ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي

أعلن أبرز (دعاة اليوم) بعد يأسه؛ بأنهُ لن يفوز برئاسة الحكومة ثانية بعد ما جَهَدَ نفسه عليها لعام كامل بحسب قول أمّه التي عبّرت عن إحساسها عبر الهاتف لأبنها حيدر العبادي ألذي وافق على رأيها!
تصوّر .. إلى أي مدىً وصلت المهزلة و الأنحطاط الفكريّ و الثقافي و السياسيّ وفوقها الدّينيّ لدى هؤلاء و العراقيين عموماً؟
لئن يختم "داعية" من دعاة اليوم حياته السياسيّة بهذا الشكل كرئيس وزراء و دكتور و متخصص وكان سنوات في الحكم و خمسين مستشار و لجان سياسية وإعلامية ووزارات و مئات المليارات وو كل هذا ولا يعلم بأنّ السياسة المبنية على النذالة والفساد والظلم والطبقية حين تُسقّط أحداً لا يُمكن له أن يفوز و يعود ثانيةً لها مهما كان وحاول و نافق و تجسس على وطنه.
تلك هي مبادئ ألسياسة التي هندسها الأستكبار وسار على نهجهم (دعاة اليوم) بكل غباء و جهل .. خصوصاً لو كان ذلك السياسيّ يتوزّر الدِّين و رسالة الشهداء زوراً و بهتاناً كدعاة اليوم لبناء قصوره و تقاعده و كما شهدناهم بلا حياء ولا أخلاق ولا أدب حتى إنفصل الناس عنهم!
هل وصل حال حزب الدّعوة التي ماتت بسبب هؤلاء الأميين فكريّاً وعقائدياً إلى الحدّ الذي يأتي أشخاص كالعبادي و العسكري و العبسي والجعفري والعلقي والحضرمي والبندري والشبّري والركبي وأمثالهم من الأميين دينياً وفكرياً ويدّعون إنتمائهم وقيادتهم لها؟
فكيف يمكن لمن تطبع ظاهره بدين تقليدي و باطنه بكل أنواع الشهوات والمادة بسبب دين تقليدي تربوا عليه لقيادة بلد كآلعراق وبمكونات مختلفة و معقدة و متداخلة!؟
إلى جانب أنهم تربوا على يد مراجع تقليديين رغم إنهم كانوا يدّعون في الأعلام تقليدهم للصدر, بينما لم أشهد واحدا منهم ممن يقلده(رض) .. وهكذا كان حال كل من تصدى معهم بآلنفاق وآلكذب لقيادة الدّعوة والدّولة وهم لا يعرفون حتى تعريف الدولة و السياسة سوى كونها لبناء القصور لأنفسهم و أبنائهم في لندن و أوربا و أمريكا ودول الجوار التي لجؤوا إليها بعد ما كانوا مُتعرّبين أصلاُ على حساب هدم الوطن وسرقة الفقراء و بيع القيم وكأن شيئا لم يكن!؟
أ لا لعنة الله على دينكم إلى يوم الدِّين .. يا من يُشرّفكم صلاة الشمر و صدام و الحجاج, لأنكم ذبحتم الصّدر وآلأسلام مرات و مرات بينما هم - صدام - ذبحه مرّة واحدة!
و فوق هذا تستكبرون وتختالون أمام الله و الدعاة المخلصين .. [إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُم مَّا لَيْسَ لَكُم بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمٌ] - ألنور/15.
و تأسيساً لهذه المعطيات الواضحة التي أعلنّاها؛ فأن أهداف تحرير أو إحتلال العراق, قد تمّ بآلكامل و تحققت الأهداف العليا من وراء ذلك وهي(معروفة), و ما الأخبار اليومية العاجلة والعسكرية والمدنية والصاروخية؛ إلا لتصريف الناس عن حقيقة تلك الأهداف العليا.
ملاحظة: (دعاة اليوم)؛ هُم كلّ من تصدى للحزب أو إدعى بأنتمائه له ثمّ تحاصص في السلطة لأجل الرّواتب والبيوت والصفات والتقاعد وهو لا يعرف حتى تعريف الأسلام من أمثال من ذكرنا, ثمّ إستقرّ لدى أوليائه في أوربا و أمريكا وإستراليا و غيرها.
ألفيلسوف الكونيّ

