هل اصبح الناس كائنات الزومبي التكنلوجية ؟ / إسراء الدهوي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هل اصبح الناس كائنات الزومبي التكنلوجية ؟ / إسراء الدهوي

نقلا عن صحيفة الاتحاد ، كشفت دراسة حديثة ان الاطفال البريطانيون يقضون ما يقرب من خمس ساعات يومياً أمام الشاشات فيما يشبه «الزومبي» بسبب زيادة استخدام الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.. علماً أن الزومبي أو الكسالى هو الجثة المتحركة التي أثارتها وسائل سحرية مثل السحر، وغالبا ما يطبق هذا المصطلح المجازي لوصف شخص منوم مجرد من الوعي الذاتي.

وأظهرت الدراسة التي أجرتها جامعة أكسفورد أن متوسط وقت الشاشة اليومي قد قفز في جيل الأطفال من أقل من ثلاث ساعات إلى أربع ساعات و45 دقيقة في اليوم.
وطالب الباحثون الآباء والأمهات بضرورة التدخل محذرين إياهم من أضرار قضاء أطفالهم الذين لا تتجاوز أعمارهم ثماني سنوات المزيد من الوقت على الإنترنت خلال اليوم، بما في ذلك أثناء الدراسة في المدرسة، وعند التواصل الاجتماعي، وعند تناول الطعام، بل وفي أوقات اللعب وممارسة الرياضة.


كانت تلك الدراسة كما نلاحظ قد ركزت على الاطفال اما فيما يخص الناضجين فان
التكنولوجيا الحديثة التي باتت جزءاً أساسياً من حياة الفرد فهي تُسير كافة شؤونه وتسهل له الوصول للمعلومات والتواصل مع الآخرين وتلبية الاحتياجات بمختلف أنواعها وأشكالها. ليس هذا فحسب، فالتكنولوجيا أصبحت عامل نجاح لأغلب المؤسسات الناجحة كونها تبسط الإجراءات وتلبي المتغيرات المتسارعة وتدير كافة شؤونها باحترافية وتقدم أفضل الخدمات لعملاء أي مؤسسة كانت. بل يتعدى الأمر لتلعب التكنولوجيا دوراً أساسياً للدول والحكومات ليتصدر بعضها رأس قائمة الدول الذكية. وبالتأكيد كما ان لها محاسنها فأن البعض الاخر يستخدمها بشكل مخطأ او مفرط ، نقلا عن صحيفة الوسط البحرينية التي نشرت مقالا مستوحى من كلام الناس... ذكرت فيه : باتت الهواتف الذكية جزءاً أساسياً من حياتنا اليومية؛ إذ لم يعد بالإمكان التخلي عنها لما لها من أهمية كبرى في التواصل مع الآخرين.


إلا أن الارتباط بالهواتف الذكية وصل إلى مرحلة الإدمان، فالبعض بات يشعر بالقلق والانزعاج الشديدين عند نسيان الهاتف أو الافتراق عنه أو الاضطرار إلى إغلاقه.
وأشارت دراسات إلى أن مدمني الهواتف الذكية يقومون بتفقد هواتفهم أكثر من 300 مرة في اليوم.
ينتقد البعض التعلق بالهواتف الذكية خاصة الذين ينشغلون عن المحيطين بهم في المجالس واللقاءات العائلية. إلا أن البعض يرى أنها ضرورة لا بد منها.
وفي خضم هذا الاختلاف بين مستخدمي الهواتف الذكية والاجهزة اللوحية تبقى طريقة استخدام الفرد لها هي التي تتسيد الموقف ، وكل شخص يستطيع ان يجعل منها اما اداة مهمة يلبي احتاجاته الضرورية منها ويستخدمها في العمل والدراسة والتعلم ، او قد تكون في حياته مجرد ادمان ....

اسراء

ماذا لو قلبنا المعادلة ؟ / اسراء الدهوي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 25 حزيران 2019

مقالات ذات علاقة

26 كانون2 2010
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
7247 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
5433 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2010
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
5455 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2010
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5227 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
5596 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
5540 زيارة 0 تعليقات
02 كانون1 2010
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5407 زيارة 0 تعليقات
06 كانون1 2010
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
5651 زيارة 0 تعليقات
بعد الفشل الكبير الذي مني به المشروع العدواني لتفتيت العراق، وتمزيق وحدة شعبه الوطنية، ذلك
5734 زيارة 0 تعليقات
09 آذار 2011
" فاقد الإرادة هو أشقى البشر "                      أرسطوتتجه وجهة تشاؤمية, على الرغم من ص
5329 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 17 نيسان 2019
  110 زيارة

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

مرعب هذا الزمن ومخيف, فيه الخنجر يُستل من غمد الثقافة, ليطعن فينا العراقة والعراق, مقالات
ريم خليفة
16 كانون2 2017
تعتبر شخصية باراك أوباما ليست مثل كل الشخصيات الرئاسية التي طلت على البيت الأبيض، فهو الرئ
د. هاشم حسن
13 آب 2014
تسابقت حضارة وادي الرافدين مع حضارة وادي النيل من خلال انجازات اعترفت بها البشرية في كل مك
د. كاظم ناصر
08 كانون1 2018
أخفقت الولايات المتحدة بتمرير قرارها الذي يدين حماس ومقاومة الشعب الفلسطيني للاحتلال، وحصل
وجدان عبدالعزيز
08 حزيران 2018
اليومَ نتحدّثُ عن نموذجٍ ثقافيٍّ تَمثّلَ بالشّاعرة آمال عوّاد رضوان، فهي شاعرة مُبدعةٌ احت
إن عمق الانتماء للإسلام هو ما يعطي المجتمع الإسلامي قيمته، ويحفظ عليه تماسكه، ويجعل الفرد
خلفية: يعود تاريخ ختان الإناث في العالم القديم إلي آلآف السنين قبل الميلاد حيث ثبت عدم وجو
تشهد الساحة الفلسطينية اليوم أعمق انقساماتها السياسية، وتعيش أخطر مراحلها الوطنية، وتواجه
لسنا بحاجة إلى سماع أي تصريح رسمي حتى نتعرف على حيثيات التفجير المروع، الذي أزهق أرواح الع
امجد الشهيب
30 تشرين2 2016
فقد العالم قبل يومين احد اعظم رجال القرن الحالي والماضي والذي كان له البصمة الرائعة في تغي

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق