أوراق من الماضي / محمد صالح الجبوري‏ - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 235 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

أوراق من الماضي / محمد صالح الجبوري‏

الماضي يثير ألجروح و ألمواجع والذكريات، الماضي الذي نحبه، يكرهه غيرنا، نحبه لأنه يحمل ذكرياتنا الجميلة، الزمان ألذي عشناها هو أيام شبابنا، التي مرت بسرعة، تلك الأيام ألحلوة، مرابع الطفولة، وهذه مدارسنا التي بقيت، ولم تتغير سوى الاسماء، وبقيت الاطلال، رغم مرور السنون، نحن نتغنى بالاطلال وألديار والذكريات عندما نمر بها،هؤلاء أصدقاء الطفولة والمدرسة و العسكرية ، نختلف مع الآخرين الذين يتهمونا بتمجيد الماضي لأننا عشنا أيامأ تختلف عن أيامهم، نحن الذين نحب الوطن، وقول الشاعر
يذكرني بمصطلحات الماضي التي اندثرت
أَمُرُّ عَلى الدِيارِ دِيارِ لَيلى
أُقَبِّلَ ذا الجِدارَ وَذا الجِدارا
وَما حُبُّ الدِيارِ شَغَفنَ قَلبي
وَلَكِن حُبُّ مَن سَكَنَ الدِيارا
بظهور  وسائل التواصل الإجتماعي، الانترنت ومشتقاته، من الفيس بوك حتي لعبة (البوبجي) الاكثر انتشاراً في عالم اليوم،أنا لا أعترض على وسائل التواصل الإجتماعي التي قدمت لنا خدمة كبيرة في هذا العالم الواسع الرحب، الإنترنت نعمة ونقمة، فيه فؤائد ومضار، الإنترنت دخل في مختلف مجالات الحياة، فأصبحت الحياة الألكترونية، (الاقتصادية والعلمية والادبية والفنية) ، وكانت الاستفادة من الانترنت كبيرة، سوء الإستخدام يؤدي الى نتائج سلبية، تؤثر على الفرد والمجتمع، الإنترنت من التقنيات التي غزت العالم، له محبيه ومعارضيه، ولكل واحد منهم وجهة نظره، وبين الماضي والحاضر محبة وارتباط،  ومن يقرأ التاريخ يجد العلاقة بينهما، ويجد تفاصيل واسعة في الموضوع،
وشاعر آخر يقول :_
لِخَولَةَ أَطلالٌ بِبُرقَةِ ثَهمَدِ
تَلوحُ كَباقي الوَشمِ في ظاهِرِ اليَدِ
محبة الماضي لا تعني التخلف أو محاربة التقدم، بل هي محبة التراث والاطلال والديار..... تحياتي لكم.
محمد صالح ياسين الجبوري
كاتب وصحفي

الفاسدون يتظاهرون لتطبيق العدالة .. بينهم! / واثق
هل يتعكز العالم ...على ساق الكابوي ؟؟ / محمد علي م

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 24 أيار 2019

مقالات ذات علاقة

تزمَّلَ رأسي ترواده النبوةملأ الخوفُ زوايا المكان فيا أيها الْمُزَّمِّل ايها العقل المقدس 
11 زيارة 0 تعليقات
ربما هي زيارة قاتلهسيدي الماء لماذافأنت تجعل (كل شيء حي)لكنك معي كنت مميتاقاتلاتقتلني عندم
13 زيارة 0 تعليقات
تملكني الفزع وأنا أشاهد ألسنة لهيب النار والدخان يتصاعد بشكل مرعب ومخيف في الكاتدرائية وسط
14 زيارة 0 تعليقات
لم يتوانى أبدا عن قضم أظافره أو لِنَقُل بقايا شحفورات لحمية... لقد قُلعت في تلك الأقبية ال
18 زيارة 0 تعليقات
23 أيار 2019
أما رأيتَ القلبَعلى وسادةِ النسيانِ يغفولا يرى غيرَ البهاءِ والجمالِحين يصحووعرائسَ الجانِ
18 زيارة 0 تعليقات
23 أيار 2019
نثر صباح الهاشمي العراقانت وحدك عالمياللامتناهيبين عينيك اجد غربتيوفي احضانك انزعهاتتيه اح
20 زيارة 0 تعليقات
10 أيار 2019
انتقلت ظاهرة ” الانتحار” التي اتسعت مساحتها في المجتمع ، الى الصحافة في العراق ، فها هي مج
21 زيارة 0 تعليقات
29 نيسان 2019
أشهرت الجامعة الأردنيّة "أدركها النّسيان" والمجموعة القصصيّة "أكاذيب النّساء" للأديبة د.سن
22 زيارة 0 تعليقات
من حيٍ شعبيٍ فقير بأطراف مدينة مُلِئت بؤساً وفقراً وظلماً وسكان، خرج مدير مدرسة من بيته ال
22 زيارة 0 تعليقات
في غلس الليل ..جلست اسامر وحدتي باخيلة الأسحار ..استنير بمسراج وهاج  حتى يتكور الليل بالنه
23 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

ميس القناوي
1 مشاركة
داليا أياد
1 مشاركة
د. نهى بلال
1 مشاركة
جيهان رافع
1 مشاركة
عائشة الرشيد
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
و يا حبذا لو يتمّ حذفها - حذف الكلمات التأبينية (المعنية) من قبل المشر...
: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
شكرا لجميع القراء .. و أحبّ أن أذكركم بأن الأبيات الأخيرة التي وردت ف...
: - tayfor1975 في إِستذكار مُحَقِقْ ( طَبَقات الصُوفية ) / طه جزاع
14 أيار 2019
جزاكم الله خيرًا على إحياء اسم هذا العَلَم الكبير من أعلام التحقيق وال...
شبكة الاعلام في الدانمارك وفد شبكة الاعلام في الدنمارك .. يلتقي امل مسعود نائب مدير اذاعة مصر العربية .. وشخصيات اخرى
08 نيسان 2019
زيارة وفد شبكة الاعلام في الدنمارك المتمثلة بالزميلين المبدعين اسعد كا...
شبكة الاعلام في الدانمارك وسـقط الضميــر(( مسرحية من فصل واحد )) / حامد حمودي عباس
10 آذار 2019
الاعزاء في شبكة الاعلام في الدنمارك مع فائق الاحترام تحية طيبة كان بو...

مدونات الكتاب

علي بدوان
25 تشرين2 2015
من الواضح بأن القيادة الروسية تعاني الآن من ارتباكات كبيرة بشأن موقفها الحقيقي المتعلق بال
خلود الحسناوي
14 أيار 2019
 المنضدة------كعادتها ترتاد تلك المنضدة..تنتظر البعيد ..اعلمي انهلن يأتي ..استمتعي بفنحان
من انتهك السيادة العراقية حقاً …ترامب ام عناصر احزاب السلطة ؟لا شك ان العمل الطائش المنافي
د. اسعد الامارة
06 نيسان 2017
الآثار النفسية التي خلفها الإرهاب علي نفسية العراقي ودور الدولة في وقاية الذات من هذه ِ ال
حامد شهاب
02 تموز 2018
الدكتور اللواء سعد معن.. خبراته المهنية والإعلامية تؤهله لمناصب رفيعة في الأجهزة ألامنيةمن
هناء الداغستاني
25 كانون1 2014
لا اعرف ماذا اقول او اكتب عن شباب تاه في خضم صراعات ثقافية واجتماعية ادخلته في دوامة زائفة
شهاب آل جنيح
16 كانون1 2016
ليت حروب العراق وقتاله، كرواية من الروايات العالمية، التي مهما طال أمد حربها أو تناحرها؛ ف
عبد الحمزة سلمان
25 تشرين2 2017
تهاوت بنا الآمال من حيث لا نحتسب, وهي تتكئ على عكازها البالي لتهاجر الأحلام معها هل هو حك
رحلت الفنانة فاتن حمامه(83) سنة.ولا يعنينا هنا ما قدمته للشاشة العربية ،ولا ما حصلت عليه م
د.حسن الخزرجي
29 تشرين1 2016
ﻻ اعرف لماذا يذكرني التصويت على قرار مجلس النواب العراقي بمنع المشروبات الروحية ، بالفيلسو

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق