الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الانتخابات العراقيه لعام 2018 / مهدي نوري ال كسوب

بني العراقيون أمالهم على انتخابات 2018 على امل ان يتم التغيير في هذه الانتخابات . ونسوا ان الفاسدين هم الدوله والقانون وهم الحيتان المهيمنه على كل مفاصل الدوله . تم ترشيح اعداد كبيره وبمسميات شتى ماطاب لهم من مشاهير في البناء والاعمار والسعاده والانعاش الاقتصادي . هذه شعارات قدمنها الكثير من الاحزاب وعند استلامهم السلطه لايطبق حرف واحد منها . لان الكرسي يشغلهم في امور اخرى ولا نريد ذكرها .

المرشحون الجدد لايمتلكون الخبره وفنون السياسه وألاعيبها . منهم من جاء من اجل المنصب والمكاسب ومنهم من يدعي بالوطنيه والله اعلم . للتوضيح اكثر العراق متنوع الاديان والمذاهب والقوميات . هل سيتخلى الناخب عن دينه ومذهبه وقوميته وينتخب عكس ذلك ..؟ الجواب متروك للناخب ..

 

من المعروف ان ابواق الطائفيين في المنابر ودعايات المرشحين فيها نوع من الطائفيه وكسب العقول على (اني منك ولاجلك وليس لكل العراقيين ) .اي اني من مذهبك أو من دينك أو من قوميتك لا لغيرك هذه هي اغلب مايريده المرشح من الناخب . بقي القله القليله التي هي تريد التغيير فعلا هم لايشكلون اكثر من 10 % من الشعب والذين يؤمنون بوحدة العراق انا عراقي واعرف مايدور في ذهون العراقييين .

 

الانتخابات قادمه وتبينت نوايا المرشحين فبل فوزهم واستلامهم المناصب من توزيع اكياس البصل والخيار والدجاح ووضع صورهم عليها وتوزيع المبالغ وتبليط الشوارع بالسبيس ليكسبو الناخبين بعطاياهم القذره والشعب الذي صاحب اكبر مورد وليس بحاجه لهذه الصدقات .. ستأتي الاعوام وتنتهي دورة الانتخابات وستأتي انتخابات اخرى وسيبقى الحال كما في السابق لان الوجوه القديمه قد طبعت في امريكيا وايران وبأجود الاحبار ..................................العالميه لايمك ازالتها الا ....

أبچي عليه طين / الصحفي علي علي
حين يتوقف الزمن مستسلما .. وتتقدم عجلة الإرادة الى

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
السبت، 29 شباط 2020

مقالات ذات علاقة

عبد الامير الديراوي - البصرة :مكتب شبكة الإعلام في الدنمارك - شهدت البصرة ليلة أمس الاحد
5342 زيارة 0 تعليقات
12 أيار 2014
مكتب المجلس الاعلى الاسلامي في الدانمارك يقيم احتفالا تابينيا بالذكرى السنوية لرحيل شهيد ا
155 زيارة 0 تعليقات
24 شباط 2015
السويد - سمير مزبانحنان صوت غنائي نسائي عراقي جديدالملحن العراقي الفنان مفيد الناصح وجدت ف
118 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد – شبكة الإعلام في الدانماركاحتفاء بتميزها وتألقها أقام نادي رجال الأعمال وبالتع
2809 زيارة 0 تعليقات
10 كانون2 2017
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركاعلنت وزارة خارجية كوريا الجنوبية تمدي
3050 زيارة 0 تعليقات
22 تشرين2 2013
يقول مفكر أيطالي .. نحن نخدم الدولة لأنها ضرورية, لكننا لا نحب الدولة ولا يمكن أن نحبها ,ل
5604 زيارة 0 تعليقات
23 تشرين2 2013
شهد لبنان ألمنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له موجة من عمليات الاغتيالات والتفجيرا
5298 زيارة 0 تعليقات
01 كانون1 2013
في حديث مباشر لقناة (الفيحاء) الفضائية اليوم، الاثنين، علقت في نشرة الاخبار الرئيسية على خ
4774 زيارة 0 تعليقات
من المقرر أن تُجرى الانتخابات البرلمانية المقبلة يوم 30 نيسان 2014. والانتخابات في الأنظمة
4966 زيارة 0 تعليقات
15 كانون1 2013
تعامل الفرقاء السياسيين و كل من له علاقة بإقرار قانوني الاحوال الشخصية و القضاء الجعفريين
4900 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 30 نيسان 2018
  1275 زيارة

اخر التعليقات

: - علي صفير شوق .. / سمرا ساي
25 شباط 2020
انى يكون الاحتظار جميل... ربما هناك اجابة
: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...

مدونات الكتاب

جمال عبد العظيم
11 تشرين2 2018
شهد الاسبوع الاخير من اكتوبر (تشرين الاولى) الماضى مظاهرة خليجية فى حب اسرائيل . حيث تم اس
جواد العطار
09 أيار 2018
المتتبع لخطب المرجعية الدينية خلال السنوات الماضية يجدها إرشادية توعوية تتلمس مواطن الخلل
حكيمة شكروبة
01 أيلول 2019
الحرب الباردة نفذت فيها مهمات قذرة لاستنزاف قوة المتصارعين  فشهدت اغتيالات منها الرئيس جون
عبد الامير المجر
03 تشرين1 2014
قرأت  مؤخرا، حكاية من التراث الشعبي الهندي، وهي من تلك التي تدعو الى الحكمة والتعفف، وترى
عندما يخطف الحتف عظيما، وأي عظمة شملت مجمل سماته، وعمله كأنسان، ندر للبشرية ان تنسخ اخرمثل
في عراق آلجّهل و المآسي و الظلم و الطبقية و الحزبية و الماسونية و الطائفية و القومجية و ا
حذاري بعد الانتصارمن ضباع الداريأتوكم من كل دارحذاري من طائفي غداريحذاري يا شعبأحمد والكرا
مع سياسات أنظمتنا المتهورة... الى اين نحن سائرين ... والى متى ستبقى شعوب العرب... هالعه خا
منذ سنوات و ساسة العراق  يحاربون من أجل لا شي من الحرب الإيرانية و حرب الكويت و حرب (2003)
سامي جواد كاظم
08 كانون1 2016
التجاذبات بين الاديان والطوائف لازالت محتدمة والحديث عن التقارب امر شكلي لان واقع الحال غي

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال