الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حجم الخط: +
2 دقائق وقت القراءة (418 عدد الكلمات)

قصة قصيرة : ضرتان / راضي المترفي

بعد انفصاله عنها وشعوره بالخيبة قرر الانسحاب من الحياة العامة والعيش لنفسه في عزلة ينسج خيوطها بهدوء بعيدا عن الاخرين فهجر السهر ومشاركة المعارف والاصدقاء افراحهم واتراحهم ولم تنفع معه كل المحاولات وجلس في صومعته يجتر ذكرياته معها باحثا في طياتها عن خيط يوصله لفهم ماحدث لكنه لم يفلح ولم يجد تفسيرا مقنعا لما ما قامت به .

. كان بين الحين والحين يدخل صفحتها في وسائل التواصل الاجتماعي فيجدها تواصل لهاثها خلف سراب الحياة مع اثنين من اصدقائها .. تخرج معهم .. تغدق كرما في التقاط الصور التذكارية لهم وتوازن بين السخرية والولولة في منشوراتها وتوحي لقارئها انها عاشقة لمطرب مات ولها من العمر قرابة سبعة سنين ففسر تصرفاتها على انها حالة مرضية تمر بها بعد الانفصال تحاول الاثبات من خلالها انها تعيش حياة طبيعية لا تختلف عن السابق وانها مرغوبة من الاخرين وبدلا من ان تكون بصحبة رجل واحد فهي الان بين رجلين ، فضحك منها ومن تفسيره لتصرفاتها وحاول تناسيها .

. ذات ليلة وجد في صفحته على (الفيسبوك) طلب صداقة لاسم لم يمر امام ناظره ذات يوم ولم يعرف صاحبته فقرر الدخول لصفحتها فوجدها لاتختلف كثيرا عن صفحات النساء وقد توزعت منشوراتها بين الازياء والطبخ والتسوق والولولة وبعض ( الفيديوهات) وصور السفر مع منشورات متباعدة تدعو الى الله والسير في طريقة .

. ساوره بعض الشك ان تكون هي صاحبة الصفحة لكن الوقائع نفت ذلك بعد ان حاول ان يجد قاسم مشترك بين صفحتها وهذه فقرر ان يقبل صداقتها لكن بشرط ان يراها ويسمع صوتها فكتب لها الرسالة التالية : ( سعيد بطلبك صداقتي لكني تعودت ان لا اوافق على صداقة امراة ما لم ارى صورتها او اسمع صوتها / احترامي ).

. جاء الرد بالموافقة وتحديد موعد ولما كلمها وظهرت له كانت امراة تقاربها في العمر وتشترك معها في كثير من ملامح الحياة وكانت صورة الاخرى تتراقص امام عينيه وهو ينظر اليها وفي النهاية اتفقا ان يكون اصدقاء وان يلتزمان بحدود الصداقة ولا شيء غيرها واتفقا ايضا ان لايتدخل احدهم بشؤون الاخر وعلاقاته وحتى تبادل دخول الصفحات والمشاركات والتعليقات والردود تكون اختيارية وبدون حتى ايحاءات .

. مر قرابة شهر على صداقتهما وكان اول خرق من جانبها انها انزلت على صفحتها اغنية لنفس المطرب الذي رآه يحتل حيزا كبيرا في صفحة السابقة مع اشارة مشاركة له فقال في نفسه ( هذا اول الغيث ) وفي الليل بدأت هي الدردشه وخاضا في احاديث مختلفة وعند توقفها عند مقتل سليماني ورد الايرانيين على الامريكان وضرب قاعدة عين الاسد سألته بشكل مفاجئ : هل لك ان تخبرني عن اسباب انفصالك عن فلانة وبالتفصيل فضحك وقال : دعينا من اسباب انفصالي عنها وحاولي الانشغال باسباب انفصالي عنك وسأترككما ضرتين لمطرب مات منذ زمن لاتفقهانه .

وداعا واغلق باب الدردشة .  

امريكا اجبن من ان ترد على الأقوياء / منير عبد السي
الاقتداء في الحياة / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

منشورات ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
:
الأربعاء، 08 نيسان 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 24 كانون2 2020
  150 زيارات

اخر التعليقات

: - Mohamed ali chawaf الحلم .. / مها ابو لوح
07 نيسان 2020
متألقه دوما ست مها. الله يقويكي
: - صبيحة شبر صبيحة شبر : أبطال أعمالي مناضلون لاتبرد عزيمتهم من أجل الوصول لأهدافهم
07 نيسان 2020
مواضيع مهمة تسر القاريء وجزيل الشكر للاعلامية اسراء العبيدي على نشرها ...
: - عبدالرحمن ابراهيم الوركاء منارة من منارات العلم / الصحفي أحمد نزار
05 نيسان 2020
بارك الله بمدرسة الوركاء وادارتها وكادرها التربوي بشكل عام حقا لمسنا ا...
محرر العرب ولقاح كورونا / رابح بوكريش
23 آذار 2020
مرحبا استاذ رابح .. نعتذر لورود خطأ في العنوان .. شكرا لملاحظتك .. تم ...
الدكتور محمد الجبوري كورونا.. هلع جمعي .. كيفية التعامل معه / الدكتور محمد الجبوري
23 آذار 2020
الاخوة الاجلاء في شبكة الاعلام في الدنمارك تقبلوا خالص شكري وامتناني ل...

مقالات ذات علاقة

08 نيسان 2020
اشتياقي لك أخطر من كورونابعدكَ لا شيء يستحق الحياة، كنتُ أقولها دون أن أصدق هناك " بعدكَ"!
45 زيارة 0 تعليقات
07 نيسان 2020
صوت المطرب الشاب يتردد، عبر مذياع الحافلة المزدحمة :( أنا مش كافر لكن الجوع كافر))..حشد من
40 زيارة 0 تعليقات
بشكل عام ، مع حالات عديدةمن الاستثناء ، اتوجه للنوم عندمنتصف الليل . وهذا ( المنتصف ) ، فا
66 زيارة 0 تعليقات
06 نيسان 2020
وبـ (جيب جينزها) الأزرق يَخْفى وَجْهه الطفولى.. وبطرفه، يغطى ندوبات روحه.. ويرتل: - يومًا
51 زيارة 0 تعليقات
بتؤده راحت ترفع اذيال ثوبها الطويل هالة وهي تصعد الحافلة التي تؤدي الى عملها كالعادة تحاول
52 زيارة 0 تعليقات
06 نيسان 2020
توطئة / أن أيقونة حب العراق ذاكرة أمّة وضمير وطن ، من حقي أن أحبك يا عراق حد البكاء حين يج
48 زيارة 0 تعليقات
نص للشاعرة والكاتبة جوزفين كوكورن / انكلترا التوأم الذين تركونا انتظروا ثلاث عشرة سنة ر
46 زيارة 0 تعليقات
مثل غيري ، انا حبيس الدار . رضيتُ ام لا .انه مُر. نعم.ولكن : اشجابك على المر ، غير الامر..
62 زيارة 0 تعليقات
هوس وصراع يلبسه متاع طريق، عَزِفَ الحياة لجأ الى الوحدة التي قامرت على أن يكون أحد أتباعها
47 زيارة 0 تعليقات
قرار زراعة رأس...ظلّا سائرين نحو ثلاث ساعات ، ثمّ أخيرًا ركبا سيارة قاصدين الوادي الجديد ،
53 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال