التسوية ضمن الشروط الوطنية / واثق الجابري - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

التسوية ضمن الشروط الوطنية / واثق الجابري

أغلق باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية، بقبول 7 أشخاص وبعض المصادر تشير الى تقديم 30 شخص، ويزيد من إنقسام مواقف الكتل السياسية، فيما قدم الحزب الديموقراطي الكوردستاني، مرشحه في ساعة متأخرة، ليشعل فتيل أزمة وصراع داخل البيت الكوردي، بإعتماد المحاباة والمصالح الداخلية والتأثيرات الخارجية، دون تطبيق مواصفات النزاهة والشجاعة وصدق الإنتماء، وكيفية إستثمار المنصب للحفاظ على وحدة العراق وتقريب مواقف مكوناته، وما يُخشى في أخطر منعطف هو فقدان الحكمة في إختيار أعلى هرم السلطة.

حدد مجلس النواب اليوم الثاني من الشهر القادم، كموعد لإنتخاب رئيس الجمهورية، في موعد لا يقبل التأجيل بعد إنتهاء المدة الدستورية وشهر من إنعقاد أول جلسة للبرلمان.

يعتقد كثيرون بحدوث تغيير سيطرأ على العملية السياسية، وأن هذه المخاضات الصعبة ستفرز زبد العمل السياسي، فيما لم يدركوا حجم المساعي التي تعرقل التغيير، وتعود بالتكتلات على أساس طائفي وقومي، وما حدث في إنتخاب رئيس البرلمان سيحدث في إختيار رئيس الجمهورية، ورغم أن إنتخاب الأول لم يجمع عليه السنة وظهر أكثر من مرشح، مايزال هناك من يعتقد أن رئيس البرلمان من حصة السنة وعلى بقية القوى إحترام خيارهم، وهكذا بالنسبة لرئيس الجمهورية والوزراء.

في تطور إنتخاب رئيس الجمهورية، وتقدم أكثر من مرشح، طلب الشيعة والسنة من الكورد توحيد المواقف وطرح مرشح واحد وأن كان بالتسوية أو خارج المواصفات الوطنية، بترك حرية الإختيار للكورد دون تدخل! ويعني أنهم يصوتون على هذا الأساس، وكذلك سيصوت الكورد والسنة على خيار الشيعة دون أدنى إعتراض!

إن العودة لمثل هكذا خيارات يعني التوافق والمحاصصة، دون إرضاء الفضاء الوطني السياسي، والشعبي المُطالب بالتغيير، ورغم سريان العرف السياسي بتقسيم المناصب على أساس مكوناتي، تبعاً للإستحقاق الإنتخابي وطمئنة كل الأطراف، إلا أن ذلك لا يمنع من أن يكون لبقية المكونات تصورات خاصة عن طبيعة المنصب سيما السيادي والرئاسات الثلاث، ومنصب رئيس البرلمان والجمهورية والوزراء، هي لبرلمان وجمهورية ووزراء العراق، فلا البرلمان للسنة ولا جمهورية الأكراد، ولا وزارة الشيعة.

ترك إختيار شخصية المنصب بحرية، دون تدخل بقية الأطراف السياسية، سيعتبر مكسباً أو حصة لتلك الجهة ولا يحق لبقية الأطراف الإعتراض عليها مستقبلاً.

تمثل الرئاسات في حاضرها تاريخ العراق وعمقه الحضاري ومستقبل أجياله، وتحتاج لشخصيات تليق بهذا التكليف، ومؤهلة لحماية الدستور وتطبيق القوانين ومراقبة السلطات وتقريب وجهات النظر بين الأطراف السياسية والإجتماعية، ورسم أولويات إحتياجات المواطن، وتسنم أي شخص وظيفة حكومية من أدنى هرمها الى أعلاه بالرئاسات الثلاث، فهو منصب عراقي ونسبه لمكون دون تدخل الآخرين، سيجير هذا المنصب لتلك الجهة، ويمنع الجهات الآخرى من التدخل بالقرارات، التي تخل بسيادة الدولة أحياناً، أو تجعله مرتع لحزب أو مكون، وبذلك إختيار الرئاسات بالتسوية وبقبول ما يطرحه المكون في الموقع المناط به، فهو تقسيم البلد الى مقاطعات لا يمكن إختراقها، وإخلال بالسيادة لا يقبل بها الشعب، ومن حق أي مكون طرح مرشح ولكن ضمن الشروط الوطنية وأن كانت بأسم تسوية.

لماذا عادل عبدالمهدي / واثق الجابري
عندما يضيع الحق بين القبائل السياسية / واثق الجابر

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 19 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

19 تشرين2 2019
لم   يخرج  بطرا مئات الالاف من الشباب ومعهم فئات    من اعمار
14 زيارة 0 تعليقات
19 تشرين2 2019
 العبادي يطرح مبادرة للاصلاح تتضمن إقالة الحكومة واصلاح القضاء1. استنادا الى الماد 61 من ا
12 زيارة 0 تعليقات
18 تشرين2 2019
متى تصبح الثورة واجبة ؟؟يضع المفكر الفرنسي جان جاك روسو ، اساساً نظرياً وتطبيقياً للعلاقة
28 زيارة 0 تعليقات
المجتمع بحاجة إلى تعزيز المفاهيم الإجتماعية الهادفة التي تؤدي إلى إشاعة السلم والتضامن وال
26 زيارة 0 تعليقات
15 تشرين2 2019
 في أحد أيام صيف العام 1980 كنتُ (أنا هادي حسن عليوي) أسير على شاطئ أوستيا الجميل في وسط ر
32 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين2 2019
لم تختلف خطبة المرجعية اليوم عن خطبها السابقة من حيث المضمون، ولا من حيث الشكل لحدود بعيدة
47 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين2 2019
هل الأمراض المنقولة جنسياً تهاجم النساء أكثر ؟ هل الإنحلال الجنسي يؤثر على الرجال والنساء
41 زيارة 0 تعليقات
صاحب خبرة دوره الإعلامي فاعل وناشط مشهود له أقولها بكل اللغات ومثل يحتذى به قدم المفيد للو
61 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين2 2019
تحول جديد في حياة العراقيين ، سيظهر في وقت قريب،وبشارة جديدة قريبة تلوح في الأفق ، بعون ال
39 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين2 2019
واجهت التجربة العراقية بعد عام 2003 مخاطر وعراقيل كثيرة، كادت أن تودي بها أكثر من مرة.   
45 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 30 أيلول 2018
  624 زيارة

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

جاءفي الأنباء ان اجتماع الرئاسات الثلاث بحث فيما بحث قضية المصالحة الوطنية وكلف بها احد نو
هادي جلو مرعي
23 تموز 2017
عشرات آلاف المهاجرين المسلمين الى اوربا وأمريكا.. إذن تم تحييد الغرب من قبل التحالف الإسلا
وتدورُ عَجْلةُ الزّمان..ونلتقي بشاب قادم من دِلتا مصر.. فى مِخْلاته أحْلام المدينة الكبيرة
مظاهرات مدن الجنوب، تطالب بمعالجة عجز الخدمات العامة وخاصة الكهرباء وابنية المدارس ونظافة
وفيق السامرائي
22 تشرين1 2017
أوراق حوار مزقتها سرف المدرعات وعقدتها شروط بغداد وأوهام مسعود.. فما هي النهاية؟ليس من نهج
١-ياطيرُ فاذهب للحبيبةِ قل لها:                     صارَ الحبيبُ مع البِعادِ مُوَلَّها..٢-
احمد الخالصي
11 شباط 2018
"قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا " الرسول بالمعنى الشائع ا
مديحة الربيعي
17 حزيران 2014
صناديد العراق, بواسل الجيش العراقي, الذين طالما تغنى التاريخ بأمجادهم, وبطولاتهم, يسطرون ا
كثيراً ما نسمع عن ما يسمى بالادخار الوطني او الاجباري , الذي سيوفر اموالاً كافية لسد العجز
عبد الخالق الفلاح
24 حزيران 2018
ان تفشي ظاهرة تعاطي المخدرات ظاهرة خطيرة اخذت تنمو بعد عام 2003 وبشكل مرعب وغفلة المسؤولين

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال