ألتّلقين بدل آليقين / عزيز حميد الخزرجي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ألتّلقين بدل آليقين / عزيز حميد الخزرجي

في بلادنا و حتى العالم؛ حَلّ صدى (آلتلقين) بَدَلَ حقّ (اليقين), و (العاطفة بدل الأعتدال) و(الأرضيّة بدل الكونيّة) و (الجزئيّة بدل الموضوعيّة) و (العرضيّة بدل الجّوهريّة) و (الظاهريّة بدل الباطنيّة) وو .. لدرجة أنّك حين تُناقش شخصاً أو جماعة في موضوع كونيّ حسّاس و مصيريّ, تُحاول فيه طرح النواة و الجّوهر و الأصل و الحقيقة بدل الظواهر والسطحيات و الشطحيات في هذا الوجود .. للأنطلاق نحو فضاء الكون كلّه من خلال الأنطباق مع المعشوق لتقرير الأفضل والأشمل والأكمل لواقعنا المأساوي؛ تراهم يُحاولون بشقّ الأنفس سحبك للأسفل لِجَرّك للحضيض, و كأنّ هذا الوجود لأ أساس ولا حقيقة له سوى ما تلقّاهُ و تيقّنهُ من والديه و مربيه و مرجعهُ و الجامعات التي دخلها .. حتى قفل على ذلك و لم يعد أمامه غير ما يراه .. أو بآلأحرى هو نفسه لا يُريد أن يعرف شيئا آخر بديلاً عن ذلك, وكما برهنّا سابقاً في قصّة(أفلاطون وأصحاب الكهف), وهكذا ما زال الحال قائماً ولم يتغيير بل ساء أكثر وإن كان قد مرّ آلاف الأعوام!
كمثال على ذلك؛ أعطى أستاذ في أمريكا لطلابه مسألة رياضيّة "غاية في التعقيد" هكذا عبّر عنها, قائلاً لهم: [إن هذه المسألة صعبة مُحيّرة وعرة حاولوا الجواب عليها], وصادفَ أنْ وصل طالب من طلاب الصّف متأخراً لقاعة الإمتحان, فنجح في حلّ المسألة ببساطة و سلالة, لأنهُ لم يخضع لكيمياء الألفاظ وسلطة الكلمات (صعبة محيرة وعرة).

ما أكثر ما في ثقافتنا وحياتنا وسياستنا واقتصادنا وديننا و طقوسنا من ضلالات و أوهام تمّ توظيبها في كلمات لها مفعول سلبيّ سحرّي بسبب آلتلقين وزرع الخوف من جهنم الله ألتي شَلّتْ العقل عن التفكير والإرادة عن العمل والعاطفة عن الاعتدال والمنهج عن الأبداع.

ألمطلوب من العقل ألعراقي ألمُكبّل والعربيّ آلمرتهن قبل أيّ شيئ؛ ألتحرّر من هذه السّلطة المستبدة وهيمنة "اللغة ألأستبدادية" و"آلألقاب المقدسة", والاحتكام بدلها إلى الحقّ وحدهُ, حتى يكون الحقّ بُغية الإنسان وطلبته ومنيتهُ .. وقول الأمام الرضا(ع) خير مصداق وهو الحكم الفصل؛ [إعرف الحقّ تعرف أهله .. و بآلحقّ يُعرف الرّجال ولا يُعرف الحقّ بالرّجال], لنتجاوز التزوير بدل الحقيقة و التلقين بدل اليقين, لأن آلأمر لا يتوقف على ما ذكرنا فقط؛ بل يستمرّ التلقين من غير يقين حتى بعد آلموت قبل إنزاله للقبر!
حكمة كونيّة: [يتحقق ألرقيّ الكونيّ حين يكون لديك الكثير لتقوله؛ لكنكَ تختار الصّمت أمام الحمقى].
ألفيلسوف الكونيّ

هل ستضع المرجعية النقاط على الحروف؟ / عزيز حميد ال
مآسي و تناقضات العراق كثيرة وعجيبة / عزيز حميد الخ

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
السبت، 16 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

14 تشرين2 2019
رسول الله العظيم محمد ابن عبد الله خاتم الأنبياء عليك الصلاة والسلام؛ كنت يتيما أمينا مكاف
29 زيارة 0 تعليقات
14 تشرين2 2019
وأنا أقرأ عن فضائل الاحتفال بمولد سيّدنا رسول الله صلى الله عليه وسلّم أقرأ أيضا في ثنايا
21 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم"وعِبَادُ الرَّحْمَٰنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا و
63 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2019
إن اهم واجب يؤديه كل إنسان مسلم ومؤمن هو الصلاة الخمس اليومية؛ ولكن هذه الصلاة الواجبة يمك
66 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2019
الصباح هنا مُتَغَيِّر ، مسؤول بعده عن يوم دون أن تكون حائر، برنامج متحكِّم فيك وسط عقلك طو
71 زيارة 0 تعليقات
ألسّلام على الشهداء و على الثائرين لحقهم و لكل الأحرار في العراق و العالم:أيّها الحُكّام:
90 زيارة 3 تعليقات
30 تشرين1 2019
إن اهم واجب يؤديه كل إنسان مسلم ومؤمن هو الصلاة الخمس اليومية؛ ولكن هذه الصلاة الواجبة يمك
71 زيارة 0 تعليقات
29 تشرين1 2019
أنا الآن في صفحة 174 من قراءتي لكتاب "الإعلام بفتاوى أئمة الإسلام حول مولده عليه الصّلاة و
71 زيارة 0 تعليقات
15 تشرين1 2019
أنا الآن في صفحة 21 من كتاب "الإعلام بفتاوى أئمة الإسلام حول مولده عليه الصّلاة والسّلام"،
80 زيارة 0 تعليقات
أبو عبد الله الأرقم بن أبي الأرقم عبد مناف بن أسد المخزومي صحابي من السابقين الأولين في ال
106 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 03 تشرين1 2019
  71 زيارة

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

أبشع ما نمر به الآن نحن أبناء الجنوب أن الذين يعيشون معنا في العراق صاروا يشككون بارتباطنا
رعد اليوسف
22 أيار 2016
عيون موجاتك يا دجلة.. وضحكة ضفافك.. ورقة نسمات مساءاتك.. استدعتني فلبيت مسرعا.. وصممت اذان
ياروحي علمت انك مُهلكيصباحاً تستنشقُ رئة العود, لحنَاً من انفاس الوتر , تعزف تميمة البقاء,
تتعرض المرأة في مجتمعاتنا العربية ومن على شبكات التواصل الاجتماعية إلى الكثير من الظلم وال
انعام عطيوي
30 كانون1 2017
(الجزء السادس من غزو الاعلام الالكتروني لدول العالم الثالث) قبل البدء بخوض الحوار عن الاثر
ليس صراعا  تنافسيا يَتسم بالطائفية والعنصرية  والقومية كما يقال من دون اي برهان وسند الا ا
حيدر الصراف
20 نيسان 2018
كان ذلك بعد انهيار الأتحاد السوفييتي و زوال الكتلة الشرقية الأشتراكية الموالية له و تفكك ح
تمر علينا في هذه الأيام ذكرى عيد نضال الكادحين في الوطن الواحد هذا الوطن الذي لم يزل يجعل
عبد الباري عطوان
17 كانون1 2016
 من حق بعض السوريين ان يوجه غضبه نحو الرئيس بشار الأسد وحكومته، ولكن الغضب الأكبر في رأينا
ماجي الدسوقي
16 كانون2 2017
نهر حب أنت بداخلي بركان شوق أعياني بثورتهولهيب من عشقك أوقدنيعلى جمر نار آهاتكوحريق أنفاسك

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال