الخرق بالمعاصي والترقيع بالاستغفار / علي علي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

الخرق بالمعاصي والترقيع بالاستغفار / علي علي

تعود العراقيون على سماع نشرات الأخبار بوتيرة تكاد تتكرر بين حين وحين، إذ ماعاد يفاجئهم سماع خبر إلقاء القبض على عصابة تقوم بخطف النساء او الاطفال، وأخرى بسرقة المحال والبيوت، وثالثة بالمتاجرة بالمخدرات، ورابعة ببيع الأعضاء البشرية، وخامسة بالتزوير والاحتيال، حتى غدت المواد القانونية المنصوص عليها في قانون العقوبات الجزائية، معلومة ومفهومة بتفاصيلها وأرقامها لدى المواطنين من عامة الناس. إذ هم يطلقون الرقم 56 على من يرون فيه سمة التحايل وابتداع الـ (كلاوات) إشارة منهم الى المادة/ 56 من قانون العقوبات الجزائية فيما يخص جريمة النصب والاحتيال.
  أما المادة 4/ إرهاب فهي الأقرب إلى ألسنتهم، ذلك أن الإرهاب هو الأقرب إلى حياتهم ويتعايشون معه من صباحات أيامهم إلى مساءاتها. ويسري هذا الحكم على باقي الجرائم والجنح والجنايات، وبإمكاننا القول والحكم على العراقيين بأنهم صاروا يستقرئون الأحداث قبل وقوعها، او هم يعيشون الحدث من آخر نتائجه، لما لهم من خبرة وحنكة تولدت لقربهم من أحداث البلد.
 كذلك تعودوا على سماع عبارات مثل؛ تجاوز على الدستور.. خروقات قانونية.. خروج عن الاتفاق.. وغيرها، وماعاد العراقيون يستغربون سماعها عقب كل تصريح او قرار يصدر من سياسي او مسؤول رفيع، إذ سرعان ما ينهال عليه الآخرون من رفاق دربه بالاتهامات بمجرد تلويحه بنية الإفصاح عن رأي في قانون، او وجهة نظر في قرار، وقطعا لايفوتهم التعقيد من الأمر في استحالة تصحيح مسار او إصلاح خطأ يقع به أحدهم.
  يذكرني هذا الحال بأعرابي سئل يوما: كيف أنت في دينك؟ أجاب: أخرقه بالمعاصي وأرقعه بالاستغفار، مع فارق أن ساستنا (مايرگعون الفتگ) الذي يتسببون به.
   وهذا ديدن ساستنا ورؤساء الكتل وزعماء الأحزاب، في مسيرة المليون ميل في العملية السياسية، والتي لاندري متى تبدأ الخطوة الأولى منها بالاتجاه الصحيح فيها، إذ ان ستة عشر عاما لم تكفِ لتصويب الخطى وتوحيد الرؤى، حيث بات مانراه من تقدم في المسيرة بضع خطوات إلى الأمام، يعقبه تقهقر سريع أضعافا مضاعفة إلى الخلف. كما بلغ ما يتفتق من رحم ساستنا من خروقات بحق الوطنية والمهنية فضلا عن الإنسانية والأخلاقية، حدا يصعب معه التصحيح والتصليح، فالحلول بالمقابل خجولة لاتكاد تصيب من عين النجاح ومرمى الفلاح إلا بقدر مايصيب الأعمى مرماه. ولعلي أصيب إن شبهت حال ساستنا في المشاكل وحلولها بمثلنا الدارج: (الشگ چبير والرگعة صغيرة) والأمثلة في هذا كثيرة لايحتويها عمود او صفحة او حتى عدد من صحفنا.
  ويبدو ان مثلنا القائل؛ (الإيده بالثلج مو مثل الإيده بالنار) ينطبق تماما على مايحدث في الهوة الكبيرة التي تفصل بين قبب مجالس البلد الثلاث، وبين المواطن المسكين، فكأن تصريحاتهم يأتون بها وفق مقولة؛ (أنا أصرح إذن، أنا موجود) فراحوا يتلون علينا التصريحات تلو التصريحات، بطريقة أنشودة حفظوها بطريقة (يابط يابط) أو (أنا جندي عربي) وبات المواطن يستمع إليها (من لاچاره) واضعا يد الانتظار على خد الصبر وهو يصيح:
لأقعدن على الطريق وأشتكي      
            وأقول مظلوم وأنت ظلمتني
 بعد أن أيقنوا أن مايعقب التصريحات هواء في شبك.

بين رياء وتصنع.. زيف / علي علي
ياساسة إنكم موظفون / علي علي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

06 تموز 2018
يُدلّس بعض من لا فقه له بالمعرفة، كلاماً عن الشيح محيي الدين بن عربي حول ذلك الرجل الرجبي
613 زيارة 0 تعليقات
24 آذار 2014
لقد كان قيام فاطمة الزهراء عليها السلام بوجه الانحراف الذي وقع بعد وفاة النبي صلى الله علي
4641 زيارة 0 تعليقات
11 حزيران 2019
مقدمة: من تمام الإنصاف وكماله أن يتحدّث المرء عن الشخصية من خلال وإيجابياتها وسلبياتها وال
202 زيارة 0 تعليقات
14 كانون2 2019
أقرأ وأسمع باستمرار أنّ سيّدنا رسول الله صلى الله عليه وسلّم، رفض الصلاة على من مات على عا
355 زيارة 0 تعليقات
25 حزيران 2013
الافكار تتضارب والافضل يبقى مهما استخدم مخالفوه من اساليب للرد شرعية وغير شرعية ودائما الف
4590 زيارة 0 تعليقات
19 تشرين1 2018
لولا السيدة زينب بنت الأمام علي، لما كان للشيعة الأماميّة وجود، فهي من أنقذت سلالة الحسين
567 زيارة 0 تعليقات
الإمام الصادق،(ع) أراد الخروج معه من المدينة إلى الكوفة، وقال له: « أنا معك يا عم» . فقال
263 زيارة 0 تعليقات
يُعتبر (ديفيد هيوم) و (رينيه ديكارت) و (إيمانوئيل كانت) أعمدة ألنّهضة الغربيّة ألحديثة ألت
852 زيارة 0 تعليقات
28 حزيران 2018
توطئة/وهذا مظفر النواب وهو يقول : أنا لستُ خجولاً حين أصارحكم بحقيقتكم ، ولا أظلم العظماء
696 زيارة 0 تعليقات
اسلم أبو سفيان وقَبِل النبي اسلامه على الرغم من ان في نفسه شيء من نبوّة محمد ..واسلمت هند
4572 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 01 تشرين1 2019
  80 زيارة

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

عبد الجبار نوري
22 حزيران 2014
العرض / داء العظمة مصطلح تأريخي يعني جنون العظمة أو وسواس العظمة ، لوصف حالة من وهم الأعتق
رائد الهاشمي
03 حزيران 2019
  سفير النوايا الحسنةالوصول الى تحقيق السلام في العالم هدف سامي ونبيل يتبناه جميع الذين نذ
هناء الداغستاني
09 كانون2 2015
اصبح الفيس بوك جزءا مهما في حياتنا لما فيه من فوائد كثيرة في التبادل المعلوماتي والمعرفي و
ادريس الحمداني
13 نيسان 2019
تعد مادة المنهجية القانونية مادة حديثة حتى على مستوى الجامعات العالمية لذلك عمدت كليات الح
حسين عمران
20 نيسان 2016
ما الذي يريده النواب المعتصمون؟ ولماذا ما زالوا ومنذ أكثر من أسبوع يقضون ليلهم في قاعة الب
د.يوسف السعيدي
17 كانون2 2017
ﻣﻦ ﺑﻼﺩ ﻣﻬﺪ ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺍﺕ ... ﻣﻦ ﺑﻼﺩ ﺍﻟﺤﺰﻥ ... ﻭﺍﻟﻤﻘﺎﺑﺮ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﻴﻪ ﻻﺣﻼﻡ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻭﺍﻣﺎﻧﻴﻬﻢ ... ﻣﻦ ﺑﻼﺩ
لميس طارق عبد
17 حزيران 2017
قد يكون من غير الانصاف ان نطالب دول اوربية بتحمل اكثر من طاقتها وهنالك دول عربية شقيقة لات
هي ايمان عبدالله رزوقي العزاوي المولودة في عام 1965 في بغداد .. وشهرتها الصحفية ومترجمة ور
ما يجري في الشارع العراقي ثورة .. بل ثورة في ثورة ضد الفساد و المفسدين .. و ليست تظاهرات ع
الشعوب حينما تمر بصعاب الظروف ، يتطلب منها ، اولا الصبر والمطاولة والعقلانية ، وثانيا لمً

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال