عبد صبري أبو ربيع - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

طگ بطگ / عبد صبري أبو ربيع

طگ بطگ يـــا ميمونه والوطن مزرفات عيونه واحدهم يــــــاكل خروف والاخر يباوع جنه بزونه شعجب خيـرات الوطن بجيـــــــوب اليحكمونه طگ بطگ يـــا مزيونه الشارع ممليه عيونه زغيـــر وبيده يناغي جيوب الفـارغه والمعجونه وهذا بسگف يسمع شخيره وهذا بقصر تحرسه مفتونه كل هدمهم من فضه وذهب والفگــر مشگگات أزبونه روحي على هواي مشــــددات عيونه وأبن الوطن مجروح جنهم بدمــه يبيعونه صــــــار الموت للشعب عاده وصار الفگر ينباع ويشترونه يــــا هو اليمسح دموعي وجروح الگلب يضمدونه كــــــافي بعد يا فساد حكم الشعب تعرفونه هلـــــي من كل طيف همــــه الينصــــرونه سباع الوطن يا وطن لـــــو هبت يحطمونه تاريخنه أنكتب بالثـورات أحـرار وللگلـب يسعدونه
متابعة القراءة
  758 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
758 زيارة
0 تعليقات

واهٍ يا وطن / عبد صبري أبو ربيع

في وطـــــن النهرين أنا مكسور الجناحين وصـــــراع الاخـلة الموت بين الدفتين الذهـــــب يضيع والخيرات تضيع والأجنبي يلعب بالطائفتين والشعــــب يحتــرق والغريــــب يشتـرط وأنا قوي الساعدين والشعب حشدٌ وجيش وشرطة ورجــــــال للوغـــى حاضرين والبعض جبانٌ والبعض عميل والبعض خؤون فاقد الجانبـين في وطن الرافدين حرائرٌ كأزهار الربيع مشرقتين في وطن الأحـــرار بستان من ذهب ومن لجين في وطـــــن النهريـــن شاعرٌ وفنان وعالم ومسلتين في وطني أجنبي ٌ يلعب كيفما يشاء على الفئتين والناس نيــــامٌ وبينهم يروم صولجاناً يقود المذهبين في وطني الفجــر ينتظره أحرارٌ ومسجدٌ وكنيستين واهٍ يــــــــا وطن الشهداء نموت ليحيا وطن الرافدين {loadmodule mod_delux_content,ابواب ثقافية يمين}
متابعة القراءة
  845 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
845 زيارة
0 تعليقات

بمناسبة يوم المرأة العالمي .. سيـدة الأزهـار / عبد صبري أبو ربيع

هلّ آذار وهلت سيدة الأزهار سيــــدتي جميلةٌ كالجلنار فهـــــي الجنة وهي كالنار الوصل منها يعبث بالأفكار فهي أنشودتي وهي الحياة وهي بهجة الأبصار فإذا ازدحمـــت عليّ الخطوب ألوذ فيها من شراسة الأشرار هي الأغنية وهي العود وهـــي همـس الأوتـــار وهـــي المـــاء الرقراق ورشــــــق الأمطار إذا لامستني أنطفأت ناري وهــــوت كــل أعـــذاري أغيب فيها وفي أعماقها كل قصــــائدي وأشعاري حتــــى إذا دنــــوت منها ارتعشت كل أوتاري وإذا جثى عليّ الليل نورته بأجمل الأقمار في أي بـــــابٍ أكون وكل أبوابها مفتحة الأزرار تهبني مالا يهبه الغير لــي من الأثمار فهي الشجرة الباسقة الناعمة ســــاحرة الأنظار وإذا الفجر أنشطر تناغينــــي من خلـــف الخمــــار
متابعة القراءة
  785 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
785 زيارة
0 تعليقات

أنا أبن العراق الأبي / عبد صبري أبو ربيع

لا تقـــل أنا سني أنا شيعي قل أنــــا أبـن العـراق الأبي لا تقل أنا صابئي أو يزيدي أو مسيــــحي أو آشــــوري قل أنــا أبــــن العراق الأبي لا تقل أنا كردي أو تركماني أو شبكي أو أنا عربي قل أنا أبن العراق الأبي عراق الحضارات والشرق والمغرب لا تقـــل أنا قومــــي أنا ديمـوقراطي أنا شيوعي أنا دعوتي أو أنا بـــدري أو أنا أبن النبي قـــل أنا أبن العراق الأبي أبــــــن الشهيد والمغدور والمهجر بعيــون الأجنبي لا تقل أنا لأي دولة أنتمي فأنا أبــن العراق الأبي أحيا من ماءه وهواءه وطعامه الطيب قل هنا جذوري وأحلامي ومســـجـدي وكنيسـتي ومحـــرابي دمائي منها ومن
متابعة القراءة
  827 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
827 زيارة
0 تعليقات

أنا حزين يا بلد / عبد صبري أبو ربيع

أنــــا حزيــنٌ يا بـلد وحـــــق رب الصمد تحت جنح الليل وغد والطرائق مغلقة والباب موصد أنا حزيــنٌ يا بلد ضــاع مني الولد بين شهيدٍ وقتل باليد أو بتفجير متعمد ألا تدري لقمة العيش نكد صعبٌ وجودها والكد والصغار في كل مقهى تطرد والبعض تحــت صفيح وعمد أنا حزيــنٌ يا بلد والبعض متخم ويتأسد وعلى فرش من حريرٍ مُسعد والدولار بين يـــديه بلا سند والشمس لا تشرق أبد والصمت طبع الكثير والتودد ألا من فـــــارس يخلع الوتد ويجمع الناس وللشر يحصد
متابعة القراءة
  906 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
906 زيارة
0 تعليقات

أبواب الهوى .. / عبد صبري أبو ربيع

طرقتُ أبــواب الهوى تعب الفــــؤاد واكتوى هل ودعك حبيبٌ وجفا إذا الليل أقبل وانطوى وبين جفنيه الدوى حـــــلاوةٌ ونجــوى ورحيق الروح أنكوى بشهقة ودمعةٍ تتأسى ورفيق القلب سما وأنا له كالمــاء والهوى والطير إذا رفرف وغنى القلب يـــزدان ويتمنى كفكفي اللوم والشكوى فأنا أراكِ كفجـــرٍ بـــدا فأزاح حـزني واللـــظى فبيــــن شفتيك أبتسامة خجـلى وشغاف القلب من عينـيكِ ذوى ياليـــتنا كنــا كمــا كنا كبلابل الروض في شدوها الاسمي ولـــــي حبٌ ولي ذكرى وتدور السنين فلا أنسى 
متابعة القراءة
  1083 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1083 زيارة
0 تعليقات

من يشتريني ؟ / عبد صبري أبو ربيع

من يشتريني والفاتنات على اليسار واليمين وأنا بين الصحو والأنين أمسك بالريح علها تناغيني محالٌ أن أكون عندها كالسفين موجٌ من الأوهام يداهمني وموجٌ من الذكريات تعتريني والذكرى مرارتها مرارة الحنظل وحرارة السكين من يشتريني وأنا الحُر الذي  يأبى شراسة السنين من يشتريني ؟ وهذا النوم يجافيني
متابعة القراءة
  1026 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1026 زيارة
0 تعليقات

الاختناق .. / عبد صبري أبو ربيع

هيا أيتها الريح يا سيدة المطر أتنفس كل يوم في خطر تتقاذفني السنين سنين العمر والليل يجثو على القلب والصدر أختنق أقذف بنفسي  في دهاليز السفر فبمن ألوذ وقد أنفلتت مني كل الصور ها أنذا يا زمن خذني وكيفما تشتهي يا قدر هيا أيتها الريح يا سيدة المطر دعيني اغتسل بين أحضان المطر وكما يغتسل الشجر وأنا حيث ما تشاء الحفر يا ترى أين المفر ؟ وكل شيء من حولي أسود البؤر
متابعة القراءة
  1108 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1108 زيارة
0 تعليقات

وطني الممزق / عبد صبري أبو ربيع

وطني بين مشرد وضائع وبين مرعوبٌ وجائع وحرة عن عرضها تدافع والشعب ممزق الدوافع والخير منهوب المنابع وطني الملاذ والمراجع وطني الكنائس والجوامع والأجنبي غايته مطامع والشعب لا زال نائمٌ هاجع من يوقظه من صمته الخانع ويخلصه من مرارة الواقع
متابعة القراءة
  1138 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1138 زيارة
0 تعليقات

أسأل عنكِ / عبد صبري أبو ربيع

أتسائل من أنتِ ؟ وأنتِ قريبة من لـوعتي آهٍ لـــــو تبصرين لرأيتِ كم من الأشواق ولهفتي يفتقن شغاف القلب ويشعلن النار في مهجتي آهٍ لــــــو تعلمين لتعجبتِ كم من الآهات في نظرتي غريبةٌ تلك التي خـدعتني بعينيها والبسمة ِ صرتُ كل صباحٍ أود أن أراها كي تكون حبيبتي والعمر يجـــري جري الرياح في مدينتي يأكلني الخــوف منها أن أكون بلا صحبتي طرقت كـل أبــــوابها فغلقت أبواب أمنيتي أيتها السحـرُ الجميل يا شريكة الصبح وساحرتي كأنني غـريــــــبٌ ينثر بين الوجوه أبتسامتي كيف لا وأنتِ صرتــي حكايتي وقصيدتي
متابعة القراءة
  1506 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1506 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

معمر حبار
03 حزيران 2017
يحدثني فيقول: يتم الانتهاء من صلاة التراويح على الساعة 12 ليلا، وأن المصلين إشتكوا للإمام
تَرقُبآ...لكل مُظاهرات الغَضب الهادر التي أحتوتها ساحات العِز في بَلدي العراق ..والتي أُثب
الليلة سأكون في غرفة نومك وأترك فوق جبينك قبلة واسعة كالعشب كالحنين لم يعد ثمة باب موصد ؟
أستاذ ومجتمعحواروترجمة:فوزية موسى غانمضمن محاولة لمعرفة ونشر انجازات وافكار علماء واساتذة
عبد صبري أبو ربيع
19 حزيران 2017
أنتِ لستِ كالبنات لكِ صبحٌ يفوقكل الحكاياتوابتسامة ثغر كرقص الفراشاتأموت من فرح ٍ على تلك
د. مظفر قاسم
26 تشرين1 2017
1 مقدمة:ورقة البحث ھذه تقدم رؤیة شاملة وقراءة سیاسیة دقیقة وتحلیل سیاسي علمي حول تداعیات ا
سمرالجبوري
03 أيلول 2013
الظل هذا الهزيل الذي لم أدمنه بعد...يتجرد مع الليل محض سؤال يحيط ملامح أشلائي بعشق مؤجلتذك
فلاح المشعل
12 نيسان 2015
صورة الشخص الذي حاول سرقة مصرف القاسم ، مسجى على الأرض أثر حملة ركل وضرب وتعذيب جسدي ، لات
د.يوسف السعيدي
06 أيلول 2016
يحتفل العالم  في بعض  الايام بما يطلق عليه (حقوق الانسان).. ومما لا شك فيه ان لكل انسان في
ان علماء المسلمين شيعة وسنة يكادون يتفقون على أن رسول الله قد مات بالسم، ولكنهم اختلفوا في

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال