عشق الحضارة السومرية تتجلى في لوحات الفنان مطيع الجميلي على ارض وادي النيل - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

عشق الحضارة السومرية تتجلى في لوحات الفنان مطيع الجميلي على ارض وادي النيل

تقرير / إنعام العطيوي
لتلاقح الأذواق الفنية للفن التشكيلي بين وادي النيل ووادي الرافدين قدم الفنان العراقي مطيع الجميلي شغفه بالتاريخ العراقي والهوية العربية ليمزج بين الفن التشكيلي وعشق القصائد الشعرية لعمالقة الشعر العربي منفذة بطراز الخط السومري لينتج عنها أعمال فنية حملت تاريخ العراق لتفترش بساط الريح في محطات مختلفة من دول العالم وهذه المرة تكون بلاد وادي النيل محطة معرضه الشخصي السادس عشر على قاعة دار الأوبرا في مصر للفترة من 15-21 مايو 2019
وبحضور السفير العراقي في مصر والسفراء من الجامعة العربية افتتح المعرض الذي قدم أكثر من 30 عمل فني ومن ضمنها أعمال بعنوان "كتابات على جدار  القاهرة"
استخدم الجميلي فيها الخط العربي لتنفيذه على شكل خط سومري جذب انتباه الجمهور المصري كانت بمثابة أعمال جديدة للشعب المصري جسد فيها اللقى الأثرية للحضارة السومرية أمام المتذوق في ارض وادي النيل نفذ فيها الطلاسم والكتابات المسمارية.
على صعيد متصل قدم الفنان في معرضه خمس كتب فنية تحت عنوان "كتاب الفن" حمل داخله أكثر من 50 عمل فني يستطيع من خلاله المتذوق التصفح للكتاب والاطلاع على الأعمال الفنية، ليكون الكتاب على شكل اجندة يسهل حملها ويستطيع الفنان من خلالها حمل أعماله الفنية وإقامة معرض كامل باستخدام كتاب واحد.
وجاءت الكتب الفنية بقياسات مختلفة كان اكبر حجم فيها بقياس  40 & 50 وباقي القياسات على 20 مربع
حضر الافتتاح أساتذة من كلية الفنون الجميلة وجمعية التشكيليين المصريين ونقابة الفنانين العراقيين في مصر وجمهور كبير من المتذوقين العراقيين والمصريين
من الجدير بالذكر إن الفنان مطيع الجميلي من مواليد 1957 وله مقتنيات في 18 دولة عربية وأجنبية وقدم معارض فنية في عدة دول عربية كانت منها أبرزها على جدران دمشق وتونس والمغرب وبغداد واختار فيها تنفيذ قصائد لكبار الشعراء أمثال احمد شوقي والسياب والجواهري كما تم اقتناء قسم من أعمال هذا المعرض في متحف دار الأوبرا والجامعة العربية والسفارة العراقية في مصر.

الصحافة العراقية ايام زمان / محسن حسين
عادل عبدالمهدي ينصف اتحاد الحقوقيين العراقيبن / اد

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 21 تشرين1 2019

مقالات ذات علاقة

22 آذار 2017
شبكة الاعلام في الدنمارك كوبنهاكن / رعد اليوسف شهد مساء الثلاثاء (21 آذار) تنظيم اُمسية
4015 زيارة 0 تعليقات
17 نيسان 2017
للعام العشرين علي التوالي أقيم الحفل الختامي لتوزيع جوائز " مسابقة عمر الفاروق للقصة القص
3488 زيارة 0 تعليقات
حاضرت الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان في الورشة الإبداعيّة "حول فن كتابة المقالة وشروطها"
3524 زيارة 0 تعليقات
01 تموز 2017
ضمن مشروع "شباب بلاد ما بين النهرين من أجل الحكم الديمقراطي والتماسك الاجتماعي والمصالحة"*
2744 زيارة 0 تعليقات
تنظم جمعية همسة سماء الثقافة بالتعاون مع شبكة الاعلام في الدنمارك المهرجان الثقافي الدولي
2786 زيارة 1 تعليقات
رنا العجيلي : شبكة الاعلام - وسط اجواء ديمقراطية يسودها الفرح والامل تجمع نهضة جيل يعلن مؤ
3043 زيارة 0 تعليقات
10 تموز 2017
صدحت قاعة(شيركو بيكه س) في دار الثقافة والنشر الكوردية يوم 2017/7/10 بالاغاني والدبكات وال
2547 زيارة 0 تعليقات
18 تموز 2017
تغطية وتصوير / إنعام العطيوي شبكة الإعلام في الدانمارك / مكتب بغداد : عقدة رابطة المرأة في
2387 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / خاص متابعة لمستلزمات إنجاح المهرجان الثقافي الدولي الثالث في كوبنهاكن ، خلا
2484 زيارة 0 تعليقات
27 تموز 2017
بهدف إعادة بناء الثقة والعيش المشترك في محافظة نينوى، اختتمت مؤسسة مسارات للتنمية الإعلامي
2339 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 02 تموز 2019
  181 زيارة

اخر التعليقات

: - حسين يعقوب الحمداني افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
16 تشرين1 2019
تحية طيبة لدينا أستشارتين قانونية لو سمحتم فهل لنا بالعنوان المتوفر لد...
: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...

مدونات الكتاب

رباح ال جعفر
08 آذار 2014
أشعر بارتياح عندما أسمع موظفاً في الدولة ينتصر لوجدان وطن، ومستقبل جيل. علامات الانتصار في
موسى صاحب
31 آذار 2017
في بداية ثمانينات  القرن الماضي اندلعت في المنطقة حرب ضروس بين دولتين جارتين تعتبران
أخطاء السياسيين كثيرة وهذه الأخطاء  لا تعيد للوطن الأمان والسلام ولعل  الانفراد بالسلطة وع
القاضي منير حداد
11 كانون2 2017
بمناسبة ذكرى إعدام الطاغية المقبور صدام حسين.. يوم 30 كانون الاول 2006؛ إلتقت قناة "روسيا
قال حكيم الازمان، إبن أبي طالب ع : من بالغ في الخصومة أًثم، ومن قصر فيها ظُلم، ولا يستطيع
عباس البخاتي
27 أيلول 2019
تشهد الساحة السياسية حراكا غير معلن لترتيب الأوراق، استعدادا للاستحقاق الإنتخابي المقبل وا
ألعَدلُ أساسُ آلأمن و آلإستقرار لنيل ألسّعادة قلت قبل أعوام في سلسلة (الهمسات الكونيّة ) ا
كان العرب قبل البعثة النبوية المطهرة يعبدون الأوثان والحجارة مما تنحت أيدهم من أصنام وصلبا
الدكتور حسن مرهج
25 تشرين2 2018
كثيرة هي المتغيرات التي افرزتها الحرب المفروضة على سوريا، فمن كان بالأمس القريب حليفا، بات
ما يتسرب من اخبار التشكيل الحكومي لا يشفي الغليل ولا يسر البال بل يبعث على الغثيان المبكر،

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال