السويد / سمير ناصر ديبس
شبكة الاعلام في الدنمارك

بغية أكمال العدد المطلوب لتشكيلة المنتخب الأولمبي العراقي تحت سن ( 23 ) عاما ... وبهدف مشاركة هذا المنتخب الواعد في البطولات الأسيوية والدولية المرتقبة لكرة القدم ، وجه المدير الفني عبد الغني شهد الدعوة الى عدد من اللاعبين المغتربين من الشباب المتميزين في الدول العربية والاوروبية مثل المغرب والدنمارك والسويد وبلجيكا للأنضمام الى صفوف المنتخب الأولمبي العراقي ومنهم اللاعبين لؤي العاني ومروان البازي وأيهاب ناصر وأريان ابراهيم وقيس العاني ورياض بولص وأصيل محمد ومهند جعاز، وكذلك وجهت الدعوة الى عدد من اللاعبين المحليين وهم كل من عباس محمد وعلي قاسم وصادق سامي .


دخل هؤلاء اللاعبين معسكرا للتدريب في مدينة انطاليا التركية على مدى عشرة أيام متواصلة ، وخاض فيها مباريتان وديتان مع المنتخب التركي فاز المنتخب الأولمبي العراقي في كلا المبارتين ، فيما دخل المنتخب معسكرا اخرا في اقليم كردستان العراق وبالتحديد في مدينة اربيل عوضا عن المعسكر المقرر في مدينة الدوحة القطرية وخاض العديد من التدريبات لجميع اللاعبين خلال فترة بقاء المنتخب في اربيل ، وبعد الانتهاء من المعسكرات التدريبية وقع اختيار( شهد ) على سبعة ملاعبين فقط ، وهم لؤي العاني وأيهاب ناصر والحارس أريان ابراهيم وأحمد حسن ومروان البازي ورياض بولص وأمير العماري .

( شبكة الاعلام في الدنمارك ) التقت اللاعب المغترب في دولة السويد أيهاب جرير ناصر ( 21 عاما ) والذي تحدث عن موضوع أختياره من ضمن عدد من الشباب العراقيين المغتربين للأنضمام الى صفوف المنتخب الأولمبي العراقي قائلا :

 

أنا سعيد جدا لآختياري ضمن مجموعة من اللاعبين العراقيين المغتربين لمشاركتي مع المنتخب الاولمبي العراقي من اجل أن أمثل بلدي العراق في بقية الدول العربية والعالمية ، حيث كان حلمي الكبير منذ الصغر أن العب مع أحدى المنتخبات العراقية والحمد لله الان تحقق هذا الحلم بمشاركتي الفعلية مع الفريق الأولمبي العراقي وسأكون عند حسن ظن المدرب والمساعدين وجمهوري العزيز الذي يقف معي ويأزرني بأستمرار ، وأشار ناصرالى أن الجميع يشيد بالمهارات العالية التي أمتلكها حينما اخوض المباريات مع الفرق السويدية التي اشارك فيها في دولة السويد وبعون الله سوف أعكس هذه المهارات الفنية والتقنيات العالية واضعها أمام فريقي الجديد الأولمبي العراقي وأبذل قصارى جهودي من أجل النهوض به وتحقيق الفوزالكبير للفريق بالتنسيق والتعاون مع جميع الزملاء اللاعبين الاخرين من أجل رفع أسم العراق عاليا في المحافل العربية والدولية لاسيما في بطولة أسيا المقبلة .

 

واضاف ناصر اود ان اقدم الشكر والامتنان الى كل الذين ساعدوني في انجاز المستمسكات الرسمية في العراق ومنها هوية الاحوال المدنية ( البطاقة الموحدة ) واصدار الجواز العراقي الجديد وكافة المستمسكات الثبوتية التي تجعلتي اشارك ضمن المنتخب ، ومن هؤلاء السيد مدير الجنسية العام اللواء هيثم الغرباوي الذي قدم لي والى عدد من الزملاء التسهيلات اللازمة من اجل اصدارهذه المستمسكات اضافة الى حفاوة الترحيب والاستقبال الكبير والضيافة العراقية المعروفة ، فضلا عن التسهيلات والضيافة التي قدمها لنا الاستاذ سعد مالح عضو اتحاد كرة القدم رئيس لجنة المغتربين في العراق ، ايضا الشكر والامتنان الى السيدين خالد وسلام مساعدي المدرب لمواقفهم الجليلة وتعاونهم المثمر معي ومع عدد من اللاعبين الاخرين ، كما اشكر والدي ووالدتي واقاربي واصدقائي الذين ساعدوني في حل بعض المعضلات ، وتشجيعي المستمر على ابراز طاقاتي الابداعية في جميع المباريات المقبلة .

 

واكد ناصر ان الفريق الاولمبي العراقي سيغادر الى العاصمة القطرية الدوحة في التاسع عشر من شهر كانون الاول الحالي ليدخل معسكرا تدريبيا ويخوض عدد من المباريات الودية مع مجموعة من الفرق هناك ، فضلا عن اللقاء المرتقب في المباراة الودية التي ستقام بين الفريق الاولمبي العراقي والمنتخب والوطني العراقي .