تزوير التأريخ؛ قد يغيير العالم؟ / عزيز حميد الخزرج
همسة كونيّة مع بدء شهر رمضان / عزيز حميد الخزرجي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 21 تشرين1 2019

مقالات ذات علاقة

فى كثير من الفرق والتيارات متطرفون قد يكونون قلة لكن صوتهم يكون مسموعا وعاليا لأن أثره كبي
5769 زيارة 0 تعليقات
18 حزيران 2011
الانترنيت هذه الشبكة الالكترونية التي تعتبر المائز الحقيقي بين عصر التطور وعصر ما قبل التط
4736 زيارة 0 تعليقات
19 حزيران 2011
جلس أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في المسجد الجامع بالكوفة مقر الخلافة بالعراق في أفقر بيت
6105 زيارة 0 تعليقات
أن الفهم الصحيح للأسلام هو الفهم الواقعي العقلاني,المرتبط بالرأي الرشيد والحكمةالسديدة الم
6206 زيارة 0 تعليقات
بســـــــــم الله الرحمـن الرحـــيمالسـلام عليــكم ورحــمة الله وبــركاته.وبعد:أنتم سفراء
5814 زيارة 0 تعليقات
قبل 1400عام ضحى الامام الحسين عليه السلام بنفسه وبأخوته وبأهله واولاده واصحابه في معركة ال
6275 زيارة 0 تعليقات
في المدرسة علمونا بأن الذي لا يصلي جماعة في المسجد فهو: منافق! أبي كان واحدا منهم..وبأن شا
6014 زيارة 0 تعليقات
14 آذار 2013
لقد ابتلي الاسلام بالمنافقين منذ ان انطلقت البعثة وكان رسول الله كثيرا ما يشكو ويتالم منهم
4884 زيارة 0 تعليقات
01 حزيران 2013
اليوم هو عيد ... عيد نوروز الشعوب المتطلعة الى الحرية الشعوب الشريفة الابية المتعطشة لنشر
5092 زيارة 0 تعليقات
04 حزيران 2013
تعد حياة الائمة من اهل البيت الكرام (ع ) مواضع اشراق وتنوير  في تاريخ الاسلام والمسلمين ول
5223 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 15 أيار 2019
  307 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

نزار حيدر
11 تشرين2 2016
في حوار على الهواء مباشرة مع قناة (العالم) الفضائية اليوم، حول اتفاق جنيف الذي وقعه المجتم
احمد نعيم الطائي
23 كانون1 2013
بمناسبة عاشوراء وذكرى أربعينية الأمام الحسين عليه السلام من كل سنة تُقيم بعض الجاليات المس
يتفق الطرفان العراقي والأمريكي على إنهاء اتفاقية الانسحاب.. وهذا موقف صحيح لا لرفض الطرفين
فلاح المشعل
04 شباط 2015
مشهد حرق الطيار الإردني معاذ الكساسبة وتجليات الإجرام والبشاعة والمبالغة بالقسوة والإرهاب
زيد الحلي
26 تشرين2 2016
ربما ان العراق سيدخل موسوعة ، اغرب قصص الطب والعلاج في العالم ، بعد اصرار اهم مستشفياته ال
مريام الحجاب
31 أيار 2017
أعلنت 26 مايو قوات سوريا الديمقراطية المؤلفة من الفصائل الكردية والعربية تدعمها الولايات ا
ديكتاتورية الثوار : إن الثورة تمرّد بشرى غوغائى على الرؤساء والملوك ,تمرّد البروليتاريا ع
حيدر الصراف
31 كانون1 2018
كان شعار استعادة السيادة الكاملة تغطية للضغوط الأيرانية المطالبة برحيل القوات الأمريكية من
منذ قبول رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتانياهو" بالمقترحات المصرية بشأن التوقيع على ات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال