التسوية ضمن الشروط الوطنية / واثق الجابري - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

التسوية ضمن الشروط الوطنية / واثق الجابري

أغلق باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية، بقبول 7 أشخاص وبعض المصادر تشير الى تقديم 30 شخص، ويزيد من إنقسام مواقف الكتل السياسية، فيما قدم الحزب الديموقراطي الكوردستاني، مرشحه في ساعة متأخرة، ليشعل فتيل أزمة وصراع داخل البيت الكوردي، بإعتماد المحاباة والمصالح الداخلية والتأثيرات الخارجية، دون تطبيق مواصفات النزاهة والشجاعة وصدق الإنتماء، وكيفية إستثمار المنصب للحفاظ على وحدة العراق وتقريب مواقف مكوناته، وما يُخشى في أخطر منعطف هو فقدان الحكمة في إختيار أعلى هرم السلطة.

حدد مجلس النواب اليوم الثاني من الشهر القادم، كموعد لإنتخاب رئيس الجمهورية، في موعد لا يقبل التأجيل بعد إنتهاء المدة الدستورية وشهر من إنعقاد أول جلسة للبرلمان.

يعتقد كثيرون بحدوث تغيير سيطرأ على العملية السياسية، وأن هذه المخاضات الصعبة ستفرز زبد العمل السياسي، فيما لم يدركوا حجم المساعي التي تعرقل التغيير، وتعود بالتكتلات على أساس طائفي وقومي، وما حدث في إنتخاب رئيس البرلمان سيحدث في إختيار رئيس الجمهورية، ورغم أن إنتخاب الأول لم يجمع عليه السنة وظهر أكثر من مرشح، مايزال هناك من يعتقد أن رئيس البرلمان من حصة السنة وعلى بقية القوى إحترام خيارهم، وهكذا بالنسبة لرئيس الجمهورية والوزراء.

في تطور إنتخاب رئيس الجمهورية، وتقدم أكثر من مرشح، طلب الشيعة والسنة من الكورد توحيد المواقف وطرح مرشح واحد وأن كان بالتسوية أو خارج المواصفات الوطنية، بترك حرية الإختيار للكورد دون تدخل! ويعني أنهم يصوتون على هذا الأساس، وكذلك سيصوت الكورد والسنة على خيار الشيعة دون أدنى إعتراض!

إن العودة لمثل هكذا خيارات يعني التوافق والمحاصصة، دون إرضاء الفضاء الوطني السياسي، والشعبي المُطالب بالتغيير، ورغم سريان العرف السياسي بتقسيم المناصب على أساس مكوناتي، تبعاً للإستحقاق الإنتخابي وطمئنة كل الأطراف، إلا أن ذلك لا يمنع من أن يكون لبقية المكونات تصورات خاصة عن طبيعة المنصب سيما السيادي والرئاسات الثلاث، ومنصب رئيس البرلمان والجمهورية والوزراء، هي لبرلمان وجمهورية ووزراء العراق، فلا البرلمان للسنة ولا جمهورية الأكراد، ولا وزارة الشيعة.

ترك إختيار شخصية المنصب بحرية، دون تدخل بقية الأطراف السياسية، سيعتبر مكسباً أو حصة لتلك الجهة ولا يحق لبقية الأطراف الإعتراض عليها مستقبلاً.

تمثل الرئاسات في حاضرها تاريخ العراق وعمقه الحضاري ومستقبل أجياله، وتحتاج لشخصيات تليق بهذا التكليف، ومؤهلة لحماية الدستور وتطبيق القوانين ومراقبة السلطات وتقريب وجهات النظر بين الأطراف السياسية والإجتماعية، ورسم أولويات إحتياجات المواطن، وتسنم أي شخص وظيفة حكومية من أدنى هرمها الى أعلاه بالرئاسات الثلاث، فهو منصب عراقي ونسبه لمكون دون تدخل الآخرين، سيجير هذا المنصب لتلك الجهة، ويمنع الجهات الآخرى من التدخل بالقرارات، التي تخل بسيادة الدولة أحياناً، أو تجعله مرتع لحزب أو مكون، وبذلك إختيار الرئاسات بالتسوية وبقبول ما يطرحه المكون في الموقع المناط به، فهو تقسيم البلد الى مقاطعات لا يمكن إختراقها، وإخلال بالسيادة لا يقبل بها الشعب، ومن حق أي مكون طرح مرشح ولكن ضمن الشروط الوطنية وأن كانت بأسم تسوية.

لماذا عادل عبدالمهدي / واثق الجابري
عندما يضيع الحق بين القبائل السياسية / واثق الجابر

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 19 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

يمكن أن يكون الطب بالنسبة للفلسفة العامة في العلوم مناسبة التفكير الابستيمولوجي الأساسي في
0 زيارة 0 تعليقات
15 أيلول 2018
أظلل عالصديج وعلي ماظلوينه العن طريجه اليوم ماضلأغربل بالربع ظليت ماظلسوى الغربال ثابت بين
1 زيارة 0 تعليقات
30 أيار 2017
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
تعرض صديقي رافد لمحنة حقيقية, عندما استشهد اخوه الصغير في احدى معارك دحر الارهاب, حيث كان
11 زيارة 0 تعليقات
18 تموز 2019
نتيجة لتأثير موروثات كثيرة ومتنوعة تراكمت عبِر الزمن تعودت المجتمعات الرجولية ذات الطابع ا
26 زيارة 0 تعليقات
تعمل هذه المستشفى على عزل المرضى المصابين بالأمراض الانتقالية ، وتسمى بمستشفى العزل الصحي
29 زيارة 0 تعليقات
ليست المشكلة في تغيير الأراء وتبدل المواقف، طالما أنها نتاج تطورٍ في الحياة وتغير في المعط
33 زيارة 0 تعليقات
17 تموز 2019
 تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع من محاضرة للشيخ أحمد الوائلي رحمه الله   يتحدث في
40 زيارة 0 تعليقات
13 تموز 2019
من غير المعقول طبعا أن يخفق المرء في كل خطوة يخطوها في عمله، لاسيما إذا كان واعيا ومدركا ب
61 زيارة 0 تعليقات
13 تموز 2019
في الصين ضجة. ولكم تقدير معنى الضجة في بلد تعداده مليار ونصف مليار بشريّ. والسبب هو رغبة ا
61 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 30 أيلول 2018
  454 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

حيدر حسين سويري
11 أيلول 2015
عندما يُصرح المسؤول أيًّ كان، أن هجرة الشباب هي إستنزاف لطاقات الشباب، فعليه كما تقتضيهِ و
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيد المرسلين محمد واله الطاهرين
أمير الحلو
07 آب 2014
نختلف آراء الناس حول الربط بين الحاجة والكرامة، فالبعض يعتبر مجرد مد اليد للاخرين للحصول ع
١-ياطيرُ فاذهب للحبيبةِ قل لها:                     صارَ الحبيبُ مع البِعادِ مُوَلَّها..٢-
شلال الشمري
09 كانون2 2015
لقد أسَّس السيد والأستاذ(وجيه عباس) قواعد ومنطلقات للخطاب الشيعي عبر قناة العهد في برنامجه
في السابع والعشرين من شهر تموز-يوليو 2018 م أعلن الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة صلاة ا
أحمد جويد
02 آب 2014
إعلانات ومبادئ وقواعد واتفاقيات حقوق الإنسان والاتفاقيات الدولية ووثائق توفير الحماية الجن
ربي رب الارضين والسمواتورب الاحياء والعباد والامواهوالنار والنباتربي انا بين يديك وكليبدمي
عام 2006، والاعوام الثلاثة التي تلته، كنت مهاجراً من العراق، ومقيماً في العاصمة السورية د
يعيش العالم هذه الأيام حملة شعواء ضد ايران على انها راعية الإرهاب بالعالم .. وانا لست سياس

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق