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
سيدي الفاضل استاذ وليد القيسي المحترم .. بداية اود ان اقدم الشكر الجزي...
وليد جاسم القيسي وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
شكراً لشبكة الاعلام في الدنمارك للاهتمام الكبير الذي افعمني وحملني مسؤ...
عبدالله صالح الحاج الحرب لهاانعكاسات على الاوضاع المعيشية والانسانية في اليمن /عبدالله صالح الحاج
23 حزيران 2018
الشكر لكم على نشر المقال حتى يصل صدى المقال والنشر للعالم كافة
عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
22 حزيران 2018
اشكركم اخي المحرر واقدم اعتذاري حيث واني اول مره ادخل على موقع ولااجيد...

مدونات الكتاب

منبر العراق الحر :منذ فجر التاريخ والانسان يتمسك بقوى خفية ,يخفف من خلالها عن خوفه وقلقه،
معمر حبار
28 نيسان 2018
أنهي الآن قراءة كتاب: " سيرة أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه"، ضمن سلسلة "الخل
لم يعد في العراق شيء خالص الملكية لأحد ولم تعد الوطنية قائمة بثوابتها المتعارفه عالميا ولا
حيدر صبي
13 تموز 2015
المتابع لدورة الخليج المقامة حاليا ببلد السعادة الأبدية ومنذ اليوم الأول لإنطلاقتها يخرج ب
 إن أكثر البرامج الرمضانية شهرة في العالم، هي برامج "المقالب"، لأن ضيوفها دائما ما يكونون
حينما لا يبقى لشعب ما أرض آمنة ولا سماء ولا هواء، حينما تدنس الحرماتوتقطع الأجساد، تصبح ال
محمد جواد شبر
23 حزيران 2015
كنتُ أقلّب بعض الكتب القديمة في مكتبة ملأتها الأتربة والحشرات فوجدتُ ديوان للمرحوم الشاعر
نجاح الكعبي‏
10 كانون1 2013
تواترت الروايات على ان السبايا بعد ان اخروجهم من الشام توجهوا الى كربلاء فوصلوها يوم العشر
عبدالجبارنوري
10 حزيران 2017
توطئه/ لا--- للفكر الظلامي لأنهُ وصفة أنتحار للأمة ولا --- للتكفير لأنهُ تحريض صريح للقتل
حقيقة لم أتصور أن تقع بيدي وثيقة تدل على أن الحكومة العراقية لا تسمح لمواطنيها باقتناء الم

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال