بعيدا عن الحدود / وداد فرحان - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( عدد الكلمات 225 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

بعيدا عن الحدود / وداد فرحان

 تقول البروفيسورة عبير السعدون: "انا فخورة اليوم لتميزي محليا، وعلى مستوى كل استراليـا" والدكتورة السعدون أستاذة بجامعة جارلس ستارت في أستراليا، في البحوث الطبية، حصلت على 18 جائزة خلال فترة قصيرة من عمرها في أستراليا. إنه الإبداع الذي ينتج من عقول ما قبل التاريخ. إن العقول السومرية منتجة من خلال تنظيم الأفكار وانتاجها في هيكلية جديدة، انطلاقا من عناصرها الموجودة، فتنتزع ومضات الطاقة الفطرية، لتقولبها في انفراد المنجز الذي استحقت عليه جوائز الإبداع المتتالية. ورغم أن دراسات الدكتورة السعدون العالية قد حققتها في أستراليا، إلا أن للجامعة التكنلوجية في بغداد الأثر الأكبر في تأسيس ومضات الانطلاق نحو عالم البحث المتسعة أراضيه. لكنه العقل المبدع قبل كل شيء، والحالة المنيرة في إيجاد التفرد بالإضافات الحقيقية للعلم كنتاج إنساني، ذي فائدة ظاهرة ومتميزة على أرض الواقع. وعندما نبحث في منابر الاغتراب الإبداعية، نجد عقول ما قبل التاريخ تتسيد منصاتها، بقدرتها على الانشقاق عن الفكر المستتب، لتخرج للعالم بمنجزاتها المضيئة. ليست الدكتورة السعدون لوحدها فخورة بمنجزاتها وما حققته على المستوى العلمي، بل كل امرأة- والعراقية على وجه الخصوص- تشعر بالعز والفخر والزهو والانتصار على صدأ التخلف، عندما يزداد بريق الإبداع وتثمر العقول جواهر التقدم في كل المناحي، وخاصة العلمية منها. يخال لي أن دجلة والفرات يتراقصان لحالات إبداع العراقيين في المهجر، بل أرى بزوغ الشمس يبدأ من أعماق شط العرب ليجمل وجوه النخيل بحمرته الذهبية. السعدون، كانت ومازالت وطنا يستنشق حرية إبداعه بعيدا عن الحدود، والسيطرات الوهمية والكواتم.

استقالة العلوان / هاشم حسن
طريدُ الّليلِ... "البحر البسيط" / ابراهيم امين مؤم

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 15 تشرين1 2019

مقالات ذات علاقة

13 تشرين1 2019
  لم أكنْ لأسقطَ،ألا أني علمتُسأزهرُأنظريدخلون إلى حتفهم صاغرينكعلم اليقين!بلا رئة أو هواء
57 زيارة 0 تعليقات
إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراقآني أخصكم بالمحبه وبالسلامآخ يالصوت ألشَجي والبَعيد والحزي
39 زيارة 0 تعليقات
12 تشرين1 2019
شغلت رواية " الساخر العظيم " للروائي والكاتب والإعلامي القدير الاستاذ أمجد توفيق ، اهتمام
50 زيارة 0 تعليقات
لسنين طويلة مضت لم يتجرأ احد النقاد سواء ممن يهتمون بنقد الشعر الفصيح او الشعر الشعبي لتنا
38 زيارة 0 تعليقات
10 تشرين1 2019
زاخو جئتك والشوق يباهي الأشواقجئتك لتسمعي صوتي بين العشاقفإذا بصوت أسمعه كصدى الأعماقتساءل
48 زيارة 0 تعليقات
انهضوا أهل السباتانتفضوا حول الكهوفوالبسوا ثوب الحدادلا لشيء انه امر بسيطفي أناس سرقوا كل
50 زيارة 0 تعليقات
لا اُحرِّكُ احرُفيضَمّاً , جَرّاً , او نصبالا اضعُ على رأسِهاقُبَّعةً ولا علامةَ الشَدّةْ
50 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2019
حدثتني الشمسأن دجلة والفرات قد نطقاتفرعت أسود منه كاسرة أكف الضيممن هذي الجميلة العفية رغم
57 زيارة 0 تعليقات
04 تشرين1 2019
 جُرحُكَ جُرحي وألَمُكَ ألَميفمتى تُشفى من الكَلْمِسنينُكَ عِجافٌ مُذ عرفتُكَملأى بالموتِ
68 زيارة 0 تعليقات
04 تشرين1 2019
ومسافات  تتلاشى بيْنهما.. وتراهما واحداً.... وتنعدمُ فراغات اللامعنى بمسارات دروبهما.. حتى
73 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

صابر عارف
1 مشاركة
رشا الشاوي
1 مشاركة
د. منير موسى
1 مشاركة
عباس بوصفوان
1 مشاركة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 19 أيلول 2019
  120 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN سأرحل / غازي عماش
13 تشرين1 2019
مبدع دايمآ
: - علي العراقي 1الليزيانثس في غابة / اسراء الدهوي
18 أيلول 2019
مقال رائع ومهم يحاكي واقعا ..
: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...

مدونات الكتاب

محمد حسب
24 كانون2 2018
في سوق الفضائح, تُباع الاسرار على "قفة من يشيل" كما يقول اخواننا المصريون, اما بخصوص فضائح
كاوة عيدو الختاري- لبنان مرفا جونيهاثناء جولتنا الى لبنان والى الاماكن السياحية والاثرية (
((وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُولَٰئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ ۖ وَالشُّهَدَاءُ
ختام حمودة
08 حزيران 2017
سَرَحْتُ فيكَ وَراحَ الحُبُّ يسْرَحُ بي وَما احْتَرَزْتُ فنالَ الشَّوْقُ مِنْ جَلَدي ** وأ
علي فاهم
04 حزيران 2017
تتسابق بعض الاحزاب و الكتل السياسية في تصريحات و مؤتمرات و لقاءات اعلامية لتبرز نفسها بأنه
 وردَ إلى موقعنا على الإنترنت ،سؤال من الأستاذ - محمد رسلان طالباً الرأى والفتوى فى م
زيد الحلي
25 كانون2 2017
مبادرة جديدة على طريق التوعية المجتمعية ، تقوم بها رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ممثلة ب
ريم أبو الفضل
11 كانون1 2014
كان رمسيس الثاني أول الفراعنة الذين ادّعوا الإلوهية مع آلهة الفراعنة رع وآمونلم تنتشر عباد
آخر صورة إلتقطتها لبستان (فرج بك) بآلقرب من مقام عبد الله الصالح في زيارتي الأخيرة أنذاك ل
فؤاد يوسف قزانجي
16 تشرين2 2016
دخلت المسيحية الى الجزيرة العربية، قبل الاسلام بفترة طويلة كما يذكر المؤرخ المتميز جواد عل

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